دمشق    21 / 01 / 2018
الوليد بن طلال يقدم عرضاً للسلطات السعودية مقابل الإفراج عنه  محتجون يحتشدون في الأردن احتجاجاً على زيارة نائب الرئيس الأمريكي  السيسي يبحث مع بنس قرار ترامب نقل السفارة الأمريكية إلى القدس  نتنياهو يشكر الولايات المتحدة لدورها في حل الأزمة الدبلوماسية مع الأردن  السيسي يدعو الولايات المتحدة إلى متابعة دورها في عملية السلام بالشرق الأوسط  أنصار الله تقصف قوات سودانية شمال غربي اليمن  موسكو أخلت 10 أشخاص لتلقي العلاج.. و«خلية اغتيالات» تشعل توتراً بين الميليشيات … الجيش يدمر منصات إطلاق صواريخ في الغوطة الشرقية  «إيروورز»: أعداد المدنيين الذين سقطوا بغارات «التحالف» ارتفعت أضعافاً العام الماضي  «قسد» تخرج دفعتين من «حرس الحدود»! «القومي الاجتماعي» في سورية: الشعب سيقاوم أي قوة لا شرعية  الأردن: لن نتحمل مسؤولية إدخال مساعدات إلى «الركبان»  الشمال السوري بين احتلالين: عندما يرفض الانفصاليون «حضن الوطن»  عمال «دفن الموتى» يطالبون بتصنيف عملهم من الأعمال الخطرة  انخفاض أخطاء القضاة من 50 إلى 15 بالمئة  طوق إسرائيلي- سعودي على عنق مصر!  سنة لترامب في البيت الأبيض.. بقلم: جهاد الخازن  أميركا ستبقى في سورية إلى أن تُجْبَر على الخروج… بالقوة  الشرطة الإسرائيلية بصدد التوصية باتهام نتنياهو بالفساد  الوليد بن طلال ضرب عقيداً سعودياً يحقق معه  الرقصة الأخيرة في سورية.. بقلم: نبيه البرجي  هل ينقلُ الكردستانيّ المعركةَ مع أنقرةَ إلى الأراضي التركيّة..؟  

أخبار عربية ودولية

2017-03-27 00:18:02  |  الأرشيف

المرحلة النفسية لتقسيم تركيا اكتملت

قال مايكل روبين المحلل الأميركي المسؤول السابق في وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” إن أردوغان وصل إلى نهاية الطريق، معربًا عن رفضه لتعديلات النظام الرئاسي في تركيا بكلمة “لا” حسب صحيفة “زمان” التركية.
جاء ذلك في رسالة نشرها “روبين” الذي ينتمي للمحافظين الجدد، والذي عرف كشخصية تكهنت بمحاولة الانقلاب الفاشل في تركيا قبل وقوعها بثلاثة أشهر، على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” باللغة التركية.
وقد وصف موقع “ترك برس” المقرب من الحزب الحاكم تصريحات مايكل روبين بـ”التهديد” الذي وجهه إلى الرئيس أردوغان، بينما كان أردوغان هو من وجه تهديدًا صريحًا للدول الغربية بقوله: “إذا استمرت مواقفكم على هذا المنوال فإنكم لن تتمكنوا من الخروج إلى الشوارع في أي مكان من العالم”، وحذا حذوه في ذلك كبير مستشاريه يغيت بولوت مهددًا أوروبا قائلاً: “العالم أجمع في خطر في حال حدوث شيء لأردوغان.. فلن يتمكن أحد من تناول فطوره بأمان سواء في أمريكا أو في أوروبا أو في أي مكان حول العالم”، على حد تعبيره.
يذكر أن هذه التهديدات دفعت الرأي العام الدولي وعديدًا من الكتاب والمفكرين والسياسيين إلى اتهام الرئيس أردوغان باستخدام اللغة التهديدية التي يستخدمها زعيم داعش البغدادي لتهديد الدول الغربية.
وكان الخبير الأميركي الذي سبق أن كمستشار للرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش قال في وقت سابق أن السياسات التي نفذها أردوغان ضد الأكراد بحجة مكافحة “حزب العمال الكردستاني” بعد الإطاحة بطاولة مفاوضات السلام والعودة مجددًا إلى المواجهات المسلحة قسمت تركيا فعلاً من الناحية النفسية، وقال أن التاريخ سيذكر أردوغان كالرجل السيئ الذي حطم تركيا بسبب غطرسته وكبريائه، على حد وصفه.
ورأى “مايكل روبين” أن المرحلة النفسية لعملية تقسيم تركيا اكتملت بفضل سياسات أردوغان، لكن لم يتحدد بعد ما إن كان الأكراد سيؤسسون دولة مستقلة أم سيشكلون اتحادًا فيدراليًا داخل تركيا، على حد تعبيره.

عدد القراءات : 3517

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider