الأخبار |
الجيش يوسع نطاق سيطرته في ريف خان شيخون ويكبد إرهابيي (جبهة النصرة) خسائر فادحة  الصين تعرض استضافة مفاوضات السلام الأفغانية مع طالبان  طهران: تصريحات الأمريكيين حول إنشاء ما تسمى (المنطقة الآمنة) استفزازية وتعد تدخلا في شؤون سورية  أرسلان: انتصار تموز أصبح رمزا للكرامة والشرف والعزة في لبنان  الرئيس العراقي: الانتصارات تحققت بفضل تضحيات كل صنوف مؤسساتنا الأمنية  بوريس جونسون: سنغادر الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر المقبل  مجلس الوزراء يستعرض التحضيرات النهائية لإطلاق الدورة الـ 61 لمعرض دمشق الدولي… ويخصص مليار ليرة للبنى التحتية للمناطق التي تم إحداثها في القنيطرة  الرئيس الأفغاني: يجب التعامل مع طالبان كـ"جماعة" وباكستان تدعمها  نتنياهو يهدد بشن حملة عسكرية واسعة على غزة  سورية تشارك بالمنتدى الثاني للدول العريقة (الاي) في روسيا  باركلي يوقع وثيقة إلغاء سريان قوانين الاتحاد الأوروبي في بريطانيا  ظريف يؤكد في الكويت على المقترح الإيراني لتوقيع معاهدة عدم اعتداء مع دول الخليج  الصين تطالب الاتحاد الأوروبي بعدم التدخل في شؤون هونغ كونغ  تعليقا على وثائق "المطرقة الصفراء" المسربة.. وزير بريطاني: هي واحدة من أسوأ السيناريوهات التي قد نواجهها  رئيس كتلة الوفاء للمقاومة: بانتصارنا في تموز 2006 انتزعنا من العدو ثقته بنفسه  السودان: قوى الحرية والتغيير توافق بشكل مبدئي على 5 أسماء لتمثيلها في المجلس السيادي  اغتيال مايسمى رئيس جهاز "الأمن العام" بتنظيم "قسد" بالرقة  تحرير "خان شيخون" من الإرهابيين.. هل سيؤدي إلى انهيار الاتفاق الأمريكي التركي بشأن المنطقة المنزوعة السلاح؟  حالة طوارئ في بريطانيا!  حاتمي: تعزيز البنية الدفاعية للقوات العراقية في مواجهة التهديدات     

أخبار عربية ودولية

2019-05-22 06:07:41  |  الأرشيف

"القمم السلمانية" في مكة هي الأخطر على القضية الفلسطينية

 تستضيف المملكة الوهابية السعودية نهاية الشهر الجاري 3 قمم في مدينة مكة، الأولى لمنظمة التعاون الاسلامي والثانية لمجلس التعاون الخليجي والثالثة قمة عربية، واختيار النظام السعودي لمدينة مكة لعقد هذه القمم ليس صدفة، بل يسعى للظهور بمظهر المعتدى عليه، مع أنه مقاول الحروب البربرية والهمجية التي تقف وراءها اسرائيل وأمريكا، والاجرام الوهابي الوحشي واضح تماما في الساحة اليمنية. ومن بين أهداف "القمم السلمانية" اظهار ايران على أنها العدو الأول للعرب وليس اسرائيل، التي تقيم معها الرياض تحالفا خطيرا يستهدف ضرب قضايا الامة.
وتقول دوائر مطلعة لـ (المنـار) أن قمم مكة هي الأخطر استراتيجيا على القضية الفلسطينية، لا سيما أنها تعقد في ظل توترات اقليمية كبرى وانشغال العالم العربي بالكثير من الازمات بدءا من السودان وليس انتهاء في ليبيا.
وتضيف الدوائر، قد تعمد قمة مكة الاسلامية لتقديم الدعم للشعب الفلسطيني عبر "الورشة الاقتصادية"،ولكن، هذه الورشة الاقتصادية هي مقدمة طبيعية لورشة سياسية اخرى تهدف لتصفية القضية الفلسطينية، وتطبيق صفقة القرن التي ستصطدم بواقع الشعوب، حتى وان عمدت الأنظمة الى دعمها.
ولا نستبعد اطلاق الخطابات الرنانة في قمة مكة دعما للقضية الفلسطينية، ولكن ما يجري تحت الطاولة هو العكس تماما، وبالتالي فان المستفيد الأول والأكبر على هذا الصعيد هو اسرائيل.
هذه القمم التي تعقد في أطهر الأراضي الاسلامية تصب بشكل رئيس في صالح الاسرائيليين والامريكيين، ومهمتها اضفاء شرعية على الاحتلال الامريكي للخليج وتغطية صفقة القرن بشكل كامل، والاستمرار بتأجيج الصراع مع ايران واعتبارها عدوا أساسا للعرب.
ويرى المراقبون أن هذه القمم تأتي في ظل انتشار عسكري امريكي في الخليج، لحوالي ثلاثين ألف جندي في السعودية والامارات والبحرين وهناك ضغوط على الكويت لتقبل الفكرة، وهنا يكون دونالد ترامب الرئيس الامريكي قد أمسك مع القواعد الامريكية المنتشرة في الخليج بأهم "خط نفط" متحما في اقتصاده وسياساته لمدة طويلة من الزمن، وربما الى مرحلة نفاذ النفط أما سبل تمويل الاتفاق على الاحتلال الامريكي للخليج، فهذه بديهية يتولاها ال سعود وزايد ويضيفون عليها تكاليف الحملة الانتخابية لترامب، ويشير المراقبون هنا، الى أن الرساميل الخليجية والاحتلال الامريكي هما من ضرورات تمرير صفقة القرن، ولهذا السبب دعا الملك الوهابي الى قمة عربية تتقاطع مع قمة أخرى خليجية تحت رعاية جامعة الدول العربية وهي من أكبر المؤسسات الداعمة للانهيار العربي.

عدد القراءات : 3782
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3494
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019