دمشق    26 / 04 / 2018
تحرُّك دي ميستورا: الالتفاف على نتائج العدوان الثلاثي  في تركيا سيناريو استباقي.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  216 شركة جديدة تأسست خلال 3 أشهر ومنح 3662 سجلاً تجارياً  زاخاروفا: لم يتم العثور على ضحايا الهجوم الكيميائي أو أي آثار استخدام مواد سامة في دوما  العبادي: زمن الطغيان ولى ولانريد اعادة حكم دكتاتوري  الجولاني يرضخ دون شروط بعد تصريحات أردوغان حول إدلب  هذه العادات ميزت 6 دول وجعلت مواطنيها أكثر صحة  فرنسا تكشف أكثر من 400 متبرع لمنظمات إرهابية في البلاد  الشرطة العسكرية الروسية تبدأ دورياتها في القلمون  المارينز الأمريكي يعترف بضعفه أمام روسيا  الجيش يتقدم في عملياته ضد الإرهابيين بالحجر الأسود ويسيطر على شبكات أنفاق وكتل أبنية بمنطقة المعامل  دي ميستورا: "أستانا" حققت كل ما باستطاعتها من أجل سورية  خبير: القوات الأمريكية تواجه صعوبات عند التحليق في الأجواء السورية لهذا السبب  وزراء خارجية "الناتو" يعقدون اجتماعا لمناقشة العلاقات مع روسيا  الدفاع الصينية: مناورة روسية صينية مشتركة بعنوان "التفاعل البحري" هذا العام  خامنئي: "إيران ستصمد في وجه محاولات الترهيب الأمريكية"  طيران العدوان السعودي يشن 41 غارة على محافظات يمنية  مجلس الدوما: روسيا تملك وسائل تقنية لإعماء الطائرات الأمريكية  باتروشيف: مؤتمر سوتشي للأمن رفض استخدام القوة لحل النزاعات  الناتو يتطلع لحصول تركيا على نظام الدفاع الصاروخي من دول الحلف  

أخبار سورية

2017-07-17 16:11:13  |  الأرشيف

ممثلا للرئيس الأسد..الوزير عزام يقدم التهاني للعراق شعبا وحكومة وجيشا بتحرير الموصل

قدم وزير شؤون رئاسة الجمهورية منصور عزام ممثلا للسيد الرئيس بشار الأسد اليوم التهاني للشعب والحكومة والجيش العراقي بمناسبة تحرير مدينة الموصل من الارهاب وذلك في سفارة الجمهورية العراقية بدمشق.

وأكد الوزير عزام خلال الزيارة أهمية الإنجازات التي حققتها القوات المسلحة العراقية في سبيل دحر الإهاب وإعادة الأمن والاستقرار إلى المدن العراقية، مشيراً إلى أن هذه الحرب الغاشمة التي يتعرض لها العراق وسورية لن تثني شعبيهما عن مواصلة الصمود والمقاومة حتى تحقيق النصر الكامل على التنظيمات الإرهابية كافة واستعادة الأمن والأمان إلى البلدين الشقيقين.

وأضاف الوزير عزام “إن سورية حكومة وشعبا وجيشا وقيادة ستستمر بمكافحة هذا الإرهاب ونستعيد مدننا ونعيد أهلنا إلى بلادهم وقراهم”.

وفي تصريح للصحفيين قال الوزير عزام “جئنا إلى السفارة العراقية لنبارك لأهلنا في العراق والجيش العراقي البطل الذي دحر الإرهاب في الموصل كما دحر الجيش العربي السوري الإرهاب في حلب ومدن أخرى”.

وأكد الوزير عزام أن سورية والعراق يد واحدة بفضل قيادة البلدين الشقيقين وسيبقيان في خندق واحد بمواجهة الإرهاب مترحما على الشهداء في البلدين وداعيا بالشفاء للجرحى.

من جهته تقدم الوزير المفوض والقائم بأعمال السفارة العراقية بدمشق رياض الطائي “بالشكر باسم حكومة العراق والشعب العراقي للسيد الرئيس بشار الأسد على هذه التهنئة بفرحة الانتصارات على تنظيم داعش الإرهابي” لافتا إلى أن “الشعبين السوري والعراقي شقيقان منذ الأزل ومصيرهما واحد ويواجهان عدوا مشتركا خلقه الأعداء لهما وهذا يحتم عليهما أن يقفا جنبا إلى جنب وصفا واحدا أمام هذا العدو”.

وأشار الطائي إلى أنه بعد اندحار العدو في حلب والموصل تتوالى هزائمه في المناطق الأخرى وسنقضي على هذا الإرهاب الذي جاءنا عبر الحدود ورعته عدة دول ويمثل أكثر من مئة جنسية.

وبين الطائي ان “دحر الإرهاب في حلب والموصل هو بشارة الانتصار عليه بفضل حكمة القيادتين السورية والعراقية” معتبرا أن اندحار تنظيم “داعش” الإرهابي في الموصل سوف يؤثر كثيرا على اندحار التنظيمات الإرهابية الأخرى في سورية والمنطقة وهذا الانتصار ليس للشعبين في سورية والعراق فقط وإنما للإنسانية جمعاء.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادى أعلن في العاشر من الشهر الجاري تحرير مدينة الموصل بالكامل من إرهابيي تنظيم “داعش” وذلك بتخطيط وانجاز وتنفيذ عراقي.

عدد القراءات : 3646
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider