دمشق    20 / 01 / 2018
قوات خاصة تركية تصل إلى الحدود مع سورية مقابل عفرين  الجيش يحرر قرية قيطل من إرهابيي جبهة النصرة بريف حلب الجنوبي ويصل إلى مشارف مطار أبو الضهور  ليبرمان: "حماس" تحاول إقامة بنية إرهابية جنوبي لبنان  مقتل قائد عسكري يمني وجنود سودانيين على يد "أنصار الله"  الخارجية الأمريكية: التهديدات التركية ببدء عملية عسكرية في عفرين تزعزع الاستقرار  بوغدانوف ومستشار الرئيس اليمني يبحثان الأوضاع في اليمن  لافروف يعقد لقاءاً مع مندوب سورية لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري  روسيا: تحميل سورية مسؤولية استخدام سلاح كيميائي هدفه إنقاذ الإرهابيين  قوات سوريا الديمقراطية تعتقل الشبان لزجهم في معركة عفرين  زلزال قوته 6.6 درجة يضرب سواحل المكسيك  الخارجية الأمريكية: ملف إيران النووي سيتصدر جولة تيلرسون الأوروبية  سورية تعود للمعارض الأوروبية لأول مرة منذ 6 سنوات  قوات هادي تتحدث عن تقدم لقواتها في محافظة البيضاء  بوتفليقة يدعو الجزائريين إلى الالتفاف حول الدولة ودعمها  عبد الفتاح السيسي يعلن عزمه الترشح لولاية رئاسية ثانية  روسيا تعول على "المعارضة السورية" بعدم وضع شروط مسبقة خلال لقاء فيينا  بلدية فرنسية تعترف بدولة فلسطين  مساعد الرئيس السوداني يرجح ترشح البشير لفترة رئاسية جديدة  روسيا والأردن تؤكدان دعم وحدة سورية وتشيران إلى أهمية المؤتمر في سوتشي  

أخبار عربية ودولية

2017-12-18 05:57:22  |  الأرشيف

الاحتلال يفتح المعابر مع غزة... ومصر تُرجع طلاباً من «رفح»

قرّرت سلطات العدو الإسرائيلي أمس فتح معبر «كرم أبو سالم»، جنوب قطاع غزة، بعدما أغلقته لثلاثة أيام، بجانب معبر «بيت حانون ــ إيريز» (أغلق الأخير ليوم واحد).

وأتى الإغلاق السابق في «خطوة عقابية» على استمرار إطلاق صواريخ من قطاع غزة على فلسطين المحتلة، علماً أن «كرم أبو سالم» هو المعبر التجاري الوحيد في القطاع الذي تمرّ من خلاله البضائع. وكانت حكومة «الوفاق الوطني» قد تسلّمت الإدارة والإشراف على عمل المعابر في غزة بصورة كاملة مطلع تشرين الثاني الماضي، وفقاً لاتفاق المصالحة الأخيرة بين حركتي «فتح» و«حماس»، قبل ذلك بشهر واحد. ويتزامن القرار الإسرائيلي مع فتح السلطات المصرية معبر رفح (جنوب) بصورة استثنائية لأربعة أيام تنتهي غداً الثلاثاء على أقصى تقدير. وبينما كان اليومان الأولان مخصصين بصورة شبه كاملة لخروج الطلاب الفلسطينيين العالقين، قالت مصادر محلية إن السلطات المصرية منعت نحو مئة طالب من الخروج من غزة من دون أسباب واضحة. وغالبية من أرجعوا كانوا يحملون تأشيرات إلى دول مثل السودان، وإيطاليا، وتركيا، وروسيا، وألمانيا، والنسبة الأكبر منهم لدراسة الماجستير، كذلك فإن عدداً منهم يحملون إقامة في تلك البلدان، وحدث ذلك معهم بعد وصولهم إلى الصالة المصرية في المعبر، وإجراء الأجهزة الأمنية مقابلات معهم.

عدد القراءات : 3429

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider