دمشق    16 / 07 / 2018
الإنتربول يبدأ عملية واسعة النطاق لمكافحة الإرهاب في موانئ البحر المتوسط  الخارجية الأمريكية تجري محادثات مع تركيا لبيع صواريخ باتريوت  ضابط يمني: سيطرة "أنصار الله" على الحديدة وانحسار القتال في المناطق الجبلية  مقتل سبعة وإصابة آخرين بغارات تحالف العدوان السعودي على الحديدة  اختتام اللقاء الثنائي بين بوتين وترامب وبدء الاجتماع الموسع  الرئيس بوتين: موسكو وواشنطن تستطيعان التعاون لحل الأزمة في سورية  قتلى وجرحى في هجوم لجماعة "أنصار الله" في البيضاء  شهداء وجرحى في عدوان جديد لـ “التحالف الأمريكي” على المنازل بريف البوكمال  استشهاد مراسل قناة سما في معارك القنيطرة  لافروف يلتقي بومبيو في هلسنكي  ماي تكشف تفاصيل حديث "سري" جرى مع ترامب  واشنطن تتجاهل مناشدات أوروبا.. وبروكسل تسن قانونا لتعطيل عقوباتها  إيران تقدم شكوى لمحكمة العدل الدولية ضد الولايات المتحدة  أمريكا ستدرس إعفاءات من العقوبات الإيرانية في "حالات معينة"  الحكومة الألمانية ترحب بالقمة الروسية الأمريكية  سياسة التطبيع مستمرة… وفد سعودي يزور كيان الاحتلال الإسرائيلي لشراء "القبة الحديدية"  أردوغان وترامب يؤكدان أن تطبيق خارطة الطريق في منبج ضروري لحل الأزمة السورية  هل هناك فرصة للإنجاب بعد التّعافي من السّرطان؟!  كلينتون تشكك في ولاء ترامب وأهليته للقاء بوتين: "هل تعرف لمصلحة أي فريق تلعب؟"  

أخبار عربية ودولية

2018-01-12 22:36:13  |  الأرشيف

العراق: عدد العائدين يتجاوز أعداد النازحين لأول مرة منذ عام 2013

كشف بيان المنظمة الدولية للهجرة في العراق أن عدد العائدين إلى مناطقهم الأصلية تجاوز عدد النازحين في البلاد لأول مرة منذ بداية الأزمة في العراق في عام 2013.
 
وذكرت المنظمة أنه على مدى السنوات الأربع الماضية تأثر البلد بشدة جراء صراعه مع تنظيم "داعش" الإرهابي ما أدى إلى نزوح ما يقرب من ستة ملايين شخص مشيرة إلى إعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي انتصار العراق في معركته ضد "داعش" العام الماضي.
 
وحددت المنظمة الدولية للهجرة وهي وكالة الأمم المتحدة للهجرة عدد العائدين إلى مواطنهم الأصلية بنحو3.2 مليون شخص في حين ما يزال هناك 2.6 مليون نازح.
 
وأضافت منظمة الهجرة الدولية في العراق أنه عقب تحسن الوضع الأمني في المناطق المستعادة عاد عدد كبير من العراقيين النازحين إلى مواقعهم الأصلية حيث عادوا بصورة أساسية إلى كل من محافظة الأنبار بنسبة (38 في المئة أي أكثر من 1.2 مليون شخص) نينوى (30 في المئة أي حوالي 975 ألف شخص) وصلاح الدين بنسبة (14 في المئة أي ما يقرب من 460 ألف شخص). 
 
وكانت هذه المحافظات الثلاث هي الأكثر تضرراً من احتلال "داعش" وتمثل 86 في المئة من السكان النازحين الحاليين في البلد.
 
وبعد فترة وجيزة من بدء عملية استعادة الموصل في أكتوبر/ تشرين الأول قامت المنظمة الدولية للهجرة في العراق بتشييد موقعين للنزوح في حالات الطوارئ أحدهما في "الحاج علي" والآخر في القيارة لإيواء 110 آلاف نازح وأنشئت هذه المواقع بالشراكة مع وزارة الهجرة والمهجرين العراقية.
 
يذكر أنه لا تزال تلك المواقع تؤوي أكثر من 71 ألف نازح يتلقون مجموعات الإغاثة والخدمات الطبية والدعم النفسي والاجتماعي من المنظمة الدولية للهجرة كما يتلقون مجموعات متنوعة من الخدمات الأخرى من الشركاء الآخرين في المجال الإنساني.
 
وتمثل حركة العودة داخل المحافظات نحو 55 في المئة من نسبة العائدين حيث كان هذا الاتجاه شائعاً في جميع المحافظات الأكثر تضرراً ومن المرجح أن يستمر لأن نسبة النازحين داخلها لا تزال عالية.
 
ولا يزال النازحون يتمركزون في نينوى بنسبة (75 في المئة) أما عدد السكان النازحين داخل المحافظات فيبلغ نحو 97 في المئة.
 
وقال جيرارد وايت رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في العراق إن العراقيين الذين ما زالوا نازحين هم من أكثر الفئات تضرراً حيث يواجهون عقبات كثيرة في العودة بما في ذلك والضرر والدمار الذي لحق بمنازلهم والبنية التحتية المحلية إضافة إلى الحالة المالية المحدودة وقيود أخرى.
عدد القراءات : 294
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider