دمشق    29 / 06 / 2017
تصعيد واشنطن مستمر: «برنامج الأسد» الكيميائي يتخطى الشعيرات  عنصر منفلت يرمي قنبلة في شارع القريات.. والعناية الالهية تمنع وقوع ضحايا  لماذا تقرع أمريكا طبول الحرب الكيماوية في سورية الان مجددا؟  هل تصبح ’قطر’ بمثابة ’بولندا’ في الحرب العالمية الثانية؟  حمد وفورد وماكرون...في سورية انتهت اللعبة  التحرش الجنسي يلاحق وزير مالية الفاتيكان  لأول مرة في سورية.. روسيا تكشف للأسد في حميميم عن مدرعة خارقة  القوات الأمريكية تقصف الجيش العراقي في الموصل  مصر توجه رسالة شديدة اللهجة إلى قطر  تهديدات "الكيماوي" في سورية و"أم القنابل" رسالة ترامب الأكثر خطورة إلى العالم  ابن نايف تحت الإقامة الجبرية وممنوع من مغادرة السعودية  أنور عشقي: السعودية تقبل التطبيع مع إسرائيل بشرط؟!  ذرائع الكيميائي والقادة الأميركيون؟  تغريم غوغل 2.42 مليار يورو  إزالة حواجز وكتل إسمنتية بدمشق وريفها وحماة.. وإبقاء الضروري منها  رغم الوعود.. كثير من صرافات التجاري والعقاري خارج الخدمة بالعيد  نسبة النجاح.. بقلم: سامر يحيى  "جنون" ترمب .. و"حذاء" الرئيس الأسد  4 عمال يوفرون 87 مليون ليرة…و10 آلاف ليرة مكافأة لهم!!  «غزاة جدد» للساحل المصري: هل أخلّت «قناة السويس الجديدة» بالتوازن البيئي؟  

مال واعمال

2017-04-15 22:50:47  |  الأرشيف

لهذه الأسباب..أسعار الألبسة في موسم الصيف سترتفع 20%!

بين صناعي في مجال الألبسة يملك معملا في حلب، أن أسعار الألبسة في تصاعد مستمر متوقعاً ارتفاعاً يصل إلى نحو 20% خلال الصيف الحالي.

ولفت الصناعي إلى أن صناعة الألبسة تواجه العديد من الصعوبات، التي تعرقل الحركة الإنتاجية وترفع من التكاليف على المنتج وبالتالي على المستهلك النهائي، وأهمها قلة اليد العاملة بشكل كبير، وذلك نتيجة هجرة الشباب إلى الخارج، مقترحاً على الحكومة إيجاد حل جذري لهذه المشكلة عبر البدل الداخلي، مشيرا إلى أن قلة اليد العاملة أدى إلى ارتفاع أجورها بشكل كبير على الصناعي بنفس الوقت، وتزامن ذلك مع رفع سعر المحروقات على الصناعيين إلى حدود 293 ليرة لليتر، وخاصة أن الصناعيين كان لهم مخصصات معينة من مادة المازوت بسعر 185 ليرة لليتر، ومن المعروف أن حلب عانت كثيرا من انقطاع الكهرباء، ما استدعى اعتماد كل الصناعيين على المولدات في تشغيل الآلات الصناعية، ما رفع التكلفة أكثر.

كما بين أن من أسباب ارتفاع تكاليف الإنتاج أيضا هو ارتفاع تكاليف الترفيق في الذهاب والإياب، وعدم وجود ضوابط معينة لهذا الأمر. كما أن معظم الصناعيين يستوردون نحو 80% من مستلزمات إنتاجهم سواء من حيث الخيوط أو الأقمشة وغيرها، وكلها تخضع لتذبذبات سعر الصرف، وهذا من شأنه أن يرفع التكاليف أيضا.

ولفت إلى أن مطالب الصناعيين معروفة عند الحكومة، سواء من حيث توفير الكهرباء لهم والمحروقات واليد العاملة. آملا بإيجاد حل لكل هذه المعوقات التي تواجه الإنتاج الصناعي في سورية بأسرع وقت ممكن.

سينسيريا

عدد القراءات : 3595

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider