دمشق    22 / 08 / 2018
الخارجية الروسية: لا يوجد خطط للقاء منفصل بين لافروف وممثلي حركة طالبان  درغام ينفي نية المركزي طباعة عملة نقدية ورقية من فئة الخمسين ليرة  صربيا تؤكد دعمها لروسيا وترفض الانضمام للعقوبات ضدها  الأمم المتحدة تنفي وجود توجيهات سرية بشأن سورية  موسكو تدعو 12 دولة بينها الولايات المتحدة للمشاركة في لقاء حول أفغانستان  مليارديرات أمريكا يتناحرون لنهب أوروبا  ما هي وصية حنا مينة التي نشرها في الصحف الرسمية السورية ؟  جسر الشغور.. الايغور أول الهالكين  حارس يسرق مبلغ ثمانية آلاف دولار أمريكي من فيلا بريف دمشق  حظر جوي وبري.. الكشف عن تفاصيل السياسة الامريكية الجديدة في سورية  اللاجئون والنازحون السوريون العائدون لديارهم.. بالأرقام  «كاسة» شاي لجيش الاحتلال.. بقلم: ايفين دوبا  الوطن ما بين الوطني والديني!!.. بقلم: حاتم استانبولي  ماهي التطورات الأخيرة في إدلب  زلزال بقوة 6.7 درجة يضرب جنوب المحيط الهادي  البحرين توقف إصدار تأشيرات دخول للقطريين  مليار دولار قيمة صادرات إسرائيل السنوية إلى دول الخليج  فتح ملف الإخوان في الكونغرس الأمريكي.. ضرب ثلاثة عصافير بحجر واحد  روسيا تطمح لشغل المركز الأول في تصدير الأسلحة دولياً  

أخبار سورية

2018-04-25 06:25:01  |  الأرشيف

الجيش السوري يواصل معركة تأمين مخيم اليرموك ويقطع الإمداد عن داعش في الحجر الأسود

يواصل الجيش السوري والقوات الرديفة معركة تأمين مخيم اليرموك والحجر الأسود جنوب دمشق. ويكثف سلاح الجو من غاراته الجوية والقصف بالدبابات على تحصينات مسلحي داعش الأمر الذي مهد لتقدم في مزارع الجورة في حي القدم، ولقطع حركة الإمداد في الحجر الأسود.

وفي القلمون الشرقي ذكرت وكالة "سانا" الرسمية السورية أنه جرى الانتهاء من إعداد 47 حافلة  ستقل مئات المسلحين وعائلاتهم إلى جرابلس وإدلب في الشمال السوري.

وكانت بلدة الرحيبة قد شهدت احتفالات بإخراج المسلحين منها تمهيداً لإعلان ريف القلمون الشرقي آمناً، حيث احتشد أهالي البلدة عند مدخلها ورفعوا العلم السوري مرددين هتافات تحيي الجيش.

الجيش السوري واصل أمس الثلاثاء عملياته جنوب دمشق واستعاد عدة مزارع. في حين ذكر الإعلام الحربي أن ألف شخص من المسلحين وعائلاتهم في القلمون الشرقي اختاروا التسوية مع الدولة السورية بعدما كان مقرراً خروجهم في الدفعة الثالثة والأخيرة.

ممثل القاعدة الروسية في قاعدة حميميم أكد أن وسائل الدفاع الجوي الروسية أسقطت أهدافاً جوية مجهولة فوق القاعدة في سوريا.
وفي سياق متصل، أعلن وزير المصالحة السوري علي حيدر أن السلطات السورية تسعى إلى إجراء مصالحة بريف حمص​ الشمالي بعد إتمام عملية إخراج المسلحين من المناطق الباقية في القلمون الشرقي.​

وأكد حيدر أن هناك خيارين أمام المسلحين وهما إما المصالحة التامة أو المواجهة.

عدد القراءات : 3432
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider