دمشق    16 / 08 / 2018
ليبيا.. الصراع الإيطالي الفرنسي والتدخل الأمريكي  "الحر" يتعهّد بتصفية النصرة في إدلب.. أعطونا ضوء دولي  مهرجان صيف اللاذقية… عودة لأجواء أيام خلت  "ديفيد أولبرايت": واشنطن كانت تبيت نوايا سيئة لإيران في استراتيجيتها المزعومة "بإصلاح عيوب الاتفاق النووي"  النصرة تعتقل أبرز "الجهاديين الفرنسيين" في سورية  صباغ لوفد موريتاني: سورية ماضية بالقضاء على الإرهاب بالتزامن مع إنجاز المصالحات  انخفاض الليرة التركية متأثرة بتهديد واشنطن بفرض المزيد من العقوبات  واشنطن تهدد تركيا: المزيد من العقوبات إذا بقي القس برونسون محتجرا  السيسي وماكرون يبحثان الأوضاع في ليبيا وسورية وسبل تعزيز التعاون  جامعة الدول العربية: نتطلع لتعزيز دور روسيا في مواجهة التصرفات الأحادية للإدارة الأمريكية  الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ترفض تهدئة طويلة الأمد وفق الشروط الإسرائيلية  الجيش يتابع عملياته ضد إرهابيي "داعش" في تلول الصفا ببادية السويداء ويقضي على 10 منهم  الشاباك: اتفاق وقف إطلاق النار يعزز قدرات "حماس"  الدفاع الروسية: أطراف متطورة تكنولوجيا زودت الإرهابيين بتقنية تصميم طائرات مسيرة مفخخة  مقتل مستوطنة في عملية دهس قرب نابلس  الخارجية القطرية: الدوحة صديق مخلص لتركيا في السراء والضراء  أنقرة: الخلافات مع واشنطن نتيجة لنظرة التعالي والإملاء  موسكو وبيروت تبحثان عودة المهجرين السوريين إلى بلادهم  سفير إيران في دمشق: عودة سورية إلى ما كانت عليه مهم جدا لطهران  أكثر من 31 ألف طلب لم شمل في ألمانيا وغالبيتهم من السوريين  

ثقافــــة

2018-01-31 12:51:12  |  الأرشيف

(القدس حاضر الأمة ومستقبلها) في يوم القدس الثقافي.. شعبان: الحرب ضد الإرهاب هي حرب ضد الصهيونية

ضمن فعاليات يوم القدس الثقافي أقامت مؤسسة القدس الدولية “سورية” اليوم ندوة فكرية سياسية في مكتبة الأسد الوطنية بعنوان “القدس حاضر الأمة ومستقبلها” تضمنت عرض فيلم وثائقي عن اغتصاب الأراضي الفلسطينية وأهداف قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة.

وأشارت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان رئيسة مجلس أمناء المؤسسة في تصريح للصحفيين إلى أن الوثائق التاريخية التي عرضها الباحثان ضمن الندوة توضح مخططات العدو الصهيوني منذ مئات السنين والتي كانت سبباً للأحداث الحالية ومنها الحقد الصهيوني على مدينة تدمر السورية ومحاولة تدميرها عبر أدواته الإرهابية والذي يشبه حقده على المسجد الأقصى مبينة أن الوثائق التاريخية توضح أنه كان ينادي بخراب تدمر منذ زمن بعيد.

وأكدت شعبان أن الصهيونية مرتبطة “ارتباطاً عضوياً” بالإرهاب ولذلك فإن “الحرب ضد الإرهاب هي حرب ضد الصهيونية” موضحة أنه عندما بدأ تحالف المقاومة بحسم المعركة ضد الإرهاب على الأرض السورية “جن جنون أسياد هذا الإرهاب في دول مختلقة وبدؤوا يزجون قواتهم سواء القوات التركية الغازية أو الأمريكية التي أتت لتحل محل الإرهاب في الشمال السوري”.

وجددت شعبان تأكيدها أن مقاومة الاحتلال في فلسطين والإرهاب في سورية هي مقاومة واحدة لعدو واحد للاستقلال والإنسانية.

وضمن ورقة عمله حول تاريخ القدس والحرب على سورية تحدث عضو مجلس أمناء المؤسسة الدكتور معن صلاح الدين علي عن أسباب الحرب العالمية الإرهابية على سورية ومنها تمسكها بالقضية الفلسطينية وكون محور اهتماماتها منصبا في خدمة الصراع العربي مع العدو الصهيوني الغاصب لفلسطين والمحتل للجولان السوري مستعرضاً عددا من الحوادث التاريخية التي تثبت إجرام العدو الصهيوني وأفعاله التدميرية والتخريبية والتي لم تشهدها البشرية من قبل سواء في القدس أو في سورية وأهمها وآخرها تصريحات الحاخامات اليهود وفرحهم بعد تخريب التنظميات الإرهابية الآثار في تدمر والتي كانوا يخططون لها منذ زمن.

ولفت علي الى أن سورية تعيش الإسلام الحقيقي لا الإسلام الذي تريده أمريكا والصهيونية مؤكدا أن فلسطين ستبقى حرة كريمة والقدس عاصمتها الأبدية.

بدوره دعا الدكتور طلال ناجي الأمين العام المساعد للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة وعضو مجلس أمناء المؤسسة للاستيقاظ من الأوهام التي تراهن على ما تسمى “حيادية أو وساطة أمريكا” بحل القضية الفلسطينية وضرورة وضع الخلافات وتقاذف المسؤوليات جانبا وتحقيق وحدة وطنية لاتخاذ موقف جماعي فلسطيني عربي ضد قرار ترامب بنقل سفارة بلاده إلى القدس المحتلة لأن هذا القرار الجائر يريد تصفية حقوق الشعب الفلسطيني وتدمير مقدساته.

وحذر ناجي من تداعيات القرارات التي صدرت بحق فلسطين تاريخيا خلال المؤتمرات التي كانت تعقد لأجل حل القضية الفلسطينية مستعرضا تاريخ القدس وكيفية تمدد الاستيطان الإسرائيلي فيها عبر بناء المستوطنات بشكل تدريجي في معظم المناطق الفلسطينية.


 

عدد القراءات : 843

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider