الأخبار |
حرب الكلمات!.. بقلم: سناء يعقوب  عن «الوساطة» السورية التركية وتلاشي الوهابية: أبعَدَ من تحريرِ إدلب!  «الجولاني» يرحب بالاحتلال التركي!  تهديدات للسفير الروسي في أنقرة بالقتل! … موسكو: نتوقع من النظام التركي ضمان أمن دبلوماسيينا وسياحنا  النظام التركي يواصل عدوانه.. و«قسد» تعتقل متطوعي «الهلال الأحمر» في الحسكة!  طوكيو تتحدث عن مرحلة جديدة في المفاوضات مع موسكو  إسرائيل تكشف عن اجتماع هذا الأسبوع للإعلان عن التطبيع مع هذه الدولة العربية  مهرجان العراة... آلاف اليابانيين يتقاتلون للحصول على الحظ السعيد  وحدات عسكرية من 34 دولة تشارك في تدريب على الأراضي الموريتانية  وفود يهودية في الرياض.. هل حان التطبيع العلني؟  أزمة في الحكومة الاتحادية الألمانية؛ هل تنجو ميركل من فخ اليمين؟  اليابان: ارتفاع إصابات "كورونا" في "السفينة المحتجزة" إلى 355 شخصا  هجوم صاروخي يستهدف قاعدة للتحالف الأمريكي والسفارة الأمريكية في بغداد  انتحار مذيعة بريطانية شهيرة قبل محاكمتها  شرطة الإمارات تطلق أول دورية سيّارة بتقنية 5G  تونس.. الفخفاخ يعلن تشكيلة الحكومة الجديدة  32 شهيداً في مجزرة للتحالف السعودي بعد إسقاط القوات اليمنية طائرة تابعة له  الدوحة: جهود حل الأزمة مع السعودية والإمارات أخفقت  مؤتمر اتحاد نقابات العمال: العمل بكل الوسائل لكسر الحصار الاقتصادي الظالم والإسراع بتنفيذ مشروع الإصلاح الإداري  الهلال أمام المؤتمر العاشر للاتحاد الرياضي العام: النصر واحد في ميدان المواجهة ضد الإرهاب وفي الإنتاج والرياضة والعلم     

ثقافــــة

2018-03-13 12:05:22  |  الأرشيف

(كنوز منسية.. تراثنا الساحلي الريفي)… إصدار جديد لهيئة الكتاب

تحاول الكاتبة فريال سليمة الشوكي من خلال كتاب (كنوز منسية.. تراثنا الساحلي الريفي) الصادر عن الهيئة العامة السورية للكتاب أن تلم بجوانب عديدة من الحياة الاجتماعية في الريف الساحلي والموروث الثقافي المشترك الذي يتميز به أبناء هذه المنطقة.

ومن الماضي بسحره تبدأ الكاتبة فصول كتابها مشيرة إلى غنى الإرث الثمين لهذه المنطقة والذي يمتد إلى أوغاريت (رأس شمرا) التي قدمت للإنسانية أول وسيلة لتدوين ما يجول في الخاطر وما يجب حفظه كي يبقى شاهدا للآخرين على عظمة ماضيها ولا سيما اختراع الأبجدية.

وتشير الشويكي إلى أنها تحدثت في كتاب سابق بعنوان الزمن السعيد عن شكل الحياة الخارجي التي كان يحياها ابناء الريف الساحلي وهي تحاول في كتابها الحالي استكمال رسم الصورة وتقول: “جهدت في جمع المعلومات لحرصي الشديد على هذا التراث ولقناعتي أنه يتضمن الفلسفة العميقة للإنسان والنظرة الصحيحة للحياة ولأنه يترجم مشاعر أولئك الناس والذين كانوا مع تباعد منازلهم نسيجا واحدا”.

وتطرقت الكاتبة لمعارف ومدلولات قديمة عن الطقس في بيئة الساحل والليل والنهار واعتقاد الأقدمين بتأثير حركة القمر والنجوم على الحياة والآمال والحظوظ والشخصيات.

ورصدت الكاتبة تفاصيل الحياة اليومية بما تحمل من أعمال وأحاديث وأحوال الصيادين وحكاياتهم وحتى أغاني الأمهات وهي تهدهد للأطفال وبعض الوصفات الطبية الشعبية وأدوات كانت تستخدم مثل ماكينة الخياطة التي تدار بواسطة اليد والبوسطة التي كانت تنقل الناس وحاجياتهم وتطور الحياة الذي عرفته البيئة الساحلية.

يشار إلى أن فريال سليمة الشويكي من مواليد اللاذقية وهي باحثة في التراث الساحلي الريفي ولها عدد من الإصدارات في التراث منها الزمن السعيد وكنوز منسية والبحر الثالث .. الأغاني الريفية الساحلية إضافة لمجموعة قصصية بعنوان نور بلا جناحين.

عدد القراءات : 4532

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3509
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020