الأخبار |
الحديدة وإتفاق ستوكهولم.. هل يتحقق السلام؟  المعارك تواصلت ومزيد من الخسائر في صفوف الميليشيا … «قسد»: السيطرة على هجين يحتاج بعض الوقت  البرلمان العربي يدعو (الجامعة) لإعادة سورية إلى مقعدها والعمل العربي المشترك  رِهان الجولاني السرِّي.. بقلم:عبد الله سليمان علي  الدول الضامنة تستعد لإعلانها من جنيف قبل نهاية الأسبوع الجاري … لائحة المشاركين في «الدستورية» جاهزة ولن تلتئم قبل شباط المقبل  «واشنطن بوست»: القوات الأميركية في سورية تواجه خطراً  ١٤٨ ألف مواطن تلقوا الرعاية النفسية في 9 أشهر  سيناريو عفرين يتكرر.. أردوغان إلى ما أبعد من حلم المناطق الآمنة!  أول ردود فعل فلسطينية وعربية على قرار أستراليا  ترامب يعلن استقالة وزير داخليته المتهم بسوء استخدام الأموال  "السترات الحمراء" في تونس.. ما هدفها ومن يقف وراءها؟  مفاوضات ستوكهولم والفشل الذي مُني به تحالف العدوان السعودي  "إس 300" التي باتت تهدد القواعد الأميركية في سورية!  حادث أليم.. مصرع حفيدة أحد رؤساء أفريقيا  السفارة السورية في الأردن تجري مصالحة مع من ارتكب جرماً … عودة أكثر من 1200 مهجّر خلال 24 ساعة  نجل نتنياهو: السلام يتحقق بطرد كل المسلمين!  سر "السوار الأحمر" في يد ابن سلمان وابن زايد... ماذا يحدث مارس المقبل  نظام أردوغان: ننسق مع موسكو وواشنطن.. وأميركا للمسلحين و«الائتلاف»: ابقوا بعيدين  حزب العمال الكردستاني: سنرد بقوة في حال استهدفت تركيا الأكراد بسورية  أين ألعابنا الأخرى..؟.. بقلم: صفوان الهندي     

أخبار سورية

2018-03-21 03:58:07  |  الأرشيف

داعش تسلل إلى كتل أبنية.. والحسم في جنوبي العاصمة بعد معركة الغوطة … الوضع شرقي القدم تحت السيطرة وتعزيزات للجيش إلى المنطقة

نفت مصادر وثيقة الإطلاع على الواقع الميداني ما تردد عن سيطرة تنظيم داعش الإرهابي على كامل حي القدم جنوبي العاصمة، وأوضحت أن التنظيم تسلل إلى «مجموعة كتل وأبنية» في القسم الشرقي من الحي كانت ميليشيات مسلحة خرجت منها إلى شمالي البلاد.
وأوضحت، أن الوضع في تلك المنطقة تحت السيطرة وما يجري هو معارك كر وفر وأن الجيش أرسل تعزيزات إلى المنطقة.
ويسيطر الجيش العربي السوري على القسم الغربي من حي القدم الواقع غرب طريق دمشق- درعا القديم، بينما كانت ميليشيات مسلحة تسيطر على جزء من قسمه الشرقي الواقع شرق الطريق، بينما يسيطر تنظيم داعش الإرهابي على منطقة العسالي التابعة للحي في هذا القسم والواقعة بمحاذاة مدينة الحجر الأسود من الناحية الشرقية معقل التنظيم الرئيسي في جنوب العاصمة.
وتم يوم الأربعاء الماضي الانتهاء من تنفيذ اتفاق تسوية تم بموجبه إخراج المسلحين الرافضين للاتفاق من القسم الشرقي وبعض أفراد عائلاتهم إلى إدلب.
ومع دخول الجيش السوري حينها لاستلام نقاط المسلحين الخارجين والمتاخمة للحجر الأسود والعسالي، تسللت مجموعات داعش انطلاقاً من مواقعها في مدينة الحجر الأسود إلى نقطتين من أصل أربع نقاط أخلاها المسلحون، ليقوم الجيش بعمل معاكس تمكن فيه من بسط سيطرته على النقاط الأربع التي تمتد من جنوب الحجر الأسود وصولاً إلى جنوب منطقة العسالي.
وتحدثت المصادر الوثيقة الاطلاع لـ«الوطن» عن أن التنظيم عاد مؤخرا وشن عدة هجمات معاكسة استهدفت مواقع الجيش في تلك النقاط الأمر الذي تصدى له عناصر الجيش بالترافق مع استهدافات لسلاحي الجو والمدفعية لتمركزات داعش في الحجر الأسود ومخيم اليرموك بغارات ورمايات مدفعية. وأوضحت المصادر، أن المعارك والاشتباكات في المنطقة مستمرة وأدت إلى تكبيد التنظيم خسائر فادحة بالأرواح والمعدات، على حين استشهد عدد من عناصر الجيش.
وقالت: «حالياً هناك معارك كر وفر (بين الجيش العربي السوري والقوى الرديفة من جهة وتنظيم داعش من جهة ثانية) وبالفعل تقدم داعش على مجموعة كتل وأبنية». وبينما أكدت المصادر، أن الوضع في تلك المنطقة «تحت السيطرة»، تواصل سماع أصوات الاشتباكات والانفجارات القادمة من الحي في الأحياء والمناطق المجاورة له حتى ساعة متأخرة من ليل الثلاثاء- الأربعاء. وكانت مصادر إعلامية معارضة زعمت أول من أمس أن التنظيم سيطر على حي القدم بالكامل إثر هجوم نفذه ليل الاثنين، وتحدث عن استشهاد العشرات من عناصر الجيش والقوات الرديفة.
من جانبه أورد التنظيم في بيان على تطبيق تلغرام الاثنين «يواصل جنود الخلافة هجومهم على مواقع الجيش» متحدثاً عن «مواجهات عنيفة بمختلف أنواع الأسلحة».
وأوضح أن هجومه يستهدف المناطق التي خرج منها مسلحو الميليشيات.
وتحدثت المصادر الوثيقة الإطلاع عن إرسال الجيش مزيداً من التعزيزات إلى المنطقة، ورجحت أن يتم حسم الأمر في منطقة جنوب العاصمة بعد الانتهاء من معركة غوطة دمشق الشرقية التي سيطر الجيش على أكثر من 80 بالمئة من مساحتها.
وبينما تحدثت مصادر أهلية ظهر أمس عن هدوء يخيم على المنطقة، ذكرت مصادر إعلامية معارضة أن الجيش وتنظيم داعش توصلا إلى اتفاق وقف إطلاق نار في حي القدم بعد أيام من الاشتباكات.
ويسيطر تنظيم داعش في جنوب دمشق إضافة إلى كامل مدينة الحجر الأسود على جزء واسع من مخيم اليرموك من الجهة الجنوبية والقسم الجنوبي من حي التضامن.
عدد القراءات : 3322
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3463
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018