دمشق    18 / 06 / 2018
ليبيا.. احتراق مئات الآلاف من براميل النفط في ميناء راس لانوف!  عمليات خاصة ضد المافيا الإيطالية تسفر عن اعتقال أكثر من 100 شخص  بيانيتش يعلق على اقترابه من برشلونة  استشهاد فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي على الشريط الحدودي شرق غزة  بعد البنتاغون...التحالف الدولي يعلق بشأن الهجوم على مواقع الجيش السوري  مقتل 3 أشخاص في محطة قطارات بلندن في ظروف غامضة  بروكسل تمدد التدابير التقييدية ضد شبه جزيرة القرم وسيفاستوبول لمدة عام آخر  موسكو ترحب بنية واشنطن وقف التدريبات مع كوريا الجنوبية  ميركل توافق على مبادرة الداخلية للوصول إلى خطة عامة حول سياسة المهاجرين  الرئيس الإيراني: الهجوم على مدينة الحديدة يؤدي إلى كارثة إنسانية .. والحصار المفروض على الدوحة غير عادل ويزيد من التوتر بين دول المنطقة  سورية وإيران تبحثان تطوير آليات التعاون الاقتصادي  أمير قطر يصدم "دول المقاطعة" بتصريحات جديدة عن إيران  مونديال 2018: السويد تحقق فوزها الأول على كوريا الجنوبية بهدف دون رد  أهداف ونتائج حرب ترامب التجارية ضد العالم  واشنطن تدخل على خط الهدنة في افغانستان.. مناورة تكتيكية أم تغيير استراتیجي؟  وزير إسرائيلي يعمل جاسوس لصالح إيران.. تفاصيل مذهلة في هذا التقرير !  سارق “يغزو” محلات المجوهرات ويسرق بالملايين منها في دمشق !  استنفار عام و مداهمات.. ماذا يحدث في الرقة ؟  ضبط شحنة مخدرات داعشية في سورية بقيمة 1.4 مليون دولار  

أخبار عربية ودولية

2018-01-11 18:01:13  |  الأرشيف

أبو ردينة: هناك محاولات لإعادة تشكيل المنطقة على حساب شعوبها واستقلال إرادتها

أكد نبيل أبو ردينة الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية أن المرحلة القادمة عنوانها الصمود والتمسك بالثوابت الوطنية وعلى رأسها مدينة القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين.
 
وقال أبو ردينة إن مدينة القدس مسكونة بالتاريخ والتقاليد والدين ستكون الجواب لكل تحدي وستكون مفترق طرق مع قوى دولية وإقليمية ولمواجهة الاحتلال الذي يصر على مواصلة استيطانه واعتداءاته في ظل الموقف الأمريكي المنحاز ضد شعبنا وحقوقه الوطنية المشروعة.
 
وتابع أبو ردينه هناك محاولات لإعادة تشكيل المنطقة على حساب شعوبها واستقلال إرادتها الأمر الذي سيشكل خياراً وقراراً مصيرياً خاصة وإننا الآن نواجه نموذجاً جديداً يتطور بسرعة مخالف لكل ما ناضلت من أجله الأمة العربية كافة.
 
 وشدد المتحدث على أن التحولات الجارية والتي تحاول المس بأسس الهوية الوطنية الفلسطينية تفرض على دورة المجلس المركزي القادمة تحديات كبيرة ودقيقة لمواجهة هذه التحديات عبر تحقيق وحدة الموقف الوطني والقومي.
 
 وأضاف أن هذه التحديات الخطيرة تتطلب من جميع الأطراف والقوى ضرورة التمايز لمواجهتها حيث أن وحدة الهدف وقدسية المدينة والصمود  هي شعارات المرحلة القادمة وذلك للحفاظ على القرار الوطني الفلسطيني المستقل والذي شكل الرافعة الحقيقية للصمود التاريخي للشعب الفلسطيني من أجل الحفاظ على حقوقه الوطنية.
عدد القراءات : 3067
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider