دمشق    16 / 08 / 2018
البنتاغون يتسلم 55 صندوقا تحوي رفات جنود أمريكيين قتلوا في الحرب الكورية  تركيا: لا نرغب بحرب اقتصادية مع أمريكا لكننا لن نقف مكتوفي الأيدي أمامها  إيطاليا: انهيار جسر جنوة سببه "خطأ بشري"  اليابان تستعد لكارثة طبيعية وترفع مستوى الخطر إلى الرابع  إيران لن تتنازل عن أي حق لها في بحر قزوين  زاخاروفا: انتهاء عملية إجلاء المجموعات المسلحة "الرافضة للتسوية" من درعا  مجموعة بحر قزوين تعقد اجتماعها الأول بأذربيجان في نوفمبر  غرفة تجارة الأردن تدعو لبناء شراكات مع القطاع الخاص السوري للمساعدة في إعادة الإعمار  النفط يتراجع مع زيادة مخزونات الخام الأمريكية  وحدات من الجيش تدمر تجمعات ومقرات للإرهابيين في ريف إدلب الجنوبي  جائزة الدولة التقديرية للدكتور محمود السيد والفنانة أسماء فيومي والأديب نزيه أبو عفش  وزير التعليم العالي يصدر قراراً باسم مجلس التعليم يتجاوز فيه الدستور.. فأين الجهات الوصائية؟  روحاني: قمة قزوين حققت إنجازا كبيرا حول الأمن في منطقة بحر قزوين  زاخاروفا: الأمم المتحدة تدعم التضليل حول "الخوذ البيضاء" على أنهم "نشطاء إنسانيين وشجعان"  الخارجية الروسية: روسيا تأمل بتطبيع العلاقات مع اليونان  خلافات تهز الكابنيت الإسرائيلي بشأن التهدئة مع "حماس"  الرئاسة التركية تحدد موعد لقاء بوتين وأردوغان وروحاني  ميركل تشدد في اتصال هاتفي مع أردوغان على أهمية قوة الاقتصاد التركي بالنسبة لبلادها  مندوب إيران الجديد يبدأ نشاطه لدى الأمم المتحدة في جنيف  أمير قطر: سنستثمر 15 مليار دولار بشكل مباشر في تركيا  

أخبار سورية

2018-08-11 05:04:20  |  الأرشيف

هل سيتم حسم مصير إدلب بعد شهر؟

 عطا الله شاهين 
كما رأينا بأن اجتماعات أستانا عشرة أخفقت في تحديد تقرير مصير إدلب، لكن يبدو بأن إدلب ستكون أصعب من غيرها من المحافظات السورية، بسبب تواجد تركيا في الشمال السوري، وتوحّد فصائل المعارضة السورية في جبهة واحدة، كما أن تركيا تريد الاحتفاظ بخطوط نفوذ في سوريا ما بعد الحرب، لكن كما رأينا من خلال الاجتماعات، التي نتجت عن مباحثات أستانا عشرة، فالكفة مالت إلى حل وسط على الأقل في هذه المرحلة، كما أن روسيا وإيران وسورية اتفقت على تأجيل الهجوم على إدلب، وأمهلت روسيا تركيا شهرا لحسم ملف إدلب، لكن السؤال هنا هل الحل الوسط الذي اقترح سيدوم لمدة طويلة؟ فعلى الأرجح بأن الحل الوسط لن يدوم لعدة أسباب منها أن أنقرة فشلت في التعامل مع وضع إدلب، وهناك سبب آخر وهو حوار النظام السوري مع الأكراد، لكن على الأرجح يبدو بأن النظام السوري سيقبل حلا وسطيا مع الأكراد.. فالمتابع لقضية محافظة إدلب يرى المشهد الميداني فيها معقدا، ورغم أن أنقرة حاولت انتزاع تعهّدات روسيّة وإيرانية من أجل تبريد جبهة إدلب التي باتت المشكلة الأصعب في تحديد مصيرها، وفي ظل تعقيد المشهد تبقى ورقة الأكراد، فهل الأكراد سيلعبون دورا محوريا في معارك القضاء على المتطرّفين، وتحرير إدلب منهم، في حال طلبت دمشق منهم التدخل.. فالوضع في إدلب ضبابيا، على الأقل في هذه المرحلة، لكن يبقى الانتظار لمهلة موسكو لأنقرة لحسم ملف إدلب، التي تبدو من أصعب المحافظات نتيجة تجمع المسلحين فيها..
عدد القراءات : 3323

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider