الرئيس عباس يطالب إسرائيل بالانسحاب إلى حدود 1967 خلال عام واحد فقط

قال الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، في كلمة له بثت أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، إن "سلطة الاحتلال (إسرائيل) تسن القوانين وتعقد المحاكمات لطرد الفلسطينيين من أحياء الشيخ جراح وسلوان".
وقال عباس، اليوم الجمعة، "لم نرفض أي اتفاق جدي للسلام مع إسرائيل"، مشيرا إلى أن سياسات المجتمع الدولي والأمم المتحدة فشلت في "محاسبة إسرائيل".
وقال عباس: "يجري حاليا حوار بناء مع الإدارة الأميركية لاستعادة العلاقات ووضع خطوات تتضمن التزام سلطات الاحتلال بالاتفاقيات الموقعة".
وتابع عباس: "سنواصل السعي من أجل توفير الشروط اللازمة لتشكيل حكومة وحدة وطنية ناجحة وسنستمر في العمل للانضمام للمنظمات الدولية".
ودعا الرئيس الفلسطيني المجتمع الدولي لمساعدة بلاده من أجل "الضغط على الاحتلال الإسرائيلي لتنظيم الانتخابات الفلسطينية في القدس"، مشيرا إلى أن "منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني".
وطالب عباس إسرائيل "بالانسحاب من الأراضي الفلسطينية على حدود 1967 خلال عام واحد" مبينا استعداده من أجل العمل على ترسيم الحدود، محذرا إسرائيل في حال عدم الانسحاب من هذه الأراضي بالتوجه إلى محكمة العدل الدولية.
وطالب عباس، في كلمته، الأمين العام للأمم المتحدة بعقد مؤتمر دولي للسلام تحت رعاية الرباعية الدولية فقط.
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2021