الأخبار |
«دارة عزة» تنتفض ضد «النصرة» … الجيش يكبّد دواعش البادية خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد  بعد «الأساسي» و«الثانوي العام» … «الإدارة الذاتية» الانفصالية تخطط لـ«تكريد» التعليم الصناعي والمهني  نعمل لضبط استيراد وجودة تجهيزات الطاقات المتجددة … مدير بحوث الطاقة: نفاجأ بكميات كبيرة في السوق وتخبط بالنوعيات والأسعار  الطلاق والأمن الأسري.. بقلم: د. فاطمة عبدالله الدربي  رسائل المقاومة على حدود غزة: «مرحلة الصواريخ» آتية  الكرملين: نأسف لأنّ واشنطن خصمٌ... لا شريك  تونس ..حذر «إخواني»... وتريّث غربي: محاولات استدعاء الخارج لا تفلح  الأولمبياد يُرهق اقتصاد اليابان... عجز يفوق 7 مليارات دولار  14 ساعة قطع مقابل ساعة وصل.. الكهرباء حلم بعيد المنال في حلب  كوبا تندّد بمناقشة شؤونها في اجتماع «الدول الأميركية»: أداةٌ استعمارية  رقم مخيف.. العراق يسجل أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا  بمشاركة واسعة من فرسان سورية.. اليوم البطولة السادسة بالفروسية (قفز الحواجز)  صقور التطبيع يُتوّجون إرث نتنياهو: إسرائيل تتمدّد أفريقياً  «اللجوء الأفغانيّ» يشغل الغرب: تركيا تفتح ذراعيها... مجدّداً؟  الوعي القومي  الرئيس الأسد لـ قاليباف: إيران شريك أساسي لسورية والتنسيق القائم بين البلدين في مكافحة الإرهاب أثمر نتائج إيجابية على الأرض     

أخبار عربية ودولية

2021-06-16 16:16:11  |  الأرشيف

بوتين بعد لقاء بايدن: لا أوهام لدي لكن هناك بارقة أمل ويمكن الاتفاق حول كل القضايا التي بحثناها

أكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أنه ليست لديه أوهام عقب قمته مع نظيره الأمريكي، جو بايدن، لكن هناك بارقة أمل ببناء الثقة المتبادلة ويمكن الاتفاق حول كل القضايا التي تم بحثها.
 
وقال بوتين، خلال أول قمة له مع بايدن منذ توليه منصب الرئيس الأمريكي في يناير 2021، بعد محادثات استمرت بشكل عام نحو 4 ساعات واستضافتها مدينة جنيف السويسرية، إن الطرفين بحثا المواضيع التي تم ذكرها سابقا وهي الاستقرار الاستراتيجي والأمن السيبراني والنزاعات الإقليمية والعلاقات التجارية والتعاون في منطقة القطب الشمالي (أركتيكا).
 
بوتين: اتفقنا على إعادة السفيرين وبدء مشاورات بين وزارتي الخارجية حول القضايا العالقة
 
وأعلن بوتين أنه توصل مع بايدن إلى اتفاق حول إعادة السفيرين الروسي والأمريكي لمكاني عملهما لكن دون تحديد موعد دقيق لذلك.
 
كما ذكر بوتين أنه اتفق مع بايدن على بدء مشاورات دبلوماسية بين وزارتي الخارجية الروسية والأمريكية حول كل اتجاهات التعاون، مبينا: "هناك ما يجب التحدث عنه، ثمة تراكمات كثيرة، وبدا لي أن كلا الجانبين، بما في ذلك الأمريكي، مصممان على إيجاد حلول".
 
وأكد بوتين أن المحادثات تطرقت قليلا إلى قضية أوكرانيا، موضحا: "حسبما فهمت، الرئيس بايدن متفق على أن اتفاقات مينسك تمثل أساسا للتسوية شرق أوكرانيا".
 
بوتين: اتفقنا على إطلاق مشاورات بين وزارتي الخارجية حول قضية الاستقرار الاستراتيجي
 
وأشار بوتين إلى أن "روسيا والولايات المتحدة تتحملان مسؤولية خاصة عن الاستقرار الاستراتيجي في العالم باعتبارهما أكبر قوتين نوويتين"، مردفا: "نحن نفهم هذه المسؤولية".
 
وشدد في هذا السياق على أن بايدن اتخذ قرارا مسؤولا ومناسبا من حيث التوقيت لتمديد معاهدة الحد من الأسلحة الاستراتيجية الهجومية "ستارت 3" لمدة 5 سنوات.
 
وذكر أن الطرفين اتفقا على بدء مشاورات بعد ذلك حول الخطوات التالية التي يمكن اتخاذها بقيادة وزارتي الخارجية للبلدين.
 
بوتين: لم تكن هناك أي عدائية خلال القمة
 
وحول سير القمة قال بوتين إنه لم ألاحظ "أي عدائية" من قبل أي من الطرفين، وتابع: "لقاؤنا جرى في سياق مبدئي ولدينا مواقف وتقديرات مختلفة تماما حول الكثير من القضايا، لكن كلا الطرفين أبديا رغبة في فهم بعضهما بعضا وإيجاد سبل لتقريب المواقف. الحديث كان بناء بما فيه الكفاية".
 
بوتين: اتفقنا مع بايدن على بدء مشاورات حول قضية الهجمات السيبرانية
 
وأعلن الرئيس الروسي أنه اتفق مع نظيره الأمريكي على بدء مشاورات حول قضية الهجمات السيبرانية.
 
وأشار بوتين في هذا السياق استنادا إلى مصادر أمريكية إلى أن أغلب الهجمات السيبرانية في العالم تنفذ من داخل الولايات المتحدة، وتأتي بعدها كندا، ومن ثمن أمريكا اللاتينية وبعدها بريطانيا، بينما روسيا ليست في قائمة الدول الأولى من حيث عدد مثل هذه العمليات.  
 
وشدد بوتين على أن الولايات المتحدة لم ترد على أي طلب توضيح وجهته روسيا بشأن الهجمات السيرانية.
 
بوتين: لدينا التزام واحد حول أوكرانيا وهو الإسهام في تطبيق اتفاقات مينسك لتسوية الأزمة
 
وأكد بوتين أن المحادثات تطرقت قليلا إلى قضية أوكرانيا، موضحا: "حسبما فهمت، الرئيس بايدن متفق على أن اتفاقات مينسك تمثل أساسا للتسوية شرق أوكرانيا".
 
وأضاف في هذا السياق ردا على سؤال أحد الصحفيين: "لدينا التزام واحد حول أوكرانيا وهو الإسهام في تطبيق اتفاقات مينسك لتسوية الأزمة، وفي حال استعداد الطرف الأوكراني سلك هذا السبيل فإننا سنتجه عبره".
 
بوتين: روسيا لا تنفذ أي تدريبات عسكرية على حدود الولايات المتحدة التي بدورها تجري الآن مناورات قرب حدودنا
 
وحول التحركات الأخيرة لروسيا قرب حدود أوكرانيا، أشار بوتين إلى أن روسيا نفذت كل التدريبات في داخل أراضيها.
 
وشدد على أن بلاده لا تنفذ أي تدريبات عسكرية على حدود الولايات المتحدة التي تجري الآن بدورها مناورات قرب حدود روسيا.
 
وقال: "لهذا السبب يجب أن تكون مباعث قلق لدى روسيا وليس لدى الولايات المتحدة، لكن هذا يمثل أيضا موضوعا للنقاش وتحديد المواقف".
 
بوتين: نافالني عرف أنه انتهك القانون وهو أراد أن يتم اعتقاله عند وصوله إلى روسيا
 
وقال بوتين، ردا على سؤال حول "المعارضة غير النظامية في روسيا" وقضية المعارض المعتقل، أليكسي نافالني، إنه كان علم بأنه انتهك القانون الروسي وأن عليه التسجيل لدى الجهات المعنية كشخص محكوم عليه بالسجن مع وقف التنفيذ، لكنه تجاهل هذا المطلب وغادر روسيا.   
 
وأشار إلى أن نافالني وصل إلى روسيا من ألمانيا، التي سفر إليها لتلقي العلاج، وهو كان على علم بأنه في قوائم المطلوبين، مبينا: "أعتقد أنه أراد أن يكون معتقلا".
 
 بوتين: الولايات المتحدة أعلنت روسيا عدوا لها
 
وأشار بوتين، استمرارا في تطرقه إلى موضوع "المعارضة غير النظامية"، إلى أن الولايات المتحدة أعلنت روسيا عدوا لها عام 2017 بقرار في هذا الصدد من قبل الكونغرس.
 
وأردف: "أدرجت في القوانين الأمريكية أحكام تنص على أن الولايات المتحدة يجب عليها دعم قواعد ونظم الإدارة الديمقراطية في بلادنا وتأييد منظمات سياسية. لنطرح سؤالا (منطقيا): إذا كانت روسيا تعتبر عدوا (للولايات المتحدة)، فما هي المنظمات التي ستدعمها الولايات المتحدة في روسيا؟".
 
وتابع: "أعتقد أن الحديث لا يدور عن المنظمات التي تعزز (مواقع) الاتحاد الروسي، وإنما عن تلك التي تردعه، وهذا هو هدف أعلنته الولايات المتحدة بوضوح".
 
بوتين: لدينا تفاهم حول الخطوط الحمراء
 
كما أكد بوتين أنه بحث مع بايدن قضية حقوق الإنسان بمبادرة من الرئيس الأمريكي.
 
وحول وصف بايدن إياه بالقاتل، قال بوتين: "الكل يعرفون هذه التصريحات، وبعد ذلك الرئيس بايدن اتصل بي، وقدم توضيحات لبعضنا بعضا، وأنا مرتاح بهذه التوضيحات".
 
وشدد بوتين على أن تفاهما لدى روسيا والولايات المتحدة حول مسألة الخطوط الحمراء، مبينا مع ذلك أنه لم يتم مناقشة القضايا خلال المحادثات من هذه الزاوية.
 
ولفت بوتين إلى أن روسيا مستعدة لرفع التعاون الاقتصادي مع الولايات المتحدة لكنها بدورها تواصل اتباع سياسة العقوبات.
 
وشدد في هذا السياق على أن  خسائر الولايات المتحدة من العقوبات ليست أقل من خسائر روسيا.
 
 وأكد بوتين أنه يمكن للبلدين التوصل إلى توافقات حول قضية تبادل السجناء.
 
بوتين: هناك بارقة أمل بشأن بناء الثقة المتبادلة بين البلدين وعلينا الاتفاق على قواعد التصرف
 
وخلال رده على أسئلة بشأن سير المحادثات ذكر بوتين أنهما لم يتبادلا مع بايدن دعوات لزيارة روسيا والولايات المتحدة، معتبرا أنه من السابق لأوانه القيام بذلك.
 
ووصف بوتين بايدن بالسياسي "البناء والمحترف"، ومع ذلك أشار الرئيس الروسي إلى أنه لا توجد لديه "أي أوهام بشكل عام وخاصة بعد اللقاء" مع نظيره الأمريكي.  
 
وأوضح بوتين أنه من الصعب القول في الوقت الراهن ما إذا كان سيحدث تحسن في العلاقات الروسية الأمريكية في وقت قريب.
 
واشار مع ذلك إلى أنه لم يكن هناك ضغط من قبل أي من الطرفين خلال اللقاء مع بايدن، مشددا على أن "المحادثات كانت مثمرة وهناك بارقة أمل" بشأن بناء الثقة المتبادلة بين البلدين.
 
وأكد بوتين أن روسيا تعمل بالتناسب مع التهديدات المتشكلة، نافيا الادعاءات بأنها تتبع سياسات غير قابلة للتنبؤ وتضر بالاستقرار في العلاقات بين الطرفين، وأضاف: "علينا الاتفاق على قواعد التصرف".
 
وصرح الرئيس الروسي: "لدي انطباع بعد لقائنا أنه بإمكاننا التوصل لاتفاقات حول كل القضايا التي بحثناها اليوم".
عدد القراءات : 3326

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3551
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021