الأخبار |
مهذبون ولكن!! الكلمة حروف من نور.. بقلم: أمينة العطوة  ارتفاع عدد ضحايا زلزال إندونيسيا إلى 56 شخصا  مأكولات الفقير سابقاً أصبحت حلماً! … بين أسعار «التموين» وأسعار السوق فوارق فمن المسؤول؟  ادارة بايدن.. دفع الفلسطينيين للتفاوض ومواصلة التطبيع.. ومنح دور لـ "عرب الاعتدال"  العالم يزدهر.. ماذا عنك؟!.. بقلم: فاطمة المزروعي  مصادر أمريكية: ترامب لن يترك "الحقيبة النووية" لبايدن  عقب التنصيب.. بايدن يوقع أوامر للتصدي للجائحة ودعما للاقتصاد  بريطانيا تسجل ارتفاعا في وفيات كورونا والقادم أسوأ  صواريخ «الرسول الأعظم» أصابت أهدافها.. وبعضها سقط قرب حاملة الطائرات «نيميتز» … طهران: قادرون على تدمير القواعد الأميركية في المنطقة خلال لحظة  يعمل على تأمين طريق دير الزور- حمص … الجيش يستأنف تمشيط البادية من الدواعش  حزب تركي: أردوغان ورط البلاد بمشاكل كبيرة بدعمه للإرهاب في سورية  واشنطن: الصحراء مغربية والحكم الذاتي هو الحل  وفاة كل 8 ثوان.. ضحايا "كوفيد-19" تتجاوز المليونين عالميا  انتهت أزمة البنزين الحالية … بدءاً من اليوم أكثر من 4 ملايين ليتر بنزين وحوالي 6 ملايين ليتر مازوت لجميع المحافظات  مسلحون مرتبطون بـ"داعش" يستولون على قاعدة عسكرية شمال شرق نيجيريا  انطلاق آلاف المهاجرين من أمريكا الوسطى قاصدين الولايات المتحدة  الشخصية القيادية.. ضرورة ملحة لنجاح العمل وسمات خاصة لتعزيز الحضور!  العقول النيّرة.. بقلم: سامر يحيى  بريطانيا تدعو زعماء مجموعة "السبع الكبار" للاجتماع خلال يونيو  800 مليون إيرادات معبر البوكمال … 15 شاحنة محملة بالفواكه والحمضيات السورية إلى العراق يومياً     

فن ومشاهير

2020-11-10 03:14:34  |  الأرشيف

أوصلت رسالة سلام من أطفال سورية إلى العالم.. ليال المحمد: أتمتع بروح الطفولة وروح الحياة البعيدة عن أي شي سلبي

ليال المحمد هي الأكثر تميزاً من بنات جيلها بقطاع التربية في محافظة طرطوس السورية ..أطلقت الكثير من المبادرات الفنية والرياضية ..ومن خلال طلابها الأطفال قامت بإعداد أغنية حملت رسالة سلام من أطفال سورية إلى العالم إلى جانب الاهتمام بشريحة ذوي الاحتياجات الخاصة وإطلاق أكثر من مبادرة لدمجهم في المجتمع..
ليال ..ذات ثقافة واسعة.. لباقة آسرة وروح رياضية..حضور وإطلالة دافئة ومميزة..التقيناها وأجرينا معها هذا اللقاء عن نشاطها وأفكارها ومشاريعها القادمة..
 
*- ماالرسالة التي أردت إيصالها من خلال أغنية رسالة سلام من أطفال سورية إلى العالم؟
لأن السلام هو الأم المرضعة لكل بلد ..السلام هو التقاء القلوب بالمحبة والتسامح الرسالة هي احترام الجميع بأشكالهم بألوانهم بفكرهم وباختلافهم ولأنه السعادة التي يجب أن نزرعها بنفوس وقلوب أطفالنا 
 
*- إلى جانب عملك التربوي تنشطين في الجانب الإنساني من خلال إطلاق مبادرات خاصة لدعم عدة شرائح إنسانية.. فما هدفك من ذلك؟
الهدف تثقيف الأطفال واكتشاف ميولهم وبناء شخصيتهم وتنمية قدراتهم 
وهذا الشيء يزيد من إحساسهم بالآخرين ومن ثقتهم بنفسهم واحترامهم للآخرين إضافة إلى ذلك إبعادهم عن الفكر السلبي ومدّهم بالطاقة الإيجابية قدر الإمكان 
ليقدموا الدعم وليس الشفقة ..
 
*- ماذا عن المبادرة التي قمت بها مؤخراً تجاه ذوي الاحتياجات الخاصة؟ وكيف يمكن العمل على دمج هذه الفئة ضمن المجتمع؟
انطلقت من تلميذ كان في المدرسة التي أعمل بها .. يعاني من اضطراب سلوك 
واجهت صعوبة في البداية ولكن التقبل لهذا الأمر وانسجامه وارتياحه لي سهل لي أموراً عديدة والمواقف كانت تفرض عليّ طريقة التعامل والعلاج ..المبادرة نجحت وأصبحت المدرسة دامجة وبناء على ذلك اقُترح اسمي لأكون معلمة مصادر من قِبل منسقة الدمج في مديرية تربية طرطوس الآنسة شذى عروس لها كل الحب والاحترام.. 
أما بالنسبة لدمج هذه الفئة في المجتمع يكون من خلال تقبل الأهل وتفهمهم لأولادهم وإيمانهم بقدراتهم وبنظري أنّ الانطلاقة الأولى والتقدم والقوة والدمج يبدأ من الأسرة عندما يشعرون باحترام كيانهم ومشاعرهم يصبح الدمج سهلاً.
 
*- تتنوع اهتماماتك بين الجانبين التعليمي والفني.. فإلى أين تميلين أكثر؟
الاثنان يكملان بعضهما ..المهم اتباع الأسلوب الذي يجذب الأطفال وعدا عن ذلك كان الطموح الأول هو دراسة الإعلام فحاولت دمج الفن بالإعلام  بأسلوب محبب ومشوق لأطفالي 
 
*- علمنا أنك ستقومين بتسجيل أغان جديدة ..فهل ستكون بصوتك وحول الطفولة أيضاً؟
بعد نجاح أغنية صوت السلام التي تعممت في بلدي الحبيب سورية والمغرب العربي والعراق ومصر سأقوم بتسجيل أغان جديدة بصوتي وصوت الأطفال بعد تكليفي بعمل جديد والأغاني ستكون خاصة بفئة معينة حسب كل حالة يعاني منها ستكون بصوتي وصوتهم وسأتكلم عنها قريباً 
 
*- ماذا عن مشاريعك الإبداعية الجديدة؟
المشاريع الجديدة مبادرات إنسانية بحتة توعوية سيتم إنجازها مع براعم الحياة 
(الأطفال) من أجل تنمية الجانب الإنساني لديهم 
 
*-أين موقع الرياضة في اهتماماتك.؟ وكيف نكرسها ثقافة لدى طلاب المدارس؟
للرياضة أثر إيجابي في حياتي وحياة تلاميذي كونها تقوي علاقاتهم وسلوكياتهم الغذائية والحياتية سواء أكانت جسدية أو اجتماعية أو ذهنية ..كرستها من خلال تطبيق درس نموذجي في المنهج الصحي عنوانه اللعب والرياضة والنوم خاصة أنّ الرياضة واللعب يساعدان في بناء المواهب والهوايات واكتشاف الميول وبذلك يكونون أفضل أكاديمياً واجتماعياً ونفسياً
 
*- هل تمارسين الرياضة ومااللعبة التي تتابعينها؟
طبعاً وأتابع كرة المضرب
 
*- أين تكمن سعادتك ؟
مع الأطفال أولاً وأخيراً
 
*- من هي ليال المحمد بعيداً عن عملها في التربية والفن؟
طفلة متمثلة بأطفالها في بلدها الحبيب ..تتمتع بروح الطفولة وروح الحياة البعيدة عن أي شي سلبي لأن الطفولة بنظري هي قصة حلم وقصيدة أمل وخاطرة عذوبة
 
*- لو أننا امتطينا جياد أحلامك فإلى أين ستحملنا؟
ستحملكم إلى مركز متطور وشامل  لذوي الاحتياجات الخاصة هذا المشروع الذي يناسب اهتماماتي وطموحي..
صفوان الهندي
 
عدد القراءات : 5071


هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل سيشهد العالم في عام 2021 استقراراً وحلاً لكل المشاكل والخلافات الدولية
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3540
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021