دمشق    19 / 09 / 2018
«طفل يموت كل خمس ثوان»  أَقنِعَةُ إِدلب!.. بقلم: عقيل سعيد محفوض  توافق كردي على تسنم برهم صالح منصب الرئاسة العراقية  كوريا الشمالية تعد بتفكيك المواقع النووية والصاروخية  الكوريتان تقرران وقف التدريب وتحليق الطائرات العسكرية على طول المنطقة العازلة  عددهم لا يزال قليلاً .. تدمر تستقبل الزوار السوريين والأجانب من جديد  الجيش يواصل دك الإرهابيين بإدلب ومحيطها وهدوء حذر في مناطق سيطرة المسلحين  أصحاب المواد وعاملون في الألبان في الأمن الجنائي .. لغز في تعطيل كاميرات المراقبة وتلاعب في القيود  20 حالة «عقم» يومياً.. 30 عملية استئصال رحم أسبوعياً ونسبة الأورام مرتفعة.. والإجهاض ممنوع  مقترحات «مداد» لإعادة هيكلة الاقتصاد والإدارة للحدّ من الفساد والهدر … قوى فاسدة وجماعات ضغط ومصالح وأصحاب أيديولوجيات يعوقون الهيكلة  هل تسعى "اسرائيل" في عدوانها للانتقام من اتفاق إدلب؟  "عاجزون عن البكاء".. الجوع يهدد مليون طفل إضافي في اليمن  نتائج قمة الكوريتين الثالثة تبهر ترامب  وسائل إعلام إسرائيلية عن تحطم "إيل - 20": يجب أن نتحمل المسؤولية علنا عما حصل  ماذا يعني ميدانيا واستراتيجيا الاتفاق الروسي – التركي حول إدلب؟  اتفاق بوتين أردوغان... إدلب على طريق حلب .. بقلم: حسن حردان  خسارة روسية لا تلغي التفاهمات  توسّع أميركيّ في الشرق السوريّ  الكيان الصهيوني يعترف بمسؤوليته بالهجوم على سورية  

أخبار سورية

2018-03-19 13:44:33  |  الأرشيف

اللجنة الدولية للصليب الأحمر تطالب بإتاحة المجال أمامها للوصول إلى المدنيين في عفرين

طالبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بإتاحة مجال أكبر أمامها للوصول إلى المدنيين في عفرين في ظل استمرار العدوان الذي يشنه النظام التركي على المنطقة.

ونقلت وكالة رويترز عن رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير قوله للصحفيين اليوم في جنيف: إن “مصداقية الهلال الأحمر التركي الذي يعمل في عفرين أقرب إلى الصفر وسط السكان المدنيين في عفرين” مضيفا: “إن اللجنة الدولية للصليب الأحمر تساعد البعض من آلاف النازحين المدنيين الذين فروا إلى قرى ريف حلب ولكنها بحاجة للوصول بشكل منتظم إلى عفرين كونه من حق المدنيين الحصول على مساعدات”.

وارتكب النظام التركي خلال عدوانه على منطقة عفرين العديد من المجازر بحق المدنيين حيث استشهد وجرح أكثر من 1100 شخص إضافة إلى تدمير عشرات الأفران ومحطات ضخ المياه والكهرباء وأبراج الاتصالات ناهيك عن تشريد وتهجير عشرات آلاف المدنيين من منازلهم.

وكان الآلاف من أهالي عفرين لجؤوا خلال الأيام الماضية إلى بلدتي نبل والزهراء المجاورتين هربا من قصف النظام التركي ومرتزقته الذي طال القرى والبلدات ومركز مدينة عفرين وتسبب بوقوع دمار كبير وانقطاع المياه عن المدينة ونقص حاد في المواد الغذائية والأساسية.

عدد القراءات : 3514
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider