الأخبار |
السفير الصباغ: التنظيمات الإرهابية مارست كل أنواع الجرائم المنظمة ضد السوريين  بكين تخدع ترامب وتربح الحرب مع بلاده  الصين تعول على صدق الولايات المتحدة لحل مشاكل العلاقات الثنائية  الحرس الثوري الإيراني يطالب باكستان بالتصدي لـ"الإرهابيين" بعد خطف 14 جنديا إيرانيا  بيسكوف: العسكريون الروس راضون بشكل عام عن عمل الجانب التركي بشأن اتفاق إدلب  رئيس القرم يقترح على رئيس الوزراء السوري تأسيس شركة طيران مشتركة  لأول مرة في سورية.. مسابقة عامة للتوظيف لم يتقدم إليها أحد !!  فيسبوك تطور تقنية "تُسمع" الصم عبر الجلد!  "واتس آب" تعدل ميزة "حذف الرسائل المحرجة"َ!  4 خطوات لزيادة الفوائد الصحية للقهوة!  ابتكار عدسات لاصقة لعلاج الغلاكوما  دارات الحجب "تطيّر" مدراء في الإتصالات!  السيسي: لا بديل عن إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية يحفظ سيادتها  سورية والقرم توقعان مذكرة حول التعاون الاقتصادي  كليتشدار أوغلو: أردوغان قدم الدعم للإرهابيين في سورية وساهم في قتل شعبها  8 قتلى في حادث انقلاب قطار بالمغرب  بوغدانوف يبحث مع وفد من الخارجية الإسرائيلية الأوضاع في سورية والعلاقات الثنائية  فضيحة من العيار الثقيل.."ميلانيا ترامب" ترقص عارية في البيت الأبيض .. "فيديو"  الرئيس المصري يعلن "الطوارئ" 3 أشهر في البلاد  أفضل مشروب للوقاية من مرض السكري     

أخبار سورية

2018-06-10 13:03:17  |  الأرشيف

الجماعات الارهابية المدعومة تركيا تقود هجوماً على بلدتي الفوعة وكفريا

شنّت الجماعات المسلحة التي تُحاصر بلدتي الفوعة وكفريا هجوماً هو الأعنف منذ أشهر على النقاط المحيطة بالبلدتين من محاور بنش ورام حمدان والصواغية وبروما، حيث اتهم أهالي البلدتين تركيا بوقوفها خلف الهجوم لإجبارهم على الخروج منهما من دون شروط.

"هيئة تحرير الشام" تبنت الهجوم الذي نُفذ على مرحلتين وذلك بمساندة "كتيبة التوحيد والجهاد" (الأوزبك) و"تجمع سرايا داريا"، حيث استمرت المعارك ساعات عدة استخدمت فيها كافة صنوف الأسلحة المتوسطة والثقيلة.

وقالت "هيئة تحرير الشام" إن هجومها جاء ردّاً على "المجزرة التي ارتكبها الطيران الروسي في بلدة زردنا"، إلا أن وزارة الدفاع الروسية نفت تنفيذها أي غارة في المنطقة التي شهدت يومها اشتباكات بين "هيئة تحرير الشام" وفصائل مسلحة أخرى.

يوسف الحسن، مراسل الإعلام الحربي في الفوعة، قال للميادين نت إن "المسلحين نفذوا هجومين الأول من جهة بروما، والآخر من جهتي الصواغية وبنش، حيث تمّ التصدي لهما من قبل القوات المدافعة عن البلدتين التي أجبرت الجماعات المسلحة على الانسحاب بعد تكبيدها خسائر كبيرة وتدمير آلية ثقيلة لها ومدفع 23".

مراسل الميادين أشار إلى أن المعارك أسفرت عن "استشهاد 6 مقاتلين من أبناء البلدتين خلال التصدي لهجمات المسلحين الذي استقدموا تعزيزات لسحب جثث قتلاهم من محيط مناطق الاشتباك"، مؤكداً أن "كافة النقاط مازالت تحت سيطرة القوات المدافعة على عكس ما تروّج له تنسيقيات المسلحين".

من جهتة، أفاد الناشط محمد زنوبة من أبناء الفوعة للميادين نت بأن "الهجوم الأول بدأ الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، ومن ثم نفذ المسلحون هجوماً آخر الساعة الثالثة فجراً، وجرى إحباطهما من قبل القوات المدافعة عن البلدتين من دون أي تغيير في خارطة السيطرة"، مشيراً إلى أن الشهداء الستة هم: مظفر علي حيدر - يوسف مصطفى ذكر - علي ديب سعيد - علي احمد صوفان - سعيد جحجاح - علي عبدالله حمد.

ونفذ الطيران الحربي السوري سلسلة غارات جوية استهدفت محاور الهجوم التي انطلقت منها الجماعات المسلحة، ما أدى إلى وقوع خسائر بشرية ومادية في صفوفها.

عدد القراءات : 3425
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3376
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018