الأخبار |
غوتيريش "مصدوم" بنبأ تخطي وفيات كورونا في العالم حاجز المليون  أرمينيا تتهم تركيا بشن "عدوان مباشر" عليها  مجلس الوزراء يناقش مشروع قانون الأحوال المدنية الجديد.. المهندس عرنوس يطلب من الوزارات رفع سقف المكافآت التشجيعية وطبيعة العمل وتفعيل نظام الحوافز  ضبط كازية “شفطت” الاف الليترات من مخزون المحروقات لبيعها بالسوق السوداء  على لسان اثنين من المقاتلين: أنقرة تدعم أذربيجان بمسلحين سوريين موالين لها  موجة "كوفيد-19" الثانية قد تجبر العالم على العزلة الذاتية مرة أخرى  الدفاع الأرمنية: طائرة "إف-16" تركية تسقط "سو-25" أرمنية ومقتل طيارها  بوتين: فيروس كورونا عدو صامت بالغ الخطورة وجميع السيناريوهات ممكنة  الجعفري: الغرب يشوه الحقائق العلمية ويفبرك الأكاذيب بشأن ملف الكيميائي في سورية ويجب إغلاق هذا الملف نهائياً  واقعة احتجاز رهائن في ولاية أوريغون الأمريكية تخلف عددا من القتلى  لافروف حول التسوية الكورية: يجب الانتقال من الأقوال إلى الأفعال  الصحة العالمية.. حصيلة ضحايا كورونا في العالم أعلى من المعلن  "بلومبيرغ": واشنطن تحضر لعقوبات تعزل إيران عن الخارج  "لن نرى مثله مرة أخرى".. قرية رومانية تعيد انتخاب رئيس بلديتها بعد وفاته  جريمة مثيرة للجدل في مصر.. ضبط شاب يمارس الجنس مع خالته وابنها يلقيه من الطابق الخامس  نكتب لنفهم الحياة.. بقلم: عائشة سلطان  مع بدء العام الدراسي.. إقبال على الدروس الخصوصية وارتفاع في أسعار الساعات!!  خطوة تصعيدية خطيرة... هل تستعد أمريكا لحرب مع إيران؟  الاستثمار بـ«إغلاق السفارة»: ترامب يضرب مواعيد مؤجّلة     

آدم وحواء

2019-11-09 05:09:29  |  الأرشيف

متى تعرفين أن عملك يؤثر على زواجك؟

نعيش في زمن بات العمل فيه مستنزفاً للعقل والذهن بشكل كبير للغاية، يعود الشخص إلى البيت لا يقوى على الحراك، ويكاد يتجنب أي نقاش أو نشاط، ليعيد شحن نفسه من أجل يوم مستنزف جديد.
 
هناك من الأزواج من يكون متفهماً لطبيعة عملك، يعذرك، بل يقدر لك ما تقومين به من أجل مستقبل العائلة، لكن منهم من يكون متطلباً، ويخلق التوتر، فمتى تعرفين أن عملك بدأ يؤثر على زواجك سلباً؟
 
- هنا بعض العلامات التي تجعلك تستشعرين بذلك، وتنبهلك لضرورة إحداث تغيير:
- نسيانك مواعيد واتفاقيات مع زوجك.
- تكرار زوجك تذمره بشأن الوقت الذي تقضينه معه، وكلامه عن عدم شعوره بالاهتمام.
- عدم مشاهدتكما شيئاً معاً على التلفاز منذ زمن طويل، في حال كنتما تفعلان ذلك من قبل.
- وصولك متأخرة لكل مناسبة عائلية أو في اللحظة الأخيرة.
- عدم انسجامه مع كلامك عن أي شيء يتعلق بعملك، يكتفي بكلمات مثل "نعم" و "أها".
- غياب كافة المواضيع الجانبية فيما بينكم، إلا فيما يتعلق بالعمل فقط!
- قلة الكلام المتبادل بينكما في الصباح، وانشغال كل منكم بالتجهيز لنفسه.
- وصولك لدرجة التفكير بالتضحية بأي من الأمرين، أو تخيل حياتك على الأقل من دون أي منهما .. كيف ستكون؟
- تشعرين بالسعادة أكثر في العمل، من شعورك بها في المنزل، وتصبحين مستعدة لقضاء ساعات أكثر هناك لتجنب المواجهة.
- يبدأ زوجك ببعث رسائلة المتذمرة من الظروف، باستخدام لغة ساخرة، أو بضرب أمثلة مشابهة لمثالكما على أنها قصص لأصدقائه.
- نسيانك آخر لحظة سعيدة كاملة بينكما دون وجود توتر خلالها.
 
ومن المستحسن إيجاد توازن بين العمل والحياة الشخصية والأخذ بعين الاعتبار هذه النصائح لتجنب الوقوع في المشاكل مع الشريك:
إدارة الوقت بطريقة تمكنك من تنظيم وإنجاز جميع مهماتك المنزلية بكفاءة.
إعداد قائمة نشاطات عائلية لعطلة نهاية الأسبوع وكذلك تدوين الأحداث العائلية المهمة بشكل أسبوعي.
عدم التحدث في أي شيء يخص العمل في المنزل وترك جميع المشاكل والهموم خارج جدران المنزل.
تقليل إمكانية الوصول إلى البريد الإلكتروني عند التواجد مع العائلة.
 
عدد القراءات : 5896

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020