دمشق    28 / 07 / 2017
الإعلان قريبا عن تطهير أول محافظة سورية موبوءة بداعش  هل تحدث انفراجه اقتصادية ومعيشية للسوريين نهاية هذا الصيف؟  المحكمة العليا في باكستان تبعد رئيس الوزراء نواز شريف عن منصبه  مصالح اللاعبين وسيناريوهات إدلب بعد سيطرة "النصرة".. بقلم: علي شهاب  هل يغفر السوريون للسوريين ؟؟!!.. بقلم: يامن أحمد  تموز المقاومة .. والنصر المنجز.. بقلم: ذو الفقار ضاهر  اليمن: إطلاق صواريخ باليستية على قاعدة الملك فهد الجوية  هيلاري كلينتون تكشف في مذكراتها أسرار الانتخابات الأمريكية  استقالة وزيرة الدفاع اليابانية بسبب إخفاء تقارير عسكرية  طفلة إيزيدية اغتُصبت 180 مرة على يد الدواعش!  إسرائيل تمنع الرجال الفلسطينيين دون سن الخمسين من دخول الأقصى لأداء صلاة الجمعة  هل يقاتل الحشد الشعبي في سورية؟  مستشار الديوان الملكي السعودي يتحدى السلطات القطرية...ويكشف مصير حجاج الدوحة  تراجع تحويلات الأجانب في السعودية لأكثر من 5 مليار دولار  تصاعد التوتر في محيط الأقصى ومواجهات عند مدخل بيت لحم  مقتل 5 خبراء نفط على يد مسلحين في نيجيريا  الإمارات تكافح الكوليرا في اليمن بـ 10 ملايين دولار  دولتان عربيتان تتفقان على إعادة إعمار سورية والعراق  القوات السعودية تستهدف بلدة العوامية شرق المملكة بالمدفعية وتقطع الكهرباء عن البلدة  41 مرشحا يتطلعون للمشاركة في انتخابات الرئاسة في قرغيزستان  

ثقافــــة

2016-05-19 16:05:58  |  الأرشيف

الترابط العضوي بين اتفاقية سايكس بيكو وما يسمى “الربيع العربي” في محاضرة برابطة المحاربين القدماء

ركزت المحاضرة التي أقامتها رابطة المحاربين القدماء للباحث الدكتور نبيل طعمة على الترابط العضوي بين اتفاقية سايكس بيكو وظاهرة ما سمي “الربيع العربي” ضمن مشروع تقسيم الوطن العربي وتفتيته خدمة للكيان الصهيوني وفرض هيمنته.

ورأى طعمة خلال المحاضرة التي أقيمت بمناسبة مرور مئة عام على اتفاقية سايكس بيكو أن “الغرب الاستعماري سعى لتقسيم سورية الطبيعية وسلخ أجزاء منها تمهيدا لإنشاء كيان غريب في المنطقة وإزالة أي عائق يمنع من تحقيق هذه الغاية.

واعتبر طعمة في محاضرته أن الحرب على سورية كانت فرصة مواتية بنظر حزب العدالة والتنمية التركي لإحياء حلم استعادة الامبراطورية العثمانية والتي كان العرب هم القوة الأساسية التي أزالوها من الوجود مشيرا إلى دور بعض أنظمة الخليج في دعم المشروع التركي ضد سورية والعراق لتمزيق أي قوة عربية تستطيع الوقوف بوجه المطامع الخارجية.

وبين طعمة أن كلا من بني سعود والنظام الحاكم في مشيخة قطر يحاولان إشغال حركات المقاومة العربية بصراعات هامشية لتخفيف الضغط على الكيان الصهيوني الذي لحقت به هزائم متكررة خلال السنوات العشر الأخيرة على يد المقاومة.

وأوضح طعمة أن “ما سمي بالربيع العربي هو خطوة متممة لسايكس بيكو القديمة التي تم توثيق رؤاها في لوزان ونجم عنها بعد سنة واحدة وعد بلفور الذي يكشف على الترابط العضوي ما بين هذه الاتفاقية الاستعمارية وبين الوعد المشؤوم”.

ولفت طعمة إلى أن تباشير انتصار الشعب السوري على هذه المؤامرة يظهر أن أي مشروع عدوان خارجي مصيره السقوط طالما هناك شعب مقاوم وجيش وطني يضحي بالغالي والنفيس دفاعا عن أرض بلاده مشيرا في الوقت نفسه إلى ضرورة الانتباه لكل المؤامرات التي قد تشن لاحقا” ضمن محاولات إعادة احتلال الوطن العربي وتنفيذ مطامع العثمانيين والصهاينة في التحكم بخيراته”.

واختتم طعمة محاضرته بالتأكيد على ضرورة الاستمرار في إقامة اللقاءات الثقافية والاجتماعية.

بدوره رأى رئيس رابطة المحاربين القدماء اللواء عدنان مخلوف في كلمة له أن المحاضر قدم أفكارا تعبر عن تطلعات السوريين الوطنية لأن هذا الشعب يدفع دائما ضريبة النضال من أجل حماية الأمة العربية مشيرا إلى أن الجمهور في هذه المحاضرة هم جزء من أبطال حرب تشرين التحريرية الذين دحروا ذات العدو الذي يستهدفنا دائما.

وأكد مخلوف أن التضحية في سبيل القضايا العربية ظاهرة تاريخية اتسم بها السوريون والتي جعلت من شخصيات مثل سليمان الحلبي وعز الدين القسام وغيرهما يسارعون لنصرة أشقائهم ويضحون بأرواحهم دفاعا عنهم.

وفي الختام قدم رئيس واعضاء الرابطة وثيقة تقدير من الاتحاد الدولي لروابط المحاربين القدماء بالإنابة عن الأمانة العامة في مصر تقديرا للدور الذي يقوم به الدكتور طعمة في المناحي الوطنية والثقافية.

محمد خالد الخضر
عدد القراءات : 5144

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider