دمشق    23 / 01 / 2018
ولايتي: المحاولات الأميركية الخبيثة لتقسيم دول المنطقة فشلت فشلاً ذريعا  إلقاء القبض على المرشح الرئاسي المحتمل سامي عنان في القاهرة  هادي يجري مشاورات حول تعديلات في الحكومة اليمنية..ويوجه رسالة غير مسبوقة إلى الإمارات  الرئيس عون يؤكد لأمير الكويت أن الاستقرار في لبنان يشجع على الاستثمار  بونداريف: سورية والعراق والسودان ومصر مشترون محتملون لمنظومات "إس-400"  مقتل 8 أشخاص بغارة للتحالف في اليمن  الحريري يأمر المؤسسات الحكومية بخفض ميزانيات 2018 بنسبة 20%  المرشح الرئاسي خالد علي يدرس الانسحاب من السباق الانتخابي  "أنصار الله" يستعيدون السيطرة على موقع استراتيجي بمحافظة البيضاء  ريابكوف: اتهامات واشنطن لموسكو بمنع التحقيق في استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية كاذبة  اليمن: قوات هادي تحقق تقدما في صعدة  نتنياهو: سأسعى لإقناع قادة العالم بتعديل الاتفاق النووي الإيراني  جاويش أوغلو: أبلغنا واشنطن بضرورة إنهاء الدعم لوحدات حماية الشعب الكردية  إسرائيل تتهم الأمم المتحدة بالانحياز للفلسطينيين  الأمن المصري يعلن قتله ستة عناصر إرهابية في شمال سيناء  ماكرون يعرب عن قلقه لأردوغان إزاء التدخل العسكري التركي في عفرين  مندوب فلسطين لدى الأمم المتحدة: نرحب بمبادرة روسيا لتسوية قضية الشرق الأوسط  هيئة الانتخابات المصرية تستبعد اسم الفريق سامي عنان  الأمم المتحدة قلقة من العمليات العسكرية في عفرين  تحرك من الأونروا لتعويض الفلسطينيين عن خفض الدعم الأمريكي  

أخبار عربية ودولية

2018-01-12 22:36:13  |  الأرشيف

العراق: عدد العائدين يتجاوز أعداد النازحين لأول مرة منذ عام 2013

كشف بيان المنظمة الدولية للهجرة في العراق أن عدد العائدين إلى مناطقهم الأصلية تجاوز عدد النازحين في البلاد لأول مرة منذ بداية الأزمة في العراق في عام 2013.
 
وذكرت المنظمة أنه على مدى السنوات الأربع الماضية تأثر البلد بشدة جراء صراعه مع تنظيم "داعش" الإرهابي ما أدى إلى نزوح ما يقرب من ستة ملايين شخص مشيرة إلى إعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي انتصار العراق في معركته ضد "داعش" العام الماضي.
 
وحددت المنظمة الدولية للهجرة وهي وكالة الأمم المتحدة للهجرة عدد العائدين إلى مواطنهم الأصلية بنحو3.2 مليون شخص في حين ما يزال هناك 2.6 مليون نازح.
 
وأضافت منظمة الهجرة الدولية في العراق أنه عقب تحسن الوضع الأمني في المناطق المستعادة عاد عدد كبير من العراقيين النازحين إلى مواقعهم الأصلية حيث عادوا بصورة أساسية إلى كل من محافظة الأنبار بنسبة (38 في المئة أي أكثر من 1.2 مليون شخص) نينوى (30 في المئة أي حوالي 975 ألف شخص) وصلاح الدين بنسبة (14 في المئة أي ما يقرب من 460 ألف شخص). 
 
وكانت هذه المحافظات الثلاث هي الأكثر تضرراً من احتلال "داعش" وتمثل 86 في المئة من السكان النازحين الحاليين في البلد.
 
وبعد فترة وجيزة من بدء عملية استعادة الموصل في أكتوبر/ تشرين الأول قامت المنظمة الدولية للهجرة في العراق بتشييد موقعين للنزوح في حالات الطوارئ أحدهما في "الحاج علي" والآخر في القيارة لإيواء 110 آلاف نازح وأنشئت هذه المواقع بالشراكة مع وزارة الهجرة والمهجرين العراقية.
 
يذكر أنه لا تزال تلك المواقع تؤوي أكثر من 71 ألف نازح يتلقون مجموعات الإغاثة والخدمات الطبية والدعم النفسي والاجتماعي من المنظمة الدولية للهجرة كما يتلقون مجموعات متنوعة من الخدمات الأخرى من الشركاء الآخرين في المجال الإنساني.
 
وتمثل حركة العودة داخل المحافظات نحو 55 في المئة من نسبة العائدين حيث كان هذا الاتجاه شائعاً في جميع المحافظات الأكثر تضرراً ومن المرجح أن يستمر لأن نسبة النازحين داخلها لا تزال عالية.
 
ولا يزال النازحون يتمركزون في نينوى بنسبة (75 في المئة) أما عدد السكان النازحين داخل المحافظات فيبلغ نحو 97 في المئة.
 
وقال جيرارد وايت رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في العراق إن العراقيين الذين ما زالوا نازحين هم من أكثر الفئات تضرراً حيث يواجهون عقبات كثيرة في العودة بما في ذلك والضرر والدمار الذي لحق بمنازلهم والبنية التحتية المحلية إضافة إلى الحالة المالية المحدودة وقيود أخرى.
عدد القراءات : 152

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider