الأخبار |
أكثر من 18 مليون إصابة في العالم: منظمة الصحة تقلّل من أهمية اللقاحات المرتقبة  الصين.. عين واشنطن على «تيك توك»: الحظر التامّ أو مشاركة المُلكية!  أضرار مادية جراء عدوان إسرائيلي على بعض نقاطنا باتجاه القنيطرة  بولتون: ترامب قد يخرج الولايات المتحدة من الناتو إن تمت إعادة انتخابه  تقرير أممي: كوريا الشمالية قد تكون طورت أجهزة نووية لصواريخها الباليستية  صناعة النسيج تنوء تحت ارتفاع التكلفة.. والألبسة تخرج من حسابات المواطنين!  انفلونزا الفساد …!!.. بقلم: هناء غانم  كورونا لم يمنع ازدحامه.. ما هو المطار الأكثر نشاطًا حول العالم؟  أسعار الفروج تطير .. المتهم “الأعلاف” والمستفيد تجار السوق .. والخاسر المربي والمستهلك  30 يوماً لتنفيذ «اتفاق الرياض»: حكومة «التحالف» الرابعة على خطى سابقاتها  مليارديرات في أميركا يتخلون عنه.. ترامب يخسر دعماً مالياً مهماً لإعادة انتخابه  بينها مصر وسورية... الكويت تضع شرطا لاستقبال مواطني الدول "عالية الخطورة الوبائية"  الولايات المتحدة تعول على اتفاق مع روسيا والصين للحد من جميع الأسلحة النووية  الهند تطالب الصين بانسحاب كامل للقوات من لاداخ  باريس تدعو لفرض عقوبات مالية على الدول الأوروبية التي تنتهك حقوق الإنسان     

سينما

2013-12-08 17:44:32  |  الأرشيف

الأمير طلال يناشد الرئيس الأسد منع فلم نجدت أنزر “ملك الرمال”

شن الأمير طلال بن عبدالعزيز، الأخ غير الشقيق للعاهل السعودي الملك عبدالله، ووالد الملياردير الوليد بن طلال، هجوما قاسيا على المخرج السوري، نجدت أنزور، واصفا إياه بـ”مخرج النكاح” بسبب فيلمه الجديد عن والده مؤسس المملكة، مؤكدا أنه اتصل بالرئيس السوري، بشار الأسد، عبر صديق مشترك لمنع عرض الفيلم بدمشق.
وتحت عنوان: “مخرج جهاد النكاح يواصل مشوار الهبوط” وقال الأمير طلال في بيان له نشره على حسابه بموقع “تويتر” بحسب شبكة CNN: “يعرض في دمشق في الوقت الراهن فيلم سينمائي بعنوان ملك الرمال للمخرج السوري نجدة أنزور الذي يعتبر أول المبشرين بجهاد النكاح من خلال مسلسله المثير للجدل: ما ملكت أيمانكم.”
وتابع الأمير السعودي المعروف بآرائه المتقدمة مقارنة بالتيار العام في المملكة بالقول إن فيلم أنزور الجديد “لم يترك إلا الألم والأسى في نفوس الجماهير” مضيفا أنه بعمله الحالي “يصمم على الاستمرار في مشوار الهبوط، حيث سبق عرضه في لندن ولم يلق أي نجاح.”
وأضاف الأمير طلال قائلا: “لقد تعرضت السعودية وما زالت للعديد من الحملات الإعلامية المغرضة، ولم تكن السينما ببعيدة عن تلك الحملات، ولم تستطع جميعها أن تنال من شموخ المملكة ومكانتها الإسلامية والعربية والعالمية المرموقة وبالتأكيد سوف يلقى هذا الفيلم ذات المصير وهو معانقة سلة مهملات الأعمال الفنية الساقطة.”
ولفت الأمير طلال إلى أنه استعان بـ”صديق مشترك” مع “فخامة الرئيس بشار الأسد” بهدف “منع عرض هذا الفيلم في دمشق” متمنيا أن يستجيب الرئيس السوري “إكراماً لشخص الملك عبد العزيز الذي لا يمكن لسوريا الشقيقة وشعبها الوفي نسيان أعماله الخيرة ودعمه الدائم،” على حد تعبيره.
ويشير الأمير طلال في بيانه إلى مسلسل “ما ملكت أيمانكم” الذي أثار قبل سنوات عاصفة من الجدل وصلت إلى حد المطالبة بمنع عرضه، أما فيلم “ملك الرمال” الذي يتطرق إلى الملك عبدالعزيز وتاريخ قيام المملكة، فقد قيل إن الرياض عارضته علنا واعتبرته مسيئا لشخصية الملك المؤسس، علما أن عرضه يأتي في ذروة الصراع وتبادل الاتهامات بين سوريا والسعودية.
عدد القراءات : 10498

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020