الأخبار |
«ذي نيويورك تايمز»: «العدل» ناقشت خطة لعزل ترامب  ماذا يحمل مؤتمر وارسو، وأين تكمن الخطورة؟.. بقلم: عباس ضاهر  «الترامبية» كما بدت في عامين.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  هموم الأولمبياد.. بقلم: صفوان الهندي  روسيا لا ترى رحيل القوات الأمريكية عن سوريا  التحضيرات الثلاثة من أجل عودة العرب إلى فيحاء دمشق  الدفاع الروسية: الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يحاولان تناسي قرارهم بالعدوان على سورية بعد الكشف عن فبركة الهجوم الكيميائي على دوما  رغم التصريحات العدائية... مادورو يكشف لأول مرة عن لقاء فنزويلي أمريكي  الجبير: الأيادي الإيرانية تلعب دورا مدمرا في المنطقة  رئيس الوزراء الإسباني يدعو لإجراء انتخابات عامة مبكرة في 28 نيسان/أبريل  موسكو ترفع السرية عن وثائق تروي وقائع من الحرب الأفغانية  نتنياهو يكشف عن زيارته سرا لأربع دول عربية  الجيش يقضي على عدد من الإرهابيين ويدمر تحصينات ومقرات لهم بريف حماة الشمالي الغربي  تأجيل رحلات في مطار دبي بسبب طائرات مسيرة  روسيا وألمانيا تبحثان الوضع في سورية وفنزويلا ومعاهدة الصواريخ  موغيريني تشدد خلال لقائها بومبيو على العمل لإيجاد حل سياسي في سورية  واشنطن تتحدث عن تعهدات دولية بتقديم مساعدات إنسانية بقيمة 100 مليون دولار لفنزويلا  بيدرسون يعرب عن أمله باجتماع اللجنة الدستورية السورية بجنيف في أقرب وقت  وزير خارجية البحرين: مواجهة إيران أهم من فلسطين.. ونظيره الإماراتي يبرر اعتداءات إسرائيل على سورية  الدفاع الروسية: احتجاز قسري للاجئي مخيم "الركبان" من قبل مسلحين     

صحتك وحياتك

2018-02-11 21:58:37  |  الأرشيف

عادات سيئة تخلي عنها لحماية المهبل

تصاب النساء بالالتهابات النسائية المتكررة، وعدوى المهبل المختلفة، نتيجة بعض السلوكيات اليومية الخاطئة. تعرّفي عليها في الموضوع الآتي، بغية تجنّبها:
 
لا للغسيل بالماء النقي
إنّ الغسيل بالماء فقط يغيّر الطبقة الدهنية – المائية التي تحمي الجلد ويزيد من جفافها موضعيًا. كما أنّ الماء فقط، ليس كافيًا للتخلص من الجراثيم الموجودة.
الوضع المثالي هو غسل المنطقة من العانة حتى الشرج بالماء باستخدام اليدين، ويمكن استخدام منتج شخصي للنظافة. ودائمًا باستعمال اليدين وليس المنشفة على الإطلاق.
 
لا للصابون أو سائل الاستحمام
المحافظة على الطبقة الدهنية – المائية الطبيعية، تتطلب استخدام منتجات تنظيف "خالية من الصابون" تسمّىsoap Syndets والتي تكون فيها درجة الحموضة متوافقة مع منطقة الفرج، وتكون عادة بين 4.8 - 7.5 درجة في الصابون أو سائل الاستحمام.
ويجب الانتباه إلى أنّ عملية التنظيف يجب أن تكون خارجية في منطقة الفرج، من دون اللجوء إلى الدوش المهبلي، والذي يُضعف الميكروبات الموضعية، وبالتالي يشكل عاملًا آخر لمخاطر الإصابة بسرطان المبيض.
 
عدم استخدام المعقّمات من دون استشارة طبية
جميع أنواع المعقّمات تقتل العصيّات اللبنية (تلك البكتيريا المفيدة في المهبل). وهذه العصيات اللبنية كما يقول د. بوهبوت، تخلق بيئة عدائية للجراثيم الأخرى، وإذا كنتِ تأخذين حمّامًا يوميًّا باستخدام المعقّمات، فإنّ من شأن ذلك أن يغيّر نوعية الميكروبوت المهبلية، لذا فإنّ أيًّا من هذا المعقّمات يجب استخدامها فقط باستشارة طبية ولفترة محدودة أيضًا.
 
لا تستخدمي شريط الحماية خارج أوقات الدورة الشهرية
الإفرازات بشكل مفرط والخوف من عدم انتظام الدورة الشهرية، والتي تأتي فجأة ومن دون تحذير، أو تسرّب البول، جميعها عوامل تدفع كثيرًا من النساء إلى استخدام فوط الحماية بشكل يومي، ولهذا تأثير سلبي، حيث إنّ هذه الفوط تمتص الرطوبة من منطقة الفرج وتجلعها ضعيفة للغاية.
 
عدم إزالة شعر العانة من الجذور
إذا كنتِ عرضة للالتهابات في منطقة الفرج، فإنَّ إزالة شعر العانة تمامًا، يعزز عدم توازن الميكروبات المهبلية وفي منطقة الفرج.
ففي المنطقة الحساسة يعمل الشعر كحاجز ضد الاعتداءات التي تسببها الملابس الداخلية ، كما تعمل الغدد الدهنية على حماية الغشاء المخاطي لمنطقة الفرج. ولكن عندما يتم إزالة الشعر تمامًا، يتم القضاء على الشعر والغدد الدهنية، ويصبح الجلد جافًّا. وعلاوة على ذلك فإنّ الميكروبات التي تعيش عادة على الأدَمة، ترى فجوة كبيرة مفتوحة أمامها.
 
عدد القراءات : 3536
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3471
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019