دمشق    22 / 02 / 2017
منصات جنيف والوجوه وراء الكواليس!  التحقيق الشرعي في أسباب وفاة تشوركين يستغرق أسابيع  تقرير أممي: إسرائيل تسمم الفلسطينيين  تشكيلة ريال مدريد و"خفافيش" فالنسيا  لافروف: إقامة مناطق آمنة بسورية يجب أن تنسق مع دمشق  واشنطن ترجح طرد 11 مليون مهاجر  جنيف الرابع وسباغيتي دي ميستورا!  مقتل قيادي داعشي أميريكي الجنسية جنوب الحسكة  مسارات جنيف.. ترحيل التناقضات وقوننة الصراع  هل يحقق برشلونة "معجزة كروية"!  أكثر من نصف الأمريكيين غير راضين عن أداء ترامب  شركة روسية تعلن عن كشف نفطي هائل في العراق  لاعبة سلة سابقة: 98% من لاعبات الدوري الأمريكي مثليات  دي ميستورا: مفاوضات جنيف مرهونة بصمود وقف إطلاق النار  من هو الأهم ؟ مقاتلة الميغ 21 أو الطيار الذي يحلق بها؟  محافظ ريف دمشق من سرغايا: تسوية أوضاع 700 شخص والورشات تبدأ عملها لتأمين الخدمات الأساسية  الهيئة العليا للمفاوضات تطالب بمحادثات مباشرة مع وفد الحكومة السورية  التحالف: لدينا 500 عسكري أمريكي في سوريا  موسكو تشكل قوات لمواجهة "الضربات الإعلامية"  ريال مدريد يقع في مصيدة خفافيش فالنسيا ريال مدريد يقع في مصيدة خفافيش فالنسيا  

ثقافــــة

2017-01-06 05:31:46  |  الأرشيف

صُداح «أبي صيّاح» يخفت... ودمشق تنكّس ياسمينها متّشحةً بالحزن..رفيق سبيعي يترجّل عن صهوة الحياة

غيّب الموت الفنان السوري الكبير رفيق سبيعي عن عمر ناهز 86 سنة في منزله في دمشق.

وكان الراحل سبيعي الذي منحه الرئيس الراحل حافظ الأسد لقب «فنان الشعب» ومنحه الرئيس بشار الأسد عام 2008 وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة، تعرّض السنة الماضية لكُسر في حوضه عند سقوطه أرضاً خلال وجوده في منزله، أجرى بعدها عدداً من العمليات الجراحية وكانت آخرها قبيل وفاته بفترة قصيرة.

وقال نقيب الفنانين السوريين الفنان زهير رمضان في تصريح صحافيّ: «الفنان سبيعي فنان الشعب كان من أوائل الفنانين الذين سارعوا لإعلان موقفه الوطني مباشرة في رفض الحرب التكفيرية والإرهابية على سورية، سواء عبر تصاريحه أو أعماله الفنية من مسلسلات وأفلام وغيرها، وترك في نفوسنا أثراً كبيراً على الساحة الفنية التي شهدت بأنه فنان الشعب بامتياز، كما يُعدّ من مؤسّسي نقابة الفنانين والمسرح القومي والتلفزيون في سورية».

وأضاف نقيب الفنانين: «الفنان الراحل قامة فنية كبيرة تميّز بتقديم التمثيل والغناء والإخراج المسرحي والإذاعي، إضافة إلى أنه معدّ لعددٍ من البرامج. وتميّز أيضاً في فنّ المونولوج الناقد وأظهر صورة سورية الحضارية من خلال مشاركاته الخارجية المتعدّدة، ونال خلال مسيرته جوائز وأوسمة كثيرة، وأهمّها وسام الاستحقاق السوري».

يشيّع جثمان الراحل من جامع الأكرم بعد صلاة الجمعة اليوم الجمعة، ليوارى في الثرى في مقبرة «باب الصغير»، وتقبل التعازي في صالة جامع الأكرم أيام الجمعة والسبت والأحد من الساعة السادسة إلى الثامنة مساء للسيدات والرجال.

«البناء» إذ تتقدّم بأحرّ التعازي من أسرة الراحل القدير وفي مقدّمهم نجله المخرج والممثل سيف الدين سبيعي، ومن نقابة الفنّانين في سورية، ومن كلّ سوريّ محبّ لوطنه، تعتبر أنّ رفيق سبيعي ـ وإن رحل جسداً ـ سيبقى حيّاً في نفوس محبّيه، وسيبقى تلك القامة الكبيرة، والصورة الحضارية عن سورية الحضارة، وأمثال رفيق سبيعي عظماء لا ينتهون بمأتم.

عدد القراءات : 4240

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider