الأخبار |
صواريخ وأسلحة من مخلفات الإرهابيين بريف دمشق  ضبط لوحة أثرية تعود للحقبة الرومانية كانت معدة للتهريب عند الحدود السورية العراقية  الخامنئي: الغرب ارتكب أكثر الجرائم ضد الشعوب عبر التاريخ  تركيا: هدفنا في سوريا تأسيس البنية التحتية  توقيفات رفيعة المستوى في الأردن واتهامات بتعريض أمن المجتمع وموارده للخطر  مستشار البيت الأبيض: أمريكا والصين يمكنهما التوصل لاتفاق بحلول أول مارس  النائب الأول للرئيس الإيراني: نقف إلى جانب الحكومة والشعب السوري في إعادة الإعمار  الرئيس الأسد يتقبل أوراق اعتماد سفيري روسيا الاتحادية وبيلاروس لدى سورية  هل يكون العامل الروسي مؤثراً في الانتخابات الإسرائيلية؟  عدد قتلى انفجار خط أنابيب بالمكسيك يرتفع ليصل إلى 96 شخصا  موسكو: واشنطن لم توضح كيف توصلت لاستنتاجاتها حول مدى صاروخ (9 إم 729)  الوزير خربوطلي أمام مجلس الشعب: نعمل على تحسين الواقع الكهربائي وإعادة المنظومة إلى جميع المناطق  برلمانيات سوريات في مجلس التعيين (22/2/1971- 21/2/1973) بقلم د. نورا أريسيان  بعد سيطرة «النصرة» على إدلب … «الخوذ البيضاء» إلى مسرح الأحداث مجدداً  نتنياهو.. طموح بالنصر في معركة خاسرة.. بقلم: محمد نادر العمري  وفيات في حماة … انفلونزا الخنازير بريئة.. والأمراض التنفسية متهمة  مجلس النواب الأمريكي يقر بالإجماع تشريعا يفرض عقوبات إضافية على سورية  إدارة ترامب تتخبط بشأن الانسحاب من سورية … أنباء عن تأسيس قاعدة أميركية جديدة بدير الزور!  «الوطني الكردي» يؤيد «المنطقة الآمنة»!  أردوغان والأوهام العثمانية.. بقلم: ميشيل كلاغاصي     

أخبار سورية

2018-05-21 03:26:20  |  الأرشيف

التصفيات تتصاعد في إدلب.. وحميميم تحذر من «صراع دموي قريب»

بينما حذرت موسكو من أن انقضاء الفترة الزمنية المتاحة لإنهاء تنظيم جبهة النصرة الإرهابية في إدلب سيكون الحد الفاصل بين حالة الاستقرار القائمة حالياً والصراع الدموي المتوقع حدوثه قريباً، تصاعدت وتيرة التصفيات في المدينة مجدداً. وذكرت «القناة المركزية لقاعدة حميميم العسكرية» الروسية، فلاديمير نيتريبوف، في حسابها على موقع «فيسبوك»، بأن «انقضاء الفترة الزمنية المتاحة لإنهاء تنظيم جبهة النصرة الإرهابية في إدلب سيكون الحد الفاصل بين حالة الاستقرار القائمة حالياً والصراع الدموي المتوقع حدوثه خلال فترة زمنية ليست ببعيدة».
إلى ذلك، تصاعدت وتيرة التصفيات، في اليومين الماضيين، عقب إعدام «هيئة تحرير الشام» الواجهة الحالية لـ«النصرة»، «خلية» في مدينة إدلب.
وأفادت مصادر محلية، بحسب شبكة «الدرر الشامية» الإخبارية المعارضة، بأنّ مسلحين من ميليشيا «جيش الأحرار»، أُصيبا بجروح، بعد رمي قنبلة يدوية من مجهولين، على أحد حواجزهم في قرية عين الحمرا، في ريف مدينة جسر الشغور في ريف إدلب الجنوبي الغربي، أمس.
وكان قُتل السبت، خمسة مسلحين من اللجنة الأمنية التابعين لـ«النصرة» في هجوم بالأسلحة الرشاشة على حاجز «الرام» على أطراف مدينة إدلب.
كذلك أطلق مجهولون النار على حاجز تابع لـ«الهيئة»، في منطقة الزعينية في الريف الغربي لمدينة جسر الشغور، قتل على إثرها مسلحان وأُصيب 4 آخرون بجراح. كما استهدف مجهولون حاجزاً لـ«الحزب الإسلامي التركستاني»، قرب مفرق مزرعة حاج محمود، في الريف الشمالي لجسر الشغور.
كما ألقى مسلحون قنبلة يدوية على حاجز تابع لميليشيا «حركة أحرار الشام»، في محيط قرية عين الحمرا في منطقة جسر الشغور غربي إدلب، من دون ورود معلومات عن إصابات.
في سياق متصل، استهدفت عبوة ناسفة على طريق «المسطومة» سيارة كان داخلها ما يسمى قائد كتائب «حمزة بن عبد المطلب»، المدعو «أبو عدنان زبداني» بحسب مصادر إعلامية معارضة.
من جانب آخر، أصيب أكثر من 100 مدني بحالات تسمم في مخيم «حفصة» للنازحين السوريين في ريف مدينة معرة النعمان بإدلب، وفق مصادر إعلامية معارضة، وذلك إثر تناولهم وجبات دجاج فاسدة وزعتها عليهم إحدى السيارات.
 
 
عدد القراءات : 3382
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3468
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019