روبوت يعلّم البشر أفضل التمارين الرياضية

طوَّر العلماء روبوتاً بشرياً جديداً يمكنه أداء تمارين مثل الجلوس والضغط، وحتى يمكنه أن يتعرق، تماماً مثل البشر حيث يحتوي الروبوت على نظام تعرق اصطناعي، ولا يحاكي النظام الطريقة التي يتعرق بها البشر فحسب، بل يمنع أيضاً ارتفاع درجة حرارة الإنسان الآلي عن طريق تشغيل المياه من خلال هيكله الهيكلي والسماح للبخار بالخروج من المنافذ الصغيرة، وذلك  وفقاً لدراسة نشرت في مجلة Science Robotics.
روبوتات في جميع المجالات
ومع تزايد اعتماد البشر على الروبوتات بصورة مستمرة كل يوم، وفي نفس الوقت تتسع مجالات استخدامها؛ لتشمل أنواع من الروبوتات التي تعلم البشر أصعب التمارين الرياضية، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الروسية نقلاً عن موقع «تيك إنسيدر» الأمريكي.
وبينما يتم الاعتماد على الروبوتات في أكثر الصناعات تطوراً لإنجاز مهامها في وقت قياسي، تقوم روبوتات أخرى بالعمل في المطاعم والمقاهي والمحال التجارية، فضلاً عن اتساع مجال الروبوتات؛ ليصل أيضاً إلى المجالات العسكرية بعدما أصبح البشر قادرين على تجهيزها بتقنيات متطورة جداً، وفي مجال الرياضة أصبحت بعض الروبوتات قادرة على محاكاة البشر في أداء التمارين الرياضية الصعبة، التي يحتاج أداؤها إلى مهارات ومرونة كبيرة.
روبوت يقوم بتمارين رياضية
رصد مقطع فيديو نشره موقع «تيك إنسيدر» الأمريكي، روبوت يحمل اسم «كينجارو» مصمم على شكل إنسان يمكنه القيام بتمارين البطن وتمارين الضغط وأنواع مختلفة من التمرين الصعبة.
وفي إطار استخدامات الروبوتات، طور المهندسون الفرنسيون روبوتاً يدعى «بيير»، يمكنه اكتشاف ما إذا كان الناس يرتدون قناعاً للحماية من «كوفيد - 19»، وتذكيرهم بارتداء القناع، وذلك سبتمبر الماضي، وتقوم كاميرا مزودة بحساسات حرارية في الروبوت، بمسح وجوه الأشخاص الذين يقتربون منها، وإذا اكتشفت أن النصف السفلي من وجوههم مكشوف، فإنها تنطق العبارة: «عليك دائماً ارتداء قناع بشكل صحيح»، وإذا رأى أن الزائر يرتدي قناعاً، يتابع الروبوت: «شكراً لك على ارتداء القناع».
ومازال الفريق يقوم بتطوير روبوتات بشرية منذ عدة سنوات، وروبوت Kengoro هو التكرار الأكثر تقدماً لسلسلة بدأت في عام 2001 مع روبوت يدعى Kenta، حسبما ذكرت New Atlas.
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2021