دمشق    23 / 07 / 2018
«تسويات» الجنوب في أواخرها.. تصعيد ضد «داعش» في وادي اليرموك  إسرائيل تكتشف عقم تهديداتها: نحو جولة لاحقة  المطلوب لا حكم عليه وسند ملكية وفاتورة كهرباء ومعروض من النيابة … جهل مواطنين بوثائق ضبوط الأضرار يجعلهم لقمة سائغة للسماسرة ومعقبي المعاملات  طهران مستعدة لـ«أمّ المعارك»: أوراقنا «أعقد» من إغلاق هرمز  عرض القيصر لترامب: سورية أولاً... أو الطوفان؟ .. بقلم: محمد صادق الحسيني  في الحروب.. ابحث عن واشنطن.. بقلم: صفاء إسماعيل  من تم تهريبهم ليسوا جميعهم من "الخوذ البيضاء" بل بينهم ضباط وعناصر وعملاء مخابرات خليجية  ترامب إلى روحاني: إياك وأن تهدد أمريكا وإلا  هجوم مسلح يستهدف مبنى محافظة أربيل في كردستان العراق  ارتفاع درجات الحرارة إلى مستوى قياسي في اليابان  قتيلان و14 جريحا بإطلاق نار في تورونتو الكندية  في دمشق.. 100 مليون ليرة مهر لعروس  850 نازحاً سورياً يغادرون لبنان اليوم باتجاه سورية  "داعش" يعلن عن مقتل أحد قادته في سيناء  بعد تحول مشكلة الهجرة إلى إسبانيا... إنقاذ أكثر من 300 مهاجر في يوم واحد  القربي: إدلب ستعود إلى الدولة بسرعة ستفاجئ الجميع  تواصل عملية إخراجهم وعائلاتهم من ريف القنيطرة … العلم الوطني يرفرف في نبع الصخر وقادة الإرهابيين يفرون إلى «إسرائيل»  التنظيم سمح للمدنيين بالخروج من جيوب سيطرته نحو مناطق «قسد» … أميركا تستضيف قادة داعش الأجانب بسجن في الرقة!  قانون يهودية الدولة أسبابه وأهدافه.. بقلم: تحسين الحلبي  

نجم الأسبوع

2017-11-26 11:04:41  |  الأرشيف

أسماء الأسد

صورة ذات صلة

 

ولدت أسماء فواز الأخرس في بريطانيا عام 1975 لأب ينحدر من مدينة حمص وسط سوريا، ووالدتها سحر العطري من مدينة حلب، ولها من الأشقاء اثنين، فراس الطبيب، وإياد المختص بعلوم التاريخ.

عرفت أسماء الأسد باسم إيما بين زميلاتها في المدارس البريطانية حيث أتمت تعليمها في مدرسة تشيرش أوف إنغلاند، وانصبت اهتماماتها في ذلك الوقت على قراءة الكتب وركوب الخيل والباليه إضافة إلى علوم الكمبيوتر، وانتقلت فيما بعد إلى مدرسة كوينز كوليج للفتيات.

في العام 1993 دخلت أسماء الأسد جامعة كينغز كوليج وتخرجت مع دبلوم في علوم الكمبيوتر، كما حصلت على شهادة «MPI» في التحليل المالي من هارفارد وعملت كمحللة نظم في بنك «G B Morgan».

اعتادت أسماء الأسد على زيارة وطنها الأم سوريا خلال العطل الصيفية بشكل دوري، وضمن لقاءات الجالية السورية في بريطانيا، تعرفت في مطلع التسعينيات على الرئيس بشار الأسد الذي كان يتابع اختصاصه في طب العيون في ذلك الوقت.

عادت نهائيا إلى دمشق في العام 2000 ليعقد قرانها على الرئيس بشار الأسد في حفل عائلي بسيط، وأنجبت حافظ ابنها البكر، والطفلة زين وكريم.

برزت أسماء الأسد في المجتمع السوري ضمن سلسلة نشاطات مكثفة، كان بدايتها من خلال مؤسسة الفردوس لتطوير الريف السوري، وحيث لم تكن هويتها واضحة لدى عموم السوريين، فقد اعتادت النزول فيما بينهم بشكل بسيط ومقرب فتعرفت على المجتمع السوري بشكل واضح، وزادت

نشاطاتها عبر مؤسسات ومنظمات غير حكومية لتفعيل المرأة ومشاركتها في الاقتصاد، وكرست جهودا لدعم قطاع الطفولة وذوي الاحتياجات الخاصة، كما ساهمت إلى حد بعيد في دعم فئة الشباب فأنشأت الجمعية السورية لرواد الأعمال الشباب «سيا»، لمكافحة البطالة ودعم الشباب.

نالت الدكتوراه الفخرية من جامعة لاسبينزا الإيطالية على خلفية الجهود الاجتماعية التي بذلتها لاسيما في الحفاظ على التراث السوري وتمكين المرأة، وهذه الشهادة هي الثانية من نوعها التي تمنحها «لاسبينزا» بعد بابا الفاتيكان الراحل يوحنا بولس الثاني.

إضافة للغة العربية، تتكلم أسماء الأسد اللغات الإنكليزية والفرنسية والإسبانية بطلاقة، وتعرف بجولاتها العفوية في المدن والأرياف السورية.
 

عدد القراءات : 5031

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider