روسيا تنصح «الشركاء ــ الأعداء»: اختاروا بين الحديث الفارغ أو الحوار البناء

علّقت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زخاروفا، على تصريحات وزارة الخارجية الأميركية حول الانتخابات الروسية، بالقول إنها «وصلت في الوقت المناسب»، مشيرة إلى أن ذلك «كان متوقعاً»، إذ «لا يوم بدون سطر عن روسيا»، على الرغم من إعلان «الولايات المتحدة اهتمامها بإجراء حوار بنّاء مع روسيا».
ووجّهت زخاروفا «نصيحة واحدة» للشركاء، وفنّدتها بإمّا «اعتماد الحديث الفارغ أو الحوار البناء»، مضيفةً: «عليكم أن تختاروا شيئاً. وإذا كنتم تريدون حقاً الحديث عن انتخاباتنا، فقد تشارك وزارة الخارجية نتائج تحليل البيانات التي نقلتها موسكو بشأن التدخل الذي سجلناه من أراضي الولايات المتحدة».
وأضافت زخاروفا: «لا يمكنني تجاهل رد فعل شركائنا الأجانب، الذين يمثلون بشكل أساسي الغرب الجماعي»، مشيرة إلى «فشل أعداء روسيا في تشويه سمعة النظام الانتخابي الروسي، وسيفشلون».
كما أشارت إلى «التسرع الذي انضم به الشركاء الأميركيين إلى جوقة الروسوفوبيا من البرلمان الأوروبي، أو أنه تمّ دمج البرلمان الأوروبي في خط الولايات المتحدة».
وفيما أوضحت أن الجميع «يعلم أن النتائج الرسمية للتصويت لم يتم الإعلان عنها بعد»، قالت: «هذا لا يمنع أي شخص من أولئك الذين يحبون انتقاد بلدنا» من توجيه الانتقادات.
وفي هذا السياق، ذكّرت زخاروفا «الشركاء الغربيين» بأن الانتخابات «أجريت في إطار الامتثال الكامل لأحكام التشريع الروسي والقانون الدولي بالرغم من العدد غير المسبوق للهجمات الإلكترونية على لجنة الانتخابات المركزية لروسيا»، مشيرة إلى أنه «تم تسجيل نصفها من أراضي الولايات المتحدة».
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2021