نتنياهو يتعهد بضم الاغوار والمستوطنون يؤكدون

 تأكيدا للتصريحات التي أدلى بها رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو بضم الاغوار وشمال البحر الميت والمستوطنات وفرض السيادة عليها، أعلن رئيس مجلس المستوطنات في الاغوار أن نتنياهو سيعلن في حال فوزه فرض السيادة على الأغوار.
يشار هنا الى أن بنيامين نتنياهو منع في العام 2018 مشروع قانون تقدم به أحد أعضاء الليكود لفرض القانون الاسرائيلي على الاغوار، ومع اشتداد حمى التنافس الانتخابي جاءت تصريحات نتنياهو وعدا انتخابيا قابلا للتنفيذ في حال فوزه في الانتخابات المقررة السابع عشر من الشهر الجاري، ومن المتوقع أن تحظى خطوة نتنياهو لفرض القانون الاسرائيلي على منطقة الاغوار بدعم مكونات حزب (كحول لفان) الذي يرأسه بيني غانتس، وقد تشكل هذه الخطوة وفي حال تحققت التوقعات بعرض صفقة القرن بعد الانتخابات احد العوامل الضامنة لتركيب ائتلاف نتنياهو القادم.
السلطة الفلسطينية وصفت تعهد نتنياهو بانه "انتهاك صارخ" للقانون الدولي، وسرقة للاراضي وتطهير عرقي ومدمر لكل فرص السلام، وفي عمان اعتبرت الحكومة الاردنية تعهد رئيس وزراء اسرائيل تصعيد خطيرا يدفع المنطقة برمتها نحو العنف وتأجيج الصراع، يذكر أن تصريح نتنياهو ترافق مع انعقاد اجتماع بجامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية.
ويقول المراقبون أن ردود فعل السلطة والاردن، غير كافية لمواجهة تعهد نتنياهو الذي اقدم على الكثير من الحطوات دون تحريك ساكن.
ويضيف المراقبون أن شهية دولة الاحتلال لضم المزيد من الاراضي الفلسطينية لا تزال مفتوحة، وخاصة في ظل دعم ادارة الرئيس الامريكي دونالد ترامب الذي اعترف بالقدس وهضبة الجولان المحتلتين حزءا من اسرائيل، فالاغوار وكل الضفة الغربية باتت في بازار ترامب هدايا تنتظر نتنياهو قبل الانتخابات، يذكر أن واشنطن تعمل على صياغة تسوية سياسية تحت اسم صفقة القرن تجبر الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لاسرائيل في ملفات القدس واللاجئين والحدود.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2019