دمشق    20 / 09 / 2018
تحرير إدلب بدأ الآن.. بقلم:أحمد فؤاد  بومبيو: مستعدون لبدء المباحثات مع كوريا الشمالية بشأن تغيير العلاقات الثنائية  الصين و«الحرب التجارية»: واثقون من اقتصادنا  إعلان بيونغ يانغ: الحرب انتهت!  شعبان: الحرب على سورية دحضت إدعاء الإعلام الغربي الموضوعية والحياد  كم هو دنيء البدء بحرب عالمية ثالثة لدعم الإرهابيين في إدلب!  نائب عراقي يدعو البرلمان لمقاضاة العبادي وإبعاده من المشهد السياسي  السودان يعلن رسميا موعد انتهاء مشاركته في حرب اليمن... ويبعث رسالة للحوثي  الخطوط الجوية التركية تحقق رقمًا قياسيًا في عدد الرحلات إلى إسرائيل  العملية العسكرية في إدلب ستبدأ في نوفمبر  أنباء عن إصابة “أبو بكر البغدادي” بهذا المرض الخطير  مطهّر يرتكب خطأ فادحاً في إحدى العيادات الشعبية في دمشق.. والضحية ابن 3 أعوام  "إسرائيل" تدفع استراتيجيا ً ثمن أخطائها في سورية .. بقلم: المهندس ميشيل كلاغاصي  الجنسية التركية باتت أقلّ ثمناً  السيد نصر الله: هذا عام الانتهاء من داعش عسكرياً.. وسورية تتجه الى هدوء كبير  الرئيس الأسد يرسل برقية تعزية للرئيس بوتين باستشهاد العسكريين الروس في حادث سقوط الطائرة  ثلاثة جرحى في انفجار وسط كركوك شمالي العراق  أردوغان: تركيا لا تعاني أزمة اقتصادية كما يشاع  «نزع السلاح» داخل «خفض التصعيد» فقط: رفض «جهادي» لـ«اتفاق إدلب»  تبديل محاور الهجوم في الحديدة: تكتيك لا يمنح الإمارات انتصاراً  

ثقافــــة

2018-04-12 03:25:07  |  الأرشيف

وزارة الثقافة: لا علاقة لنا بكتاب «ديني متطرف» عرض في تونس مؤخراً

نفت وزارة الثقافة، أمس، أن تكون قد شاركت في معرض تونس للكتاب في دورته الرابعة والثلاثين، مؤكدة أن لا علاقة لها بكتاب «ديني متطرف» عرض في المعرض «لا من قريب ولا من بعيد».
وأشار بيان للمكتب الصحفي في الوزارة تلقت «الوطن» نسخة منه إلى انتشار أنباء على بعض الوسائل الإعلامية وصفحات التواصل الاجتماعي عن مشاركة وزارة الثقافة السورية في معرض تونس للكتاب لهذا العام بكتاب ذي طبيعة دينية متطرفة عنوانه «اللهم ارزقني الشهادة».
‎وشددت الوزارة في البيان على أن جميع الأخبار التي تتحدث عن هذه المشاركة «عارية من الصحة»، وأن لا علاقة للوزارة بهذا الكتاب من قريب أو بعيد، موضحة أنها ومنذ بداية الحرب على سورية لم تُدعَ للمشاركة في معارض الكتاب في الدول العربية كلّها ما عدا معرضي بغداد ومسقط في السنتين الماضيتين.
وبينت الوزارة أن الكتاب المذكور ليس من مطبوعات وزارة الثقافة «الهيئة العامة السورية للكتاب»، بل هو من مطبوعات دار نشر خاصة اسمها «دار مكتبي»، التي لها مكاتب في الشارقة والقاهرة ودمشق.
وأكدت الوزارة، أن الكتاب مطبوع خارج سورية، وأشارت إلى أن المعرض لا يحوي جناحاً يمثل الدولة السورية، «وإنما هناك نحو خمسة وعشرين جناحا تمثل دور نشر سورية خاصة، وما أغلق هو جناح واحد فقط وهو الجناح الذي عرض الكتاب المشار إليه».
وبينت الوزارة أن لا علاقة لوزارة الثقافة بمنح الموافقات على طباعة أي كتابٍ يعود لدور النشر الخاصّة، مؤكدة أن على تلك الدور أن تحصل على موافقة وزارة الإعلام السوريّة أصولاً فيما لو أرادت طباعة العمل داخل الجغرافية السوريّة.
وأعربت عن اعتقادها، أن المقصود من إثارة هذه الأكاذيب في يوم الكتاب السّوري «حيث افتتحنا معرض شهر الكتاب البارحة 10/4/2018 في مختلف مديريات الثقافة وفي جامعة دمشق» هو تشويه دور وزارة الثقافة الإنساني العلماني العروبي.
عدد القراءات : 533

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider