دمشق    23 / 05 / 2017
«الجمعية البريطانية السورية» تناقش الحرب وتداعياتها وآفاقها بجامعة دمشق  مرحلة ساخنة من التوتر بين دول المنطقة وإيفانكا تسبب أزمة الربع الخالي  فصائل «التحالف الأميركي» تتوعّد الجيش في «بركان البادية»  لهذه الأسباب لا يمكن تقسيم سورية.. حرب الطرق البرية. بقلم: كفاح نصر  مكاسب هامة للجيش السوري بمحور مثلث "تدمر دمشق بغداد"  حي الوعر صفحة جديدة تطوى من ساحة الحرب في سورية  الجهات المختصة تدمر سيارة مفخخة بداخلها إرهابيان على طريق مطار دمشق الدولي  ترامب وعباس ملتزمان بتحقيق السلام في الشرق الأوسط  قتيل وعشرات الجرحى بفض اعتصام أمام منزل معارض بحريني  مذكرات توقيف جديدة بحق مئات الأشخاص بشبهة التورط بالانقلاب في تركيا  كوريا الجنوبية: أطلقنا 90 طلقة من أسلحة آلية باتجاه كوريا الشمالية  لماذا ارتدت إيفانكا القبعة اليهودية في إسرائيل  اليرموك ينتظر خروج "داعش": عاصمة الشتات تعود لأهلها  واشنطن بوست: معركة الجنوب السوري قادمة.. لهذه الاسباب ستدخل امريكا الحرب  مجلس الوزراء: الاستمرار بالنهج الواضح فيما يخص العلاقة مع وسائل الإعلام والإعلاميين وتوفير المعلومات وتقديم التسهيلات لهم بما يمكنهم من القيام بدورهم  لأول مرة... البشير يتهم مصر بدعم المتمردين ويتحدث عن مؤامرة ضد بلاده  العراق.. مقتل 34 "داعشيا" في صحراء الأنبار  ترامب يصل روما في زيارة رسمية إلى الفاتيكان وخاصة لإيطاليا  الجيش السوري يتقدم بنمط الأطواق والإطباق..  جميعنا وطنيون  

أخبار سورية

2017-03-19 23:14:48  |  الأرشيف

الجيش السوري نحو حقل آراك: السخنة هدف قادم

حيدر رزوق

 تمكّن الجيش السوري اليوم من التقدّم في سلسلة جبال المزارع الواقعة إلى الشمال من مدينة تدمر، وذلك بعد إحكامه السيطرة على جبل الهرم بدعم وإسناد من الطيران المروحي، الذي كثف من طلعاته على المناطق الجبلية التي يسيطر عليها داعش، والتي تعتبر بطبيعة الحال هي الخط الموازي لسير العمليات الذي يقوم به الجيش السوري بمحيط صوامع الحبوب، التي تقع على الاتّجاه الشرقي لتدمر نحو 14 كم، حيث واصل الجيش تقدّمه عند هذا المحور بعد تثبيت نقاطه في صوامع الحبوب
وعن أهمية السيطرة على كلتا المنطقتين، قال قائد ميداني في الجيش السوري أن نقطة الصوامع تعتبر من نقاط الاستناد الرئيسية التي اعتمد عليها التنظيم خلال فترة هجومه على مدينة تدمر، وبالتالي مع تقدّم قوات الجيش على اتّجاه جبال المزار الواقعة على الاتجاه الشمالي لصوامع الحبوب، وسابقاً على سبخة الموح التي تقع إلى الجنوب من نقطة الصوامع، يكون الجيش السوري قطع طريق إمداد هام لداعش بين المنطقتين، وبالتالي منع التنظيم من التقدم مجدداً نحو تدمر من المحور الجنوبي، وقطع الطريق على وصول الإمدادات لعناصره باتجاه الجبال المؤدية إلى جبهة شاعر من المحور الشمالي

وعن احتمال توسع نطاق العملية أكثر، أكّد الضابط أن العمليات تتجه أكثر نحو حقل آراك، ومحطة الضخ الثالثة، والتي تعتبر من النقط الاستراتيجية هي الأخرى، والتي تبعد عن صوامع الحبوب حوالي 14 كم والتي تمهد الطريق أيضاً نحو العمليات على اتجاه مدينة السخنة بريف حمص الشرقي.

وبسؤاله عن إمكانية ربط العملية العسكرية الجارية في ريف حمص الشرقي مع عمليات مرتقبة نحو دير الزور، أجاب القائد العسكري أن جميع المناطق التي يتواجد فيها تنظيم داعش وغيره من التنظيمات الإرهابية هي هدف للجيش السوري، في إشارة إلى أن العملية يمكن أن تستكمل على هذا الاتّجاه فيما لو تمكن الجيش السوري من الوصول إلى مدينة السخنة والسيطرة عليها.

آسيا

عدد القراءات : 3470

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider