دمشق    21 / 10 / 2017
موسكو تحضّر من القامشلي... لحوار مع دمشق  بغداد «تُثبّت» على أبواب أربيل: استعادة كامل محافظة كركوك  «معادلة» شويغو لإسرائيل: توقفوا عن الهجمات وسنحاول إبعاد إيران عن الحدود  كاتب أمريكي: سيناريوهات 5 تفصل بن سلمان عن صفقة العرش!  اللعب في الجغرافيا الضائعة.. بقلم: نبيه البرجي  أردوغان بقناع جديد..بقلم: محمود الشاعر  مقتل وإصابة عدد من رجال الشرطة المصرية في عمق صحراء طريق الواحات  ليبيا ما بعد القذافي.. الدولة المفقودة  بوتين وأردوغان يبحثان الأزمة السورية  «داعش» يحتضر ويهدد.. بقلم: يونس السيد  سقوط صواريخ في الحي الدبلوماسي وسط كابل  بعد مُحاولاتها انتزاع اعترفٍ دوليٍّ بأنّ المنطقة تحت سيادتها: إسرائيل تخطّط لنزع الألغام من مناطق بالجولان المحتل لاستثمارها سياحيًا  الموز والبطاطا اللبنانية إلى الأسواق السورية  دراسة: 3 ملايين أمريكي يحملون سلاحا معبأ يوميا  هل ستسلّم تركيا المناطق التي حرّرتها من الإرهابيّين إلى الدولة السورية ؟  بوتين ينتقد نفاق الغرب: مدريد تعلّق حكم كاتالونيا الذاتي اليوم  تنظيم “الدولة الإسلامية”.. مسار هزائم متواصلة  سائقو السيارات الحكومية والشاحنات: غنائم لا تُفوَّت!  علماء فلك : "مطر من الشهب" ليلة السبت!  الجيش يستهل حملة الدفاع عن لقبه بطلا للدوري الممتاز لكرة القدم بالفوز على الوحدة  

صحتك وحياتك

2017-07-17 06:37:40  |  الأرشيف

أسباب الإجهاض المتكرر.. وطرق علاجه

يعد الإجهاض المتكرر إحدى المشكلات الكبرى التي تواجه السيدات في سن الحمل والإنجاب، خاصة في الدول النامية، ويجب السعي لمعرفة أسبابه بعد حدوثه أول مرة.

قال الدكتور شريف عبدالحميد، أستاذ النساء والتوليد والعقم، إنه جرى اكتشاف أجسام مضادة لأوعية المشيمة تتسبب في ضيقها، ما يؤثر على الحمل وينتهي بالإجهاض المتكرر للجنين وسبب تكوين هذه الأجسام المضادة هو خلل في جهاز المناعة عند السيدات الحوامل حيث يعمل جهاز المناعة ضد أوعية المشيمة، وقبل اكتشاف هذا السبب كانت هذه الحالات تعد من الأسباب التي لا يمكن علاجها أو تشخيصها.

وأضاف عبدالحميد لـ”فوشيا” أن طرق علاج هذه الأجسام، بعد إجراء الكثير من الأبحاث هي استخدام العقاقير التي تسبب سيولة في الدم ولا تقلل من فاعلية تجلطه، وهي المثلى في علاج هذه الحالات، إذ تعمل على إذابة الجلطات الميكروسكوبية الموجودة على جدار أوعية المشيمة والتي تحرم الجنين من دخول الدم بكميات مناسبة، ويوجد العديد من المركبات بالأسواق مثل عقار الأسبرين ومشتقاته.

واستطرد بأن استخدام جرعات من الأسبرين بجرعة مقاربة من جرعات الأطفال قد تساعد في زيادة كمية الدم المتدفق إلى المشيمة عن طريق تقليل عدد صفائح الدم والتصاقها بالأوعية الميكروسكوبية للمشيمة، ووجد أن استخدام مضادات الأكسدة مثل بعض الفيتامينات أو العناصر النادرة قد يساعد أيضًا في علاج مثل تلك الحالات.

وأشار أستاذ النساء والتوليد والعقم إلى أنه توجد بعض الأبحاث التي تشير إلى كفاءة الكورتيزون أثناء الحمل في تقليل هذه الأجسام المضادة، وكذلك تم استخدام بعض العقاقير التي تعمل على توسيع شرايين الجسم كعلاج مساعد لهذه الحالات.
 

عدد القراءات : 3562

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider