دمشق    20 / 07 / 2018
نتائج قمة هلسنكي وخيوط الحلول السياسية في المنطقة.. بقلم: جمال الكندي  بدء «الترحيل» من ريفي القنيطرة ودرعا  البشير أمام السيسي: يهمنا علاقات استراتيجية مع مصر بعد إضاعة سنوات في قضايا أخرى  دخول الحافلات إلى قرية أم باطنة بريف القنيطرة لنقل الإرهابيين الرافضين للتسوية إلى شمال سورية  ترامب يكلف مساعده بدعوة بوتين لزيارة واشنطن هذا الخريف  مدير المخابرات الأمريكية: لا أعلم ما حدث خلال اجتماع ترامب وبوتين  زعيم تحالف الفتح: عجزنا عن توفير الحياة الكريمة للعراقيين  مقتل 14 مدنيا في غارة جوية شمالي أفغانستان  «قانون القومية اليهودية»... بات نافذاً  ترامب «الخائن» يهاجم الحلفاء من جديد  الأردن تميل للعب على الوتر القطري- التركي فهل خرجت عمان من العباءة السعودية؟  «خريطة طريق» جديدة لغزة: القاهرة المستفيد الأكبر!  وزارة المصالحة الوطنية: إدلب تطلب المصالحة  المواجهة العالمية الشاملة بين روسيا واميركا.. بقلم: جورج حداد  ترامب: سأصبح "أسوأ عدو" لبوتين في هذه الحالة  الغزيون يستعدون لجمعة "حقوق اللاجئين"  هل تلقى الجيش الأميركي أوامر جديدة في سورية بعد لقاء ترامب وبوتين؟!  اليونيسف: وفيات الكوليرا في اليمن تجاوزت 2300 حالة  وصول التضخم في السودان إلى 64 بالمئة  بعد افتضاح مؤامراتهم.. هل يدير أردوغان ظهره للناتو؟  

الأزمنة

2016-01-10 03:38:19  |  الأرشيف

من الألف الى الآن.. تفتيق وترقيع .. صفحة نقدية ساخرة ..إعداد: نضال خليل

شي يطير العقل
على طاولة المقهى انتبه صديقي الذي أصبح رأسه أملس (كطاسة الرعبة) بدء انتشار التصحر في الجهة الخلفية من رأسي.. فهمس في أذني حتى لا يثير انتباه أحد قائلاً: دير بالك ع شعراتك ولا تثق بأي من الوصفات أو الخلطات التي يتم الترويج لها.. لكن إذا أردت ديمومة أكثر لموسم الشعر على رأسك وعدم تساقطه على حين غرة عليك باتباع ما يلي:
1-  لا تتجادل مع أي موظف أو مسؤول حكومي (بنشافة) وتحاول إقناعه أن معاملتك مو ناقصها غير توقيع يده المباركة.
2-  لا تحاول نصيحة أي شخص تعرفه أن يشتكي على سمان أو بقال أو صاحب كازية يخلط البنزين بالماء أو الكاز.
3-  لا تكفل أي صديق مهما تكن درجة العلاقة معه في المصرف.
4-   لا تدين أي شخص يطلب منك سلفة أو مبلغاً من المال لآخر الشهر.
5-  لا تصدق البائع عندما يعطيك حاجتك بدعوى أنه باعك إياها برأسمالها لأنك زبونه رغم أنها المرة الأولى التي تدخل لعنده.
6-  لا تناقش زوجتك أو حبيبتك حول نظريتك في الحياة وكيف تريد بناء العلاقة معها واستمرارها.
ومضى في بنود (اللاءات) والنصائح قبل أن أتحسس شعر رأسي مجدداً بعدما ترجمت نتائج تلك النصائح وما المقصود بها نظرياً وما يمكن أن يحدث فعلاً. وضعت يدي على فمه قائلاً: بعرضك لا بقى تكفي، بدأت أحس أنه ليس شعري وحده قد طار وإنما جنبات عقلي أيضاً..
 
 
استئصال مشرط
على خلفية العمل الجراحي الذي أجري (لعدمان) أحس بآلام شديدة في جهة اليمين حيث استأصل الزائدة، وبعد الصور والتحاليل تبين وجود قطعة معدنية (مشرط) كان (الطبيب الجراح) قد نسيها على ما يبدو.. ومع فشل المفاوضات والشكاوى لدى النقابة وإدارة المشفى على الطبيب كانت النصيحة بأن يذهب لعيادة الطبيب صاحب العلاقة عله يصحح له الأمر مجاناً كون (لا أحد يريد) الاعتراف بالخطأ، وكون (لا أحد يقف) خلف (عدمان) كداعم.. وفي العيادة لاحظ (عدمان) جلوس ثلاثة أشخاص يئنون وأعراض الوجع بادية عليهم فسأل أحدهم عما ألم به، فقال: لقد أجريت جراحة للمعدة ويبدو أن الطبيب نسي المقص وهأنا اليوم أعود مجدداً لأجري عملية إخراج المقص.. والمصيبة أنها مدفوعة الأجر.
أما الثاني فأشار إلى أنه استأصل الطحال لكن الطبيب على ما يبدو نسي كمية من القطن والشاش ومشرط الجراحة.
أما الثالث فقد تم استئصال مرارته وقد نسي الطبيب عدة الخياطة داخل بطنه. وهنا دخل الطبيب فسأله (عدمان): حكيم مفتاح سيارتك وين؟ فأجاب: بجيبي.. فتابع: والسماعة؟ فقال: موجودة.. فأكمل: والنظارة؟ فتحسسها الطبيب مشيراً لمكانها.. فتنهد (عدمان) الحمد لله الآن أستطيع إجراء عملية استئصال المشرط وأنا مبسوط تماماً ومرتاح البال بعدما ضمنت ألا ينسى الحكيم شيئاً جديداً في جسد أحد..
 
اعتراف
خلال ساعتين من الجلوس في كنف منزله الأنيق لم يكن كلامه عن عملية المنهج التربوي التي يطبقها على ولده المدلل تكاد تنقطع حتى خلت لفترة أنني أمام مؤسس المدرسة الاجتماعية والسلوكية في علم النفس وقد غالى في حديثه عن منهج الحوار الديمقراطي والذي يؤمن بالحوار بين الابن وأبيه وأسس التربية الواعية من دون أن ينسى التغني بميزات ولده العبقري (فلتة زمانو). طالت الدردشة وبدأت حالة التململ تظهر على سلوكي رغم وجود نفس الأركيلة ذلك الطعم الذي نصبه لي ليوقعني في حبائل محاضرته وزوجته بالرغم من قناعاتي بتناقض سلوكه تماماً مع حديثه إلى حين جاء الفرج بولوج ولده  (الفلتة) إلى الصالون والذي بدا مقموعاً خائفاً وهو يروي لوالده كيف أكل (قتلة) من ابن الجيران الذي يصغره بسنتين، فانبحت عليه الأب متخلياً عن وقاره وديمقراطيته ومنهجه التربوي وزوجته متهماً إياه بالجبن وأنه يستحق أن يلبطه لبطة كديش قطني ويرفسه بين عيونه، لكنه استدرك بس حتى يروح عمو أنا سأقوم بهذه المهمة.
 
طرق الموت
إذا كان الموت حق علينا فإن هناك عدة طرق تفترض حتمية الموت وقصف عمرك ضمن جدول زمني.. فإذا دخنت علبة سجائر يومياً فإنك ستموت بعد 20 عاماً، وإذا أكثرت من المشروبات فإن الأبحاث تؤكد لك أنك ستموت بعد 10 سنوات.. وإذا بحثت عن الحقيقة ونظرت في نمط العدالة بين الناس فإنك ستموت كل يوم (ألف موتة).
 
حسم عسكري
عندما نشب خلاف حاد بين صديقي المغلوب على أمره وزوجته (القادرة) على تسمية مولودهما البكر كان إصرار الزوج قد وصل إلى مرحلة ما قبل الحلفان بالطلاق على تسميته باسم والده فيما كانت الزوجة تريد أن تسميه باسم والدها.. حيث تطور الأمر إلى حد الشتائم ما دفع الزوجة للتهديد بالاستعانة بوالدها صاحب الجاه والمال والسلطان ليكسر رأس بعلها ويثنيه عن مواقفه الثابتة. صديقنا المسكين وبعد جولة مشاورات ونصائح لم يجد بداً من الاستعانة بعدوه اللدود (حماته) التي حسمت الأمر عسكرياً لصالح صهرها.. ليس حباً أو كرمال عيونو وإنما حتى لا يذكرها اسم حفيدها بزوجها الذي بدا أنها (تحبه حب العمى).
عدد القراءات : 5868

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider