دمشق    24 / 05 / 2018
مندوب إسرائيل في الأمم المتحدة: إيران أجرت تجربتين لصاروخين باليستيين في يناير الماضي  ترامب: اللقاء مع زعيم كوريا الشمالية لن يتم  صحيفة: خطة ترامب بشأن السعودية والإمارات تتلقى "طعنة في الظهر"  وزير النقل: 20 مليار ليرة خسائر قطارات جنوب دمشق  مصادر إعلامية: تفاصيل عرضين من مصر وقطر إلى إسرائيل  الصين: القرار الأمريكي الأخير يغلق باب التواصل ولا يخدم العلاقات المشتركة  أمريكا تبدأ بنقل المعدات العسكرية إلى أوروبا الشرقية  الجيش يقضي على إرهابيين من "جبهة النصرة" ويدمر عددا من أوكارهم بريف حماة الشمالي الغربي  ميركل: سنواصل احترام الاتفاقية بشأن إيران  هتافات مؤيدة لفلسطين في جامعة أمريكية تحرج سفيرة واشنطن لدى الأمم المتحدة (فيديو)  باتروشيف: وضع أفغانستان أكبر خطر يهدد دول معاهدة الأمن الجماعي  سورية تشارك في منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي  كوريا الشمالية: لم نتعاون في المجال النووي مع إيران أو سورية  الأزهر يستنكر ما فعله السفير الأمريكي لدى إسرائيل  بوغدانوف: بإيعاز من الرئيس بوتين... لافرينتيف أجرى مباحثات مع الرئيس الأسد في سورية  الإعلان عن قائمة ليفربول لخوض نهائي دوري الأبطال  الدفاع الروسية: لم تعبر أي منظومة دفاع جوي روسية الحدود الروسية الأوكرانية قط  البيت الأبيض يتخذ قرارا بشأن "ناقل الأسرار" إلى ابن سلمان  "البوليساريو" تحذر المغرب من مواجهة... والجيش يتحرك  مجلس الشعب يناقش أداء وزارة السياحة.. اليازجي: شواطئ مفتوحة ومجانية للمواطنين  

أخبار عربية ودولية

2018-05-02 12:58:43  |  الأرشيف

بعد ترشحه ضد "أردوغان".. من هو زعيم "حزب السعادة" التركي

بعد إعلان حزب السعادة الإسلامي التركي، عن ترشيح رئيسه "قره ملا أوغلو" كمنافس للرئيس التركي الحالي رجب طيب أردوغان في الانتخابات الرئاسية، بدأ كثيرون، بينهم الأتراك أنفسهم البحث عن السيرة الذاتية للرجل.
 

 "قره ملا أوغلو"، هو رئيس حزب السعادة الإسلامي، وأحد العاملين القدامى في مضمار السياسي، حيث انضم إلى حزب السلامة الوطني في العام 1977، قبل أن يغادره مقررا الابتعاد عن السياسي، في أعقاب الانقلاب العسكري الذي وقع في تركيا في العام 1980.

ولد قاره ملا أوغلو في عام 1941، ودرس العلوم والتكنولوجيا في تركيا أولا، قبل أن يسافر بريطانيا، لدراسة العلوم نفسها في جامعة مانشتر، والتي عام منها لبلاده عام 1967، ليبدأ التدرج في الوظائف الإدارية والعلمية.

ولأن العمل العام يصعب الابتعاد عنه، كان استفتاء عام 1987، مدخله للعودة من جديد للسياسة، حبر بوابة حزب الرفاه، الذي انضم إليه وأصبح عضوا في هيئته العامة، ومن خلال هذا الحزب تدرج في المناصب السياسية، وكذلك في الإدارات المحلية للحزب، إلى أن أصبح نائبا عن الشعب في البرلمان التركي في العام 1995.

بعد إغلاق حزب الرفاه، انضم "ملا أوغلو" لحزب الفضيلة، الذي نجح مرة أخرى في إدخاله البرلمان في العام 1999، قبل أن ينتقل منه إلى حزب السعادة، الذي تم تأسيسه عام 2001، ليشغل منصب نائب رئيس الحزب للعلاقات الخارجية.

في انتخابات الحزب الأخيرة عام 2016، تم اختيار قاره ملا أوغلو رئيسا لحزب السعادة الإسلامي، ليصبح طريقه إلى الانتخابات الرئاسية التركية المقررة في يونيو/ حزيران من العام الجاري، في مواجهة مرشح حزب التنمية والعدالة، رجب طيب أردوغان، الرئيس الحالي.

عدد القراءات : 3301
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider