دمشق    22 / 01 / 2017
“داعش” والآثار .. بانوراما ما بين التدمير الممنهج والسرقة  مجلس الأمن يدعم الجهود الروسية التركية لحل الأزمة السورية وإجراء مفاوضات أستانا  أولويات إدارة ترامب الخارجية.. فرض السلام بالقوة وإبادة "داعش"  رئيس غامبيا يوافق على التنحي ومغادرة البلاد  سلطات النظام التركي تفرج عن الصحفي حسني محلي مراسل سانا في تركيا بعد 39 يوماً من اعتقاله  فوج إطفاء دمشق يخمد حريقا في أحد المحلات بمنطقة الجسر الأبيض  مفاوضات أستانا ستستمر مدة يومين  الكرملين يأمل بلقاء قريب بين بوتين وترامب  انفجار بمخيم الرقبان في سورية على الحدود مع الأردن  ترامب يعيد "تشرشل" إلى البيت الأبيض  الجيش السوري يتقدم في دير الزور بإسناد جوي روسي  مجلس الأمن الدولي يدين جرائم التدمير المتعمد للأوابد التاريخية بتدمر على يد تنظيم “داعش” الإرهابي  محافظ دير الزور: إسقاطات جوية لمادة المازوت لتشغيل المخابز وحصص غذائية للسكان  اعتقال وزيرة الثقافة الكورية الجنوبية على خلفية فضيحة سياسية  نتنياهو للإيرانيين: نحن أصدقاؤكم، لسنا أعداءكم  إيفانكا هي السيدة الأولى لأمريكا؟  23 شخصا لازالوا مفقودين بعد انهيار الثلوج على فندق بوسط إيطاليا  خلفان يعلن الحرب على كارداشيان  كي لا ننسى  بعد تركه البيت الأبيض: أوباما في كالوراما  

ثقافــــة

2015-05-31 01:48:29  |  الأرشيف

"انتهى زمن الصمت" معرض لـ طلال معلا في صالة تجليات

ريم الحمش
استطاع الفنان معلا في معرضه الحالي في صالة تجليات للفنون الذي جاء بعنوان: "انتهى زمن الصمت" التعبير عن التغيرات التي تصيب الفنان في مرحلة الأحداث الصعبة وخاصة ما يجري على الأرض السورية.. فن يتسم بالبساطة ظاهرياً لكنه يحتاج لقدرات خاصة ورؤية تحمل فلسفات تساير الحداثة وتدمج الماضي مع الحاضر، والرموز مع الأشكال والدلالات مع المعاني اللونية والألوان المعتقة مع المضمون والأبعاد الزمنية.
تأتي أعماله بتعبير عميق يروم به ما هو مخزون في داخل الفنان من انفعالات وأحاسيس تتخذ صبغة رسالة حضارية سامية يزفها إلى المتلقي, لا تحدها حدود ولا أمكنة ولا أزمنة...أشكال متباينة متوازية، وأبعاد لونية طبيعية لها تأثيرات فكرية ونفسية تعكس اتجاهات فن له عناصره التكوينية الظاهرة على سطوح لوحات لها دلالاتها التي ترتبط بشكل مباشر بثقافة العقل البشري وبمهارة الإنسان الإبداعية، وقدراته على التعبير الصامت بأبعاد نسبية متجانسة في فضاء اللوحة تحاول التعبير عن قيم جمالية رائعة ولائقة تستهدف بها المتلقي, وتحدث تآلفات مختلفة المصادر والمناهج, تعكسها ملامح الألوان الساخنة والتجسيد للعلامات والرموز المختلفة في توق للأفق الجديد, الحافل بالمعاني الجميلة.
يعتمد الفنان معلا على إمكانات تقنية كبيرة, لنسج ألوانه ووضعها بالشكل السليم رغم عفويتها وطلاقتها, ولم يكتفِ برسم الوجوه بل أدخل لشخوصه أيدي تجسد قدرة الأشخاص على العمل والحركة وتفاصيل حاول من خلالها أن ينتقل بتجربته من مرحلة لمرحلة, وخلق أسلوب جديد في التعبير ملتصق بثقافته السورية الأصيلة بكل تفاعلاتها الإيجابية مع الواقع, إنها بصمة في إبداعه الذي يعكس تصوراته واختياراته في مجال التشكيل, تفرزها هياكل اللوحة وتتبدى في تفاعل صامت عبر اللون مع الطبيعة وكائناته الحية بالرغم من عالم المفارقات أحياناً في بعض العناصر البنائية, إلا أن السمة البارزة والأسلوب التعبيري الموحد يظل رهين ريشته المبدعة, التي ترسم بعفوية رقيقة حتى تظهر أعماله في سكينة وهدوء عاليين يطبعها التأمل العميق, إنه خروج من ضجر الحياة وفوضويتها الحالية, إذ يبدي تفاعلياً ما يخالج شعوره من خلال تثبيت العناصر اللونية للطبيعة من الطبقات المختلفة, إنه توظيف يؤكده بأسلوبه النوعي والفريد وبتقنيات عالية ومتنوعة آملاً في إرساء تخصص وأسلوب فريد ينبني على أرضية صلبة من المعارف الأصيلة.
ويأتي معرض الفنان طلال في سياق نشاطه التشكيلي المتنوع الذي أثرى به الساحة العربية ونقله إلى أعين المشاهد في أميركا وأوروبا مع ما يتمتع به الفنان طلال من نشاط فكري في مجال التأليف والبحث والمساهمة في الأنشطة التشكيلية ومنها مساهماته الكبيرة في مقر إقامته بإمارة الشارقة، إذ يعتبر من الأعضاء المؤسسين لبينالي الشارقة، ويعمل مديراً للمركز العربي للفنون بالشارقة، إضافة إلى حضوره الكبير في مجال النقد والشعر وحصوله على العديد من الجوائز وتكريمه من قبل مؤسسات ثقافية على مستوى الوطن العربي.
والفنان طلال معلا من مواليد بانياس عام 1952 خريج كلية الآداب قسم اللغة العربية ودرس تاريخ الفن المعاصر في إيطاليا وهو فنان وناقد فني وشاعر ينشر في الصحافة العربية والأجنبية وشغل عدة مناصب إدارية لمؤسسات ثقافية وفنية عربية وله عدة أفلام وثائقية وعدة برامج تلفزيونية عن الفن التشكيلي وهو عضو في العديد من الاتحادات والنقابات والتجمعات الفنية في سورية والعالم وله مؤلفات في الفن التشكيلي والعديد من المعارض الفردية والمشتركة داخل سورية وخارجها وأعماله مقتناة في سورية والكثير من بلدان العالم.
انتهى زمن الصمت... هو معرض للفنان التشكيلي طلال معلا في صالة تجليات للفنون, وبحضور مكثف تم افتتاحه يوم الثلاثاء 19/5/2015, ويستمر حتى نهاية الشهر الحالي.
عالمي...
حوار الحياة معرض للنحات هاني فيصل
تضم قاعة المسار معرض حوار الحياة للفنان النحات البارع والمتميز هاني فيصل الذي يعد واحداً من أهم فناني النحت المعاصرين من الجيل الرابع على الساحة الفنية الآن.
 يحتوي هذا المعرض الفردي للفنان على أهم أعماله الأخيرة من الجرانيت والبرونز والخشب التي تتناول العلاقة بين الضوء والتكوين بالنحت المعاصر من خلال أعمال مختلفة للتشكيل النحتي للجسم والبورتريه والطيور. قام الفنان بعرض أعماله بأماكن عدة بأوروبا والوطن العربي، وله أعمال صرحية كبيرة بمتحف سومبوزيوم أسوان.
الفنان من مواليد القاهرة 1968, تخرج في كلية التربية الفنية عام 1991, ويقوم بتدريس فن النحت بكلية التربية النوعية بجامعة القاهرة.
 ومن الجدير بالذكر أن السيد جون : أسون سفير بريطانيا العظمى بمصر قام بافتتاح المعرض, وذلك بحضور لفيف من رواد المعارض الفنية من محبي الفن، الفنانين التشكيليين، الصحافة والأعلام المرئي، الجاليات الأجنبية، والشخصيات العامة المهتمة بالمشهد التشكيلي والمتابعة له.




عدد القراءات : 5195

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider