دمشق    20 / 09 / 2018
صحيفة عبرية: الهجوم على اللاذقية فشل وخلق لنا أزمة دبلوماسية مع دولة عظمى  السيدة أسماء الأسد تستقبل أصحاب مشاريع متميزة للاطلاع على ما قدموه عن قرب وبحث سبل دعمهم  موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير  الجيش اللبناني يعتقل مطلوبا متورطا في تفجير السفارة الإيرانية ببيروت  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  العدل تعد مشروع قانون بشأن "العفو "  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  سجن مهاجر سوري 5 سنوات لاشتباكه مع الشرطة المجرية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  الأمم المتحدة تستعد لإرسال نحو 600 شاحنة مساعدات إنسانية إلى سوريا  دراسة: عنصر كيميائي في دخان السجائر قد يضر بالإبصار  بمشاركة 14 دولة.. مهرجان خطوات السينمائي الدولي الاثنين القادم  موسكو ستتخذ الخطوات اللازمة لمواجهة أي تهديدات تستهدف قواتها  إيغلاند: روسيا وتركيا أبلغتا الأمم المتحدة حول مستجدات اتفاق إدلب  "المحار" يعالج السرطان دون آثار جانبية!  ترامب يتوعد منتجي النفط في الشرق الأوسط ويطالبهم بخفض الأسعار  الكوريتان تنويان إعلان انتهاء الحرب هذا العام وكيم يبعث رسالة جديدة لترامب  

أخبار عربية ودولية

2017-03-14 11:03:41  |  الأرشيف

هُنا خَطبَ البغدادي..الجيش العراقي يقترب من جامع النوري بالموصل القديمة


قال مراسل الميادين إن القوّات العراقية حرّرت الثلاثاء منطقة باب الجديد وهي تقترب من باب البيض، مضيفاً أنها باتت على مسافة 100 متر من الجسر العتيق في الساحل الأيمن لمدينة الموصل، وأنها تركز عملياتها على استعادة الموصل القديمة التي خسر فيها تنظيم داعش مساحة كبيرة.

وأضاف مراسلنا أن القوات العراقية تقترب من جامع النوري في الموصل القديمة الذي يعود تاريخه إلى 800 عام وهو الذي ألقى فيه زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي خطبة "إعلان الخلافة".


وبحسب مراسلنا فإنّ القوات تتقدم بهدوء حفاظاً على حياة المدنيين لأن داعش يحاول إعاقة تقدمها عن طريق التحصّن بين المدنيين مستغلاً وجود عدد كبير من العائلات، وهو يستخدمهم كدروع بشرية فيمنعهم من الحركة أو النزوح باتجاه القوات العراقية أو من مناطق الاشتباك، مؤكدأ أن غالبية الموصل القديمة أصبحت تحت سيطرة القوات العراقية.

وأشار مراسل الميادين إلى أن عناصر التنظيم يتحصنون في الأبنية العالية من أجل الاشراف عبر بنادق "شتاير" لاستهداف آليات القوات العراقية المخصصة لنقل مقاتلي حرب الشوارع إلى الموصل القديمة.

وعن أهمية وصول القوات العراقية إلى الجسر العتيق، قال مراسل الميادين إن هذا الجسر يتوسط 5 جسور في الموصل القديمة وهو من أقدم الجسور وقد ثُبّت ما بين ضفتي مدينة الموصل إبان الاحتلال البريطاني للعراق، مضيفاً أن القوات العراقية تمكنت من تحرير 3 جسور من بين 5 جسور.

وأضاف مراسلنا أن القوات العراقية تخوض حالياً اشتباكات عنيفة مع تنظيم داعش في الموصل القديمة بغطاء جوي من سلاح الجو العراقي، مشيراً إلى أنها أجلت 145 ألف مدني من مناطق الاشتباك.

وكان مراسلنا أفاد في وقت سابق بأن القوات العراقية حرّرت قرية شيخ محمد شرق بادوش، وهي تتقدم لتحرير الشركة العامة للاسمنت في باب الطوب بالموصل القديمة.
 

عدد القراءات : 4246
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider