دمشق    22 / 09 / 2018
السعودية تغرق في الديون بسبب حربها على اليمن  هل حقاً باتت سوريّة عاجزة، وأسيرة للتفاهمات الإقليمية والدولية؟.  واشنطن ترفض إعطاء الرئيس الفلسطيني تأشيرة دخول للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة  من جنيف إلى صنعاء: "غريفيث" بين "عقارب" الوقت و"عقارب" السلام.!  انقسام أوروبي على «الطلاق» البريطاني  أميركا توسّع عملها العسكري في تونس  مقتل وإصابة عدد من عسكريي نظام بني سعود ومرتزقته بقصف صاروخي يمني  الجيش يسحق الحرفيين بسباعية في افتتاح الدوري السوري  عباس: مستعدون لمفاوضات سرية مع إسرائيل  ماكرون خلال لقائه عباس: فرنسا تدين سياسة الاستيطان الإسرائيلية  الأمم المتحدة: اليمنيون يهلكون جوعا جماعات وفرادى  بومبيو: سنرد على أي هجوم من طهران حتى لو كان عبر وكلائها  هيومن رايتس تتهم الرياض بمحاولة إلغاء تحقيق بجرائم حرب باليمن  الملك عبد الله الثاني للإسرائيليين: هذه شروط السلام  الدفاع التركية: رسمنا مع الوفد الروسي حدود المنطقة منزوعة السلاح بإدلب  فيديو مسرب يظهر تحضير إرهابيي “الخوذ البيضاء” لحادثة مفبركة لاستخدام السلاح الكيميائي في إدلب  الجيش يواصل عملياته لتحرير بادية السويداء ويضيق الخناق على بؤر إرهابيي داعش في تلول الصفا  بومبيو: سنتخذ إجراءات ضد فنزويلا خلال أيام  تعيين ريهانا في منصب سفيرة  

أخبار عربية ودولية

2018-01-12 20:36:01  |  الأرشيف

فتح: دور واشنطن كراع للمسيرة السياسية انتهى

جددت اللجنة المركزية لحركة "فتح" التأكيد أن القرار الأمريكي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل أنهى دور واشنطن كراع للمسيرة السياسية وأثبت انحيازها بشكل كامل للطرف الإسرائيلي.
 
وجاء ذلك خلال اجتماع للجنة المركزية لـ"فتح" عقدت برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس تمهيداً لعقد المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية اجتماعاً طارئاً في 14 يناير/كانون الثاني الجاري لاتخاذ خطوات حاسمة ومصيرية للتصدي لاعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل وقرار حزب "الليكود" الحاكم في إسرائيل فرض سيادة إسرائيل على المستوطنات في الضفة الغربية.
 
وأشارت اللجنة المركزية لـ"فتح" إلى ضرورة تشكيل آلية دولية لحل القضية الفلسطينية تكون برعاية الأمم المتحدة بهدف الخروج من الأزمة التي وصلت إليها العملية السياسية جراء استمرار الاحتلال في سياسته الاستيطانية وعدم التزامه بالاتفاقات الموقعة والانحياز الأمريكي الكامل لإسرائيل.
 
وشددت اللجنة المركزية على أهمية الاعتراف الدولي بدولة فلسطين باعتبار ذلك أساساً للحفاظ على مبدأ حل الدولتين المدعوم دولياً ولمواجهة العنجهية الإسرائيلية الرافضة لكل الجهود الدولية الرامية إلى تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة والعالم.
 
وأكدت اللجنة المركزية أن جلسة المجلس المركزي المقررة في يوم الأحد القادم  ستكون هامة ومفصلية لمواجهة التحديات الخطيرة المحدقة بالقضية الوطنية الفلسطينية.
 
كما أكد اللجنة المركزية أن الثوابت الفلسطينية والإجماع الفلسطيني والعربي وقرارات الشرعية الدولية هي الطريق الوحيد للسلام الدائم والعادل.
عدد القراءات : 3545
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider