الأخبار |
مها المصري تشارك في بروكار  منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يفوز على نظيره المالي في دورة الصين الدولية  استطلاعات رأي تظهر تقدم حزب المحافظين في بريطانيا قبل انتخابات الخميس  ظريف: علماء إيران "شوكة في عيون" الأعداء  طائرات الاحتلال الإسرائيلي تشن عدواناً جديداً على قطاع غزة  تناقضات «إسرائيل».. بقلم: محمود حسونة  إطلاق سراح 2626 متظاهرا في العراق  وزير الدفاع الإسرائيلي مهددا إيران: سورية ستصبح "فيتنامكم"  الكشف عن تدريبات إسرائيلية لقوات حفتر أجريت في ليبيا  الرئيس الكوري الديمقراطي يؤكد قدرة بلاده على النمو والازدهار حتى في أحلك الظروف  طوق جمركي من العيار الثقيل.. قمع التهريب براً وبحراً وجواً … «الجمارك» : إعادة هيكلة مجموعات العمل الجمركي وتوجيهات بالتشدد في التعامل مع قضايا التهريب وضرب الكبار أولاً  كالقابض على الجمر!!.. بقلم: سناء يعقوب  إطلاق سراح 2626 متظاهرا في العراق  الأمن العراقي يدمر ثلاثة أوكار لـ"داعش" في كركوك  ترامب لليهود: أنا أكثر رئيس أمريكي صداقة لإسرائيل وعليكم التصويت لي لحماية ثروتكم  الشرطة الهندية: مقتل 43 شخصا بحريق كبير في مصنع بنيودلهي  هل يمنع التلاعب والفساد في توزيع المشتقات؟ … الحكومة توسع دائرة ذكاء «محروقات» بمشروع لأئمتة العمليات من المصب إلى المواطن  ما عدد مرشحي الانتخابات البرلمانية الإيرانية؟  الديمقراطيون يتجهون لصياغة اتهامات مساءلة ترامب مطلع الأسبوع     

أخبار عربية ودولية

2019-08-15 04:49:11  |  الأرشيف

حكومة هادي: لا حوار مع «الانتقالي» قبل الانسحاب

منذ انقلاب «المجلس الانتقالي الجنوبي» على حكومة الرئيس المنتهية ولايته، عبد ربه منصور هادي، مع سيطرة المجلس على مدينة عدن جنوبي اليمن، والمشهد يزداد تعقيداً أمام اللاعبين داخل جبهة التحالف السعودي الإماراتي. وإذ بدت الرياض وكأنها تغض الطرف عن «الانقلاب» أو حتى متواطئة أحياناً، فإن ائتلاف حكومة هادي يحاول الصمود أمام تغيّر المعادلة مع طرد قوات هذه الحكومة من المدينة التي تعدّها «عاصمة مؤقتة». ذلك برغم أن السعودية دعت إلى اجتماع في جدة أوحى بأنه سيكون مخرجاً لترتيبات بين الرياض وأبو ظبي تلملم ذيول ما حصل، وتمنح «الانتقالي» دوراً يترجم انتصاره العسكري. وانطلاقاً من هذه المخاوف، جددت حكومة هادي، أمس، ترحيبها بالمبادرة السعودية، لكنها اشترطت في بيان للخارجية أن يتم أولاً «الالتزام بما ورد في بيان التحالف من ضرورة انسحاب المجلس الانتقالي من المواقع التي استولى عليها».
«الانتقالي»، من جهته، يستفيد من قوة أوراقه على الأرض ليحرص على ترجمتها في التفاوض، رغم عدم تخطيه الخطوط الحمر كعدم الاعتراف بـ«شرعية» هادي. في هذا الإطار، أكد المتحدث باسم «الانتقالي»، صالح النود، أن «التخلي عن السيطرة على عدن ليس مطروحاً على المائدة في الوقت الحالي». وقال في مقابلة مع «رويترز»: «ستكون بداية طيبة جداً أن يتم إخراج الإصلاح من الجنوب كله والسماح للجنوبيين بحكم أنفسهم... نحن نرى أن الإصلاح تغلغل في الحكومة أو سيطر عليها».
 
عدد القراءات : 3379
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3506
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019