دمشق    23 / 11 / 2017
السعودية تشتري أسلحة أمريكية دقيقة التوجيه بـ7 مليارات دولار  جبهة النصرة تنتظر نهايتها رغم دعم أميركا  حوار سوتشي وخريطة الحل النهائي.. بقلم: سامر ضاحي  تحرير والد البرلماني خالد العبود وشقيقه من الخطف  من البوكمال إلى سوتشي ؟.. بقلم: مها جميل الباشا  السعودية ومصر والإمارات والبحرين تتخذ قرارا بشان كيانات تدعمها قطر  بريطانيا تبعث برسالة إلى بارزاني لدعم الحوار بين بغداد وأربيل  نتنياهو في قفص الاتهام.. بقلم: يونس السيد  سفينة محيطات روسية متطورة للبحث عن الغواصة الأرجنتينية  الجيش السوري يستعيد بلدة القورية بدير الزور بدعم مستشارين روس  السعودية.. متهمون بالفساد ينقلون أموالا إلى الدولة لتسوية أوضاعهم  هكذا ضغطت واشنطن على الرياض لإطلاق الحريري...  العراق يعلن عملية تطهير آخر معاقل "داعش" في الصحراء  دي ميستورا يزور موسكو للقاء لافروف وشويغو  كوبا وكوريا الشمالية ترفضان سياسة العقوبات الأمريكية "الأحادية والتعسفية"  عقبة مفاجئة… إجراءات غربية محتملة بعد زلزال بن سلمان  الحريري: نختلف ولكن نتفق في النهاية على مصلحة البنان  لا يبدو أن أياً من الاطراف الدولية تعارض ترشح الأسد للرئاسة  مسلحي الغوطة يسألون قادتهم: لماذا إستهداف أحياء دمشق وليس محيط حرستا؟  

مال واعمال

2017-09-12 09:09:27  |  الأرشيف

بيع نحو 9 كغ يومياً في أسواق دمشق … جمعية الصاغة: احذروا الأونصات المغشوشة في الأسواق

حذّرت جمعية الصاغة والمجوهرات بدمشق من وجود أونصات مغشوشة في السوق، إذ دعت الجمعية في تعميم لها؛ أصحاب الورشات لعدم التعامل بالرملة -يقصد بها الذهب بعد أن يذوب ويصبح جاهزاً لإعادة تصنيعه من جديد- إلا بعد أن يكون عليها ختم المحلل المعتمد لدى الجمعية، وذلك بعد قيام بعض أصحاب النفوس الضعيفة بسحب الأونصات القديمة (التي كانت مخالفة للعيارات المطلوبة) ثم إعطائها للورشات على أساس أنها رملة أصلي من عيار 995 على حين عيارها في الواقع كان 980 و960، ما تسبب بتكسير بضاعة العديد من الحرفيين أصحاب الورشات أثناء معايرة البضاعة في مكتب الجمعية.
وفي تصريحه لـ«الوطن» بينّ رئيس جمعية الصاغة في دمشق غسان جزماتي أن السبب في التعميم هو قيام بعض أصحاب محلات الصاغة بشراء الأونصات القديمة غير الدقيقة في عياراتها من الزبائن بأسعار منخفضة لأن هذه الأونصات تم إلغاء التعامل بها، ومن ثم يقومون بتغيير معالمها لتصبح شبيهة بالأونصة المتداولة حالياً، ويتوجهون إلى أصحاب الورش لبيعها على أساس أنها أونصات نظامية في الوزن والعيارات، وذلك بهدف الغش والتلاعب لتحقيق مكاسب إضافية، وعند التدقيق فيها من مكتب المعايرة في الجمعية تبين أنها الأونصات القديمة غير الدقيقة وتم تكسيرها لكونها غير مطابقة للمواصفات ما تسبب بخسارة أصحاب الورش لقيمتها النقدية.
مضيفاً بأن الجمعية كشفت عن العديد من الكميات المتلاعب بعياراتها، مؤكداً أن لدى الجمعية 6 محللين معتمدين بالتدقيق في البضاعة الذهبية موجودين ضمن الجمعية، يقومون بالتدقيق بعيارات البضاعة ووضع الدمغة عليها مع العيار واسمه لمراجعته فيها.
وحول واقع الأسواق والأسعار حالياً أوضح جزماتي أن الارتفاع الأخير في سعر الذهب يعود لارتفاع الأونصة الذهبية عالمياً حيث سجلت 1340 دولاراً، حيث تم تسعير غرام الذهب عيار /21/ بـ19100 ليرة سورية، ليكون سعر الليرة الذهبية السورية 160 ألف ليرة سورية والأونصة الذهبية السورية بـ694 ألف ليرة سورية.
ولفت جزماتي إلى أن واقع البيع في أسواق الذهب بدمشق يعتبر جيداً حالياً لأنها فترة ما بعد عيد الأضحى وبدء الموسم المدرسي، حيث وصل البيع إلى نحو 9 كيلو غرامات ذهب يومياً وهو مبيع يعتبراً جيداً جداً بالمقارنة مع نفس الفترة للعام الماضي، معيداً الأسباب في التحسن إلى النتائج الإيجابية التي ظهرت خلال معرض دمشق الدولي والحركة التجارية التي نشطت في كل الأسواق، إضافة إلى تحسن الوضع الأمني والاستقرار في البلد، مع اتساع مساحة الأمان التي ينشرها الجيش العربي السوري من خلال فك الحصار عن محافظة دير الزور وباقي المناطق الأخرى.
في سياق متصل لفت جزماتي إلى انتظار الصاغة لتحديد موعد اللقاء مع وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية للبحث في الطلب الذي رفع من الجمعية للسماح للتجار العرب بشراء الذهب السوري بنفس الصيغة التي يسمح بها للتاجر السوري بإدخال الذهب الخام.

عدد القراءات : 3663

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider