الأخبار |
الرئيس الأسد يكافئ مهندسي وفنيي وزارة النفط الذين أجروا أعمال العمرة في مصفاة بانياس بخبرات محلية  إيران: إسرائيل أكبر تهديد للسلام والأمن لأنها تمتلك عشرات الأسلحة النووية  الجامعة العربية تتهاوى أمام التطبيع  أهالي منطقة الشدادي بريف الحسكة يتظاهرون احتجاجاً على جرائم ميليشيا “قسد” وقوات الاحتلال الأمريكي  الرئاسة اللبنانية: أديب لم يقدم لرئيس الجمهورية أي صيغة حكومية  "لسنا ضد أحد لكننا نريده إفريقيا".. تعثر محادثات تسمية مبعوث أممي جديد إلى ليبيا  صورة في الطائرة.. أول لاعب إسرائيلي في طريقه إلى دبي للانضمام إلى "النصر"  "ألحقوا بنا خسائر تفوق 150 مليار دولار".. روحاني يرد على منتقديه ويحدد مصدر مشكلات إيران  تفاصيل مثيرة... كشف مخطط خطير لتفجير البيت الأبيض وبرج ترامب  مقتل 15 شخصا على الأقل على يد ميليشيا مسلحة غرب إثيوبيا  "الفلسطينيون ارتكبوا مجازر ضد اليهود".. هل تزيّف السعودية التاريخ تبريراً للتطبيع؟  وفاة الفنان المنتصر بالله بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز 70 عاما  اليونان تدعو تركيا لإعطاء فرصة للدبلوماسية أو اللجوء للمحكمة الدولية  تطور عمراني على حساب المساحات الخضراء  زاخاروفا: حذف "فيسبوك" صفحات روسية تدخل في شؤون بلادنا  ابعد من اتفاقيات التطبيع.. مشروع "الولايات المتحدة الإبراهيمية".. بقلم: أليف صباغ  قدري جميل يكشف عن 5 نقاط حملها جيمس جيفري لقسد بخصوص سورية  الشهباء” المدعومة من “قاطرجي” تكتسح انتخابات “تجارة حلب”  منطقة "جبل علي" الإماراتية توقع مذكرة تفاهم مع غرف التجارة الإسرائيلية  أوكرانيا… مصرع 25 من أصل 27 راكبا في حادث تحطم طائرة "آن-26"     

أخبار عربية ودولية

2020-09-16 03:17:18  |  الأرشيف

نجحت تجاربه على الحيوانات وأنقذ أرواحاً من البشر.. “أكسفورد” تقترب من طرح عقار جديد لعلاج كورونا

طوّر علماء جامعة “أكسفورد” البريطانية مُركباً جديداً لعقار أجسام مضادة سيتم منحه لمرضى فيروس كورونا، وذلك بعد تجارب عديدة قامت بها الجامعة، برهنت أنَّ استخدام مركبات الستيرويد ينقذ أرواح بعض مرضى “كوفيد-19″، غير أنها ستكون مكلفة للغاية.
وفق تقرير لصحيفة theguardian البريطانية، الثلاثاء 15 سبتمبر/أيلول 2020، فإنه سيُمنَح مرضى عشوائيون من المجموعة التي انضمت للتجربة في أغلب مستشفيات الرعاية المشددة التابعة لخدمات الصحة الوطنية البريطانية، عقاراً تجريبياً طوّرته شركة Regeneron، ويُسمَّى REGN-COV2 “ريغن كوف-2”. ويتكون العقار من مزيج من اثنين من الأجسام المضادة البشرية المُقاوِمَة ضد الفيروس.
مع العلم أن هذه الشركة كانت قد طوَّرت عقاراً مشابهاً في السابق ضد فيروس الإيبولا.  
المرحلة الأخيرة: على عكس ديكساميثازون، الذي أثبتت تجربة “التعافي” Recovery، أنه ينقذ حياة واحد من كل 8 مرضى في حالة خطرة، طُوِّر هذا العقار الجديد خصيصاً لفيروس كورونا المستجد. 
إذ نجحت اختبارات العقار على الحيوانات، ومرّت بالمرحلة الأولى من تجارب السلامة، وهو الآن في المرحلة الأخيرة من التجارب في الولايات المتحدة.
بيتر هوربي، أستاذ الصحة العالمية والأمراض المعدية الناشئة في جامعة أكسفورد، وكبير الباحثين في التجربة: “وجدنا بالفعل أنَّ علاجاً واحداً، وهو الديكساميثازون، يفيد مرضى “كوفيد-19″، لكن معدل الوفيات يظل مرتفعاً للغاية؛ لذا يجب علينا الاستمرار في البحث عن علاجات أخرى. 
كما يضيف: “صُمِّمَت تجربة Recovery خصيصاً، بحيث يمكن اختبار أية أدوية تجريبية واعدة، مثل “ريغن كوف-2″، بمجرد توافرها. ونتطلع إلى معرفة ما إذا كان “ريغن كوف-2″ آمناً وفعالاً في سياق تجربة سريرية عشوائية واسعة النطاق، فهذه هي الطريقة الوحيدة للتأكد مما إذا كان ناجحاً في علاج كوفيد-19”.
 تجربة Recovery: من جانبه، قال مارتن لاندراي، نائب كبير الباحثين في التجربة، وأستاذ الطب وعلم الأوبئة: “حتى الآن، كنا في الغالب ندرس ما إذا كان يمكن إعادة توجيه العقاقير الموجودة لمعالجة هذا المرض الجديد، لكن لدينا الآن الفرصة لإجراء تقييم صارم حول تأثير دواء مُبتَكَر خصيصاً لاستهداف هذا الفيروس التاجي. وهناك أسباب وجيهة تجعلنا متحمّسين لهذا العقار الجديد. وستقدم تجربة Recovery تقييماً قوياً لتأثير هذا العلاج المُركَّب من الأجسام المضادة أحادية النسيلة المصنَّعة في المختبر في علاج المرضى في المستشفى”.
أما جوناثان فان تام، وهو نائب رئيس الخدمات الطبية، فقد صرّح بأن  تجربة Recovery معترف بها عالمياً على أنها الأنجح في العالم، وأضاف: “أخبار اليوم هي خطوة أخرى واعدة في البحث عن علاجات فعالة، التي من شأنها تحسين قدرتنا على التعامل مع هذا الفيروس المُدمِّر، وشهادة على الثقة التي يتمتع بها الآخرون حول العالم في هذه التجربة المُصمَّمة والمُنفَّذَة ببراعة”.
أغلى ثمناً: لكن في حين أنَّ عقار الديكساميثازون، وهو دواء قديم جداً وغير حاصل على براءة اختراع، يُكلِّف نحو 5 جنيهات إسترلينية لعلاج المريض، ستكون هناك تساؤلات حول القدرة على تحمل تكلفة مزيج الأجسام المضادة الجديد، إذا ثبتت فاعليته.
بينما قال نيك كاماك، رئيس مُسرِّع علاجات “كوفيد-19” في منظمة Wellcome البحثية الخيرية: “تعد الأدوية المضادة للفيروسات والأجسام المضادة وحيدة النسيلة من بين العلاجات المُشَجِّعَة والواعدة لكوفيد-19؛ لأنها مخصصة للمرض، لكنها أيضاً أغلى ثمناً”.
وأضاف كاماك: “تمنحنا الدراسات العشوائية واسعة النطاق الخاضعة للرقابة، مثل Recovery، أفضل فهم لما إذا كانت عقاقير مثل “ريغن-كوف 2” آمنة وفعالة ضد “كوفيد-19″، لكن يجب أن نضمن أنَّ أي علاج ناجح متاح لكل من يحتاج إليه على مستوى العالم”.
 
عدد القراءات : 3814

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020