دمشق    19 / 06 / 2018
أمير قطر يصدم "دول المقاطعة" بتصريحات جديدة عن إيران  مونديال 2018: السويد تحقق فوزها الأول على كوريا الجنوبية بهدف دون رد  أهداف ونتائج حرب ترامب التجارية ضد العالم  واشنطن تدخل على خط الهدنة في افغانستان.. مناورة تكتيكية أم تغيير استراتیجي؟  وزير إسرائيلي يعمل جاسوس لصالح إيران.. تفاصيل مذهلة في هذا التقرير !  سارق “يغزو” محلات المجوهرات ويسرق بالملايين منها في دمشق !  استنفار عام و مداهمات.. ماذا يحدث في الرقة ؟  ممثلوها والمبعوث الأممي عقدوا اجتماعات ثنائية في جنيف … «ضامنة أستانا» تجتمع مع دي ميستورا اليوم بشأن «لجنة مناقشة الدستور»  أنباء عن تنفيذ اتفاق روسي تركي بشأن تل رفعت مطلع تموز المقبل! … مراقبون: الدولة أحرص ما يكون على إعادة الأهالي إلى منازلهم  الجيش يحبط محاولات تسلل «الإرهاب» في بادية تدمر وريف القنيطرة.. ويواصل إرسال تعزيزاته صوب الجنوب … الرئيس الأسد يوجه بعودة أهالي الغوطة والبداية من «مرج السلطان»  إشكاليات اللجنة الدستورية في جنيف.. بقلم: محمد نادر العمري  مباحثات سورية إيرانية حول إعادة الإعمار  صدمة في إسرائيل: إنجاز استخباري إيراني غير مسبوق  20 ملياراً لتأهيل مشافي ومراكز الغوطة الشرقية  «التحالف» مبرِّراً انتكاسته: خطّتنا «تدريجية»!اشتداد الحصار على المهاجِمين في الحديدة  المنتخبات الكبرى... سوء طالع أم تغيّر في المعادلات؟ .. بقلم: محمد حسن الخنسا  بعد القمة التاريخية… اميركا تتحدى الصين والأخيرة ترد بحزم!  إسرائيل وروسيا:اكتشاف فساد نظرية التابع والمتبوع… في سورية  اغتيال الرجل الثاني في “جيش الأحرار” برصاص مجهولين في ريف ادلب  

أخبار عربية ودولية

2017-08-12 23:04:57  |  الأرشيف

إحباط "مخطط إرهابي كبير" جنوب تونس

 

 

أخبار العالم العربي
إحباط

كشف سفيان السليطي المتحدث الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب، وهو جهاز يتبع وزارة العدل بتونس، السبت، عن إحباط مخطط إرهابي كبير كان يستهدف مقرات أمنية وعسكرية جنوب البلاد.

وقال السليطي إن "خمسة عناصر إرهابية، من بين 22 عنصرا متورطا في المخطط، جرى اعتقالهم وإصدار بطاقات إيداع بالسجن بحق 4 منهم".

جدير بالذكر أن القطب القضائي لمكافحة الإرهاب هو هيئة استحدثتها الحكومة التونسية عام 2014 بهدف تخفيف الضغط على محكمة تونس العاصمة المختصة في النظر بالقضايا الإرهابية، ودعم جهود الدولة في مكافحة الإرهاب.

وبحسب المتحدث، فإن المخطط الذي تم الكشف عنه عبر عمل استخباراتي، كان يقوم على تجنيد عناصر داخل تونس ، بالتنسيق مع عناصر أخرى موجودة بليبيا والتحضير لشن ضربات ضد مقرات أمنية وعسكرية جنوب البلاد، شبيهة بتلك التي تم التحضير لها في مدينة بن قردان في مارس/آذار 2016 ، قبل أن يتم إحباطها من قبل قوات الأمن والجيش التونسيين.

وذكر أن "الخلية الإرهابية كانت تعمل على استغلال الاضطرابات والاحتجاجات الاجتماعية التي شهدتها مناطق في الجنوب، ومن بينها تطاوين وقبلي، في وقت سابق من هذا العام".

وأكد السليطي في تصريح لوكالة الأنباء التونسية، أن "النيابة العامة بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب باشرت تحقيقا ضد 22 متهما، من بينهم 5 بحالة إيقاف و2 بحالة سراح و15 بحالة فرار في ليبيا، بتهمة الإرهاب والتآمر ضد أمن الدولة الداخلي ومحاولة الاعتداء المقصود منه تبديل هيئة الدولة".

وقال السليطي إن هذه "العملية تعد من أكبر العمليات نجاحا على المستوى الاستخباراتي"، مؤكدا أن "المخطط الإرهابي كان مدروسا ويعتمد على حشد أكبر عدد من المقاتلين".

عدد القراءات : 3610
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider