دمشق    26 / 02 / 2017
ألمانيا تتوقع وصول 200 ألف مهاجر سنويا إلى البلاد  تفجيرات حمص رسالة دموية في مرحلة معقدة..بقلم: عمر معربوني  شبر بعد أنف أردوغان.. بقلم: إيفين دوبا  صناعي: ثلاثة عوامل إيجابية للسماح للقطاع الخاص في سورية بإستيراد المحروقات  «العقل المُدبّر» لترامب يُقلق العالم بقيادته «الجمهوري» نحو «اليمين المتطرف»  مئات مليارات دول الخليج المودعة في بنوك أمريكا في مهبّ الريح  هل يتجاوز الاردن كمائن المناطق الآمنة وتداعياتها الخطيرة؟!  هل يلجأ نظام آل سعود الى طرد العمال المصريين؟!  الاتحاد الرياضي العام يصدر الجزء الثالث من سلسلة تاريخ الحركة الرياضية في سورية  موسكو تدين الهجمات على فروع أمنية في حمص وتدعو إلى معاقبة من يقف وراءها  اسرائيل تعترف بعجزها عن هزيمة حماس في حرب العام 2014  الجيش السوري يعلن السيطرة على بلدة تادف بريف الباب  الرئيس الإيراني السابق يوجه رسالة نقد إلى ترامب  سيناريو متكرر: فرصة جنيف "التاريخية" تراوح مكانها  هذه هي الخطة الأمريكية في الشمال السوري  ظريف لتركيا: ذاكرتكم ضعيفة  نصف مليون سعودي متزوجون بأكثر من سيدة  المهندس خميس يصدر قرارين بتعيين أمينين عامين لمحافظتي ديرالزور وطرطوس  الجيش العراقي يعلن استعادة أول أحياء غرب الموصل من قبضة "داعش"  برشلونة يهزم أتلتيكو مدريد في الوقت القاتل  

صحتك وحياتك

2017-01-11 07:10:52  |  الأرشيف

فحص دم يتنبأ بالنوبة القلبية قبل 7 سنوات من حدوثها!

توصل علماء وباحثون في مجال الطب بجامعة زيوريخ في سويسرا إلى فحص دم بسيط يُكلف 40 جنيهاً استرلينياً فقط (50 دولاراً) لكنه يستطيع التنبؤ بالنوبة القلبية والجلطات قبل مدة تصل إلى 7 سنوات من حدوثها، وهو ما يُمكن الأطباء من اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة لذلك، وإرشاد الشخص لنمط الحياة الأفضل الذي قد يُجنبه الإصابة بأمراض القلب.

وبحسب ما أوردت جريدة "ديلي ميرور" البريطانية فإن فحص الدم البسيط يُمكن إجراؤه في أقسام الطوارئ بالمستشفيات، ونتائجه يمكن أن تعطي تنبؤات على المدى القصير والمدى الطويل معاً، بما يصل إلى 7 سنوات قبل حدوث النوبة القلبية، بما يمكن من توفير علاجات أكثر فعالية للمرضى أو المتوقع إصابتهم بالنوبات، ويجعلها غير مفاجئة عند حدوثها.

وقال البروفيسور توماس لوسكر، قائد فريق البحث الطبي، إنها "المرة الأولى التي يتمكن فيها الأطباء من التنبؤ بالخطر على المديين القصير والطويل معاً".

ويعتمد فحص الدم المبتكر على دراسة مستويات ما يُسمى الـ(TMAO) في الدم، حيث تقول الدراسة إن مستويات وجوده في جسم الإنسان يمكن أن ترتبط بمخاطر الإصابة بالعديد من أمراض القلب الجدية والتي تؤدي إلى الوفاة، وذلك حتى بالنسبة للأشخاص الذين لا يوجد في دمهم كميات من بروتين (تروبونين ت)، وهو البروتين الذي يُفرزه الجسم عندما تتعرض عضلة القلب إلى أضرار، وهو ما يعتبر الأطباء في العادة أن وجوده مؤشر على النوبات القلبية أو أمراض أخرى تتعلق بالقلب.

ويرى الباحثون القائمون على الدراسة أن ارتفاع مستويات الـ(TMAO) يمكن السيطرة عليها بواحدة من طريقتين: الأولى النظام الغذائي المناسب والملائم، أما الثانية فهي المداومة على تناول دواء جديد يمنع الجسم من إفراز الـ(TMAO)، وهو ما يؤدي في النهاية إلى خفض مخاطر الإصابة بالنوبات القلبية.

وتقول الدراسات السابقة إن ارتفاع مستويات الـ(TMAO) لدى الإنسان يزيد من مخاطر إصابته بالجلطات في الدم، حيث تساعد الصفائح الدموية على تشكيل الجلطات بصورة أسرع، كما تتسبب بالتهابات في الأوعية الدموية.

يشار إلى أن ملايين حالات الوفاة يتم تسجيلها في مختلف أنحاء العالم سنوياً بسبب الإصابة بنوبات قلبية أو جلطات، فيما يقول الأطباء إن نسبة كبيرة من هذه الإصابات كان من الممكن إنقاذها من الموت لو أنها تلقت المساعدة الطبية في وقت مبكر وسريع وبشكل مناسب.

عدد القراءات : 3573

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider