الأخبار |
عدد قتلى انفجار خط أنابيب بالمكسيك يرتفع ليصل إلى 96 شخصا  تكثيف المساعي لتشكيل الحكومة ودعوات لسحب التكليف من الحريري  موسكو: واشنطن لم توضح كيف توصلت لاستنتاجاتها حول مدى صاروخ (9 إم 729)  موسكو تؤكد ضرورة وقف الغارات الإسرائيلية "التعسفية" على سورية  بعد سيطرة «النصرة» على إدلب … «الخوذ البيضاء» إلى مسرح الأحداث مجدداً  نتنياهو.. طموح بالنصر في معركة خاسرة.. بقلم: محمد نادر العمري  وفيات في حماة … انفلونزا الخنازير بريئة.. والأمراض التنفسية متهمة  حكم سلمان: الأسوأ في التاريخ الأسود  مجزرة جديدة لطيران التحالف بحق المدنيين بريف دير الزور الشرقي  مجلس النواب الأمريكي يقر بالإجماع تشريعا يفرض عقوبات إضافية على سورية  لقاء أردوغان ـــ بوتين: تنصّل تركي من «حل إدلب»  البشير يبحث عن دعم لاحتواء الأزمة: أول الغيث قطر؟  تل أبيب بعد الجولة الصاروخية: سقوط استراتيجية «المعركة بين الحروب»؟  تغطية الضعف بوجه القوميين: ماكرون وميركل يتطلّعان إلى «جيش أوروبي»  الحكومة الفنزويلية تعلن عمن يقف وراء تمرد العسكريين  مسلمو مورو يحصلون على الحكم الذاتي في الفلبين  الأمم المتحدة تؤكد استمرار عمل الجنرال كاميرت في اليمن  إدارة ترامب تتخبط بشأن الانسحاب من سورية … أنباء عن تأسيس قاعدة أميركية جديدة بدير الزور!  «الوطني الكردي» يؤيد «المنطقة الآمنة»!  أردوغان والأوهام العثمانية.. بقلم: ميشيل كلاغاصي     

أخبار عربية ودولية

2018-05-17 15:27:46  |  الأرشيف

60 عسكريا فرنسيا في قبضة الجيش السوري

تمكن الجيش السوري من احتجاز قناصة فرنسيين عند نقطة تفتيش تابعة لقواته في محافظة الحسكة شمال شرقي البلاد.
ذكر موقع “ميل رو” الروسي إن قافلة مؤلفة من 20 سيارة عسكرية دفع رباعي من طراز جيب تويوتا “لاندر كروزر 200” كانت تقل 60 عسكريا فرنسيا قادمة من العراق دخلت الأراضي السورية من جهة محافظة الحسكة، ونوه الموقع أن الحادثة وقعت في 1 أيار/ مايو الجاري.
 
وأشار الموقع الروسي إلى أن تلك القافلة العسكرية الفرنسية دخلت سوريا “ووصلت عن طريق الخطأ إلى نقطة تفتيش تابعة للجيش السوري”.
 
ولفت الموقع إلى أنه عند قيام عناصر الجيش السوري بتفتيش السيارات وجدوا في صناديقها بنادق قناصة وأجهزة تتبع حرارية ومعدات عسكرية أخرى.
 
بدوره صرح قائد المجموعة الفرنسية عند استجوابه أنهم أتوا إلى سوريا لتقديم الدعم والمساعدة لـ”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) في حربها ضد تنظيم “داعش” الإرهابي .
 
الجدير بالذكر أن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها توثيق وجود عسكريين فرنسيين على الأراضي السورية، بحسب الموقع الروسي.
 
يشار إلى أن القائد العام لما يسمى “مجلس منبج العسكري”، محمد أبو عادل، أكد في تصريحات سابقة أنه لا توجد قوات فرنسية في المدينة، الواقعة شمالي سوريا بالقرب من الحدود التركية، لكنه لم يستبعد نشر قوات في المرحلة المقبلة.
 
وأجاب أبو عادل، في تصريحات خاصة لوكالة “سبوتنيك” عن سؤال حول نشر قوات فرنسية بدلا من الأمريكية في مدينة منبج قائلا: “القوات الفرنسية حتى الآن ليس لها أي تواجد في مدينة منبج”، مضيفا: “يجوز في المرحلة القادمة أن يكون لها تواجد على خطوط الجبهات، لكن في الوقت الحالي لا توجد أية قوات فرنسية”.
 
عدد القراءات : 3395
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3468
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019