بعد الكارثة.. إقالة مدرب المنتخب البرازيلي سكولاري!

استقال المدرب لويس فيليبي سكولاري من منصب المدير الفني للمنتخب البرازيلي لكرة القدم، بحسب ما أفادت شبكة "جلوبو" التلفزيونية.
وأوضحت "جلوبو" أن "سكولاري استقال بعد الهزيمة التي تعرض لها الفريق أمام نظيره الهولندي صفر/3 (السبت) في مباراة تحديد المركز الثالث ببطولة كأس العالم 2014، التي اختتمت مساء أمس (الأحد) بفوز المنتخب الألماني على نظيره الأرجنتيني 1/صفر في المباراة النهائية للبطولة.
وجاءت الهزيمة أمام هولندا بعد أيام قليلة من السقوط المدوي للمنتخب البرازيلي في المربع الذهبي للبطولة، حيث خسر 7-1 أمام نظيره الألماني يوم الثلاثاء الماضي.
وفيما لم يظهر أي تأكيد رسمي على التقرير الذي بثته "جلوبو"، أكدت الشبكة أن "سكولاري تقدم باستقالته وأن الاتحاد وافق عليها".
وقال سكولاري، بعد الهزيمة أمام هولندا، إن "مستقبله مع الفريق في يد الاتحاد البرازيلي للعبة لأنه من سيحسم استمراره أو رحيله من العمل مع الفريق". وتعرض سكولاري لهتافات عدائية وصفارات استهجان من قبل الجماهير خلال المباراة أمس الأول بالعاصمة برازيليا.
وقاد سكولاري (65 عاماً) المنتخب البرازيلي للفوز بلقبه العالمي الخامس من خلال مونديال 2002 في كوريا الجنوبية واليابان وكان يأمل في قيادة الفريق للفوز بلقبه العالمي السادس من خلال المونديال البرازيلي بعد عام واحد من الفوز بلقب كأس القارات علماً بأنه عاد إلى تدريب الفريق في أواخر 2012.


Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2019