دمشق    23 / 05 / 2018
دمشق: انسحاب أو بقاء القوات الحليفة في سوريا شأن يخصنا وغير مطروح للنقاش  تنحي رئيس أساقفة أستراليا بعد إدانته باستغلال طفل  مخيم اليرموك شبه مدمر بالكامل وعدد الفلسطينيين الذين بقوا لا يزيد عن 200  الخارجية الروسية: الشروط التي طرحتها أمريكا على إيران غير مقبولة بالنسبة لطهران  "أنصار الله": قصف صاروخي ومدفعي على تجمعات جنود التحالف  السفارة الأمريكية توضح ملابسات تسلمها لوحة تظهر"المعبد الثالث" بدل الأقصى  روسيا تعلن عن كشف نفطي مهم في العراق  الجيش يتصدى لمحاولة تسلل إرهابيين من "داعش" إلى عدد من النقاط في بادية الميادين  التلويح بالسيناريو الليبي.. واشنطن لا ترى بشرا خارج "الناتو"  "بي بي" تعلق العمل في حقل غاز مشترك مع إيران  روسيا تتهم دولا غربية بالسعي لتسييس منظمة حظر الأسلحة الكيميائية  الجامعة العربية توقف التعامل مع غواتيمالا بعد نقل سفارتها إلى القدس  أنغولا تقيل ممثلها الذي حضر افتتاح السفارة الأمريكية في القدس  ليبرمان: مشروع "حماس" العسكري باء بالفشل وعليها الاعتراف بذلك  إعصار يضرب منطقة أرض الصومال ويقتل عشرات الأشخاص  اكتمال تركيب مراكز المراقبة الروسية والتركية والإيرانية على الخط الفاصل في إدلب  حكومة يوسف الشاهد في تونس على وشك الرحيل  ترامب يقول حتى الجاسوس داخل المقر لم يعثر على أثر لـ"التواطؤ مع روسيا"  صحيفة: الناتو يقف عاجزا أمام "قاتل حاملات الطائرات" الروسي  الرئيس اللبناني يجري غدا استشارات نيابية لتسمية رئيس الحكومة الجديدة  

أخبار عربية ودولية

2017-12-11 21:38:19  |  الأرشيف

الرئاسة الفلسطينية عقب لقاء عباس والسيسي: هناك حراك عربي يحدث قريبا

أكد الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، أن القمة الفلسطينية المصرية التي عقدت بين الرئيسين محمود عباس ونظيره عبدالفتاح السيسي، كانت هامة وداعمة للموقف الفلسطيني.
 

وقال أبو ردينة، في تصريح لـوكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" عقب انتهاء الاجتماع الذي عقد في قصر الاتحادية في القاهرة، "إنه تم الاتفاق على الاستمرار والتشاور والتنسيق في المرحلة المقبلة لخطورتها".

وأضاف أبو ردينة إن "هناك حراكا عربيا سيجري للحفاظ على الحقوق العربية في المرحلة المقبلة".

وأكد "الموقف المصري موقف داعم ومهم للقضية الفلسطينية وللرئيس محمود عباس الممثل الشرعي للشعب الفلسطيني".

وتابع "سنستمر في التشاور مع الأشقاء العرب خاصة مع مصر، والأردن، والسعودية، وباقي الأطراف العربية، لمواجهة المخاطر القادمة خاصة بعد الخطوة الأمريكية المرفوضة بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة دولة الاحتلال".

 وكان الرئيس المصري قد استقبل نظيره الفلسطيني محمود عباس ، حيث بحث الجانبين سُبل التعامل مع التداعيات الخطيرة لقرار الولايات المتحدة حول القدس.

واتفقا على مواصلة التنسيق والتشاور المكثف، واستغلال الزخم الدولي الرافض بالإجماع للقرار الأمريكي الأخير من أجل الحفاظ على حقوق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، بحسب بيان صادر عن الرئاسة المصرية.

عدد القراءات : 117
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider