دمشق    15 / 08 / 2018
الحب المفقود  «الغاز» يحكم تحالفات الحرب العالمية الثانية! .. بقلم: د. وفيق إبراهيم  تائهون في الشرق الحنون ..اّل سعود وتدمير الأمة .. بقلم: م . ميشيل كلاغاصي  تركيا أردوغان تنفجّر ويرتدّ الخنجر المسموم إلى الصدر...  في عيد الصحافة السورية.. صحفيو سورية.. أقلام بحجم وطن يوثقون.. وبالصوت والصورة يقنعون  تحضيرات ومباحثات قبل المعركة: هل اكتملت «الصفقة» في ادلب؟  العبادي يساند أردوغان: بحثاً عن ظهير إقليمي  أردوغان يواصل تهديداته... وحكومته تسعى لطمأنة المستثمرين  ترامب يوقّع موازنة دفاع «أميركا أولاً»: التركيز على التفوّق العسكري و«ردع روسيا»  الوطن و الانتماء.. بقلم: محسن حسن  التايمز: 10 أيام في سوريا غيرت العالم!  غرفة صناعة دمشق وريفها: استقبال أكثر من ألف زائر عربي وأجنبي خلال الدورة 60 للمعرض  خلاف في البرلمان الليبي يتحول إلى اشتباك مسلح  أردوغان للعبادي: العراق سيحصل على كامل حصته المائية .. والتوصل إلى تفاهم في "مجال مكافحة الإرهاب"  جماعة "الإخوان المسلمين" تطرح مبادرة لـ"إخراج مصر من النفق المظلم"  لافروف من أنقرة: المهمة الرئيسية في سورية هي القضاء على النصرة وسندعم الجيش السوري  إغلاق قاعدة إنجرليك الأميركية والتي تشكل مركزا لعمليات التحالف ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا قد يكلف أنقرة غاليا  الرسالة التي سُمعت جيداً: إيران تفعل ما تقول!  أنقرة لواشنطن... سنقلب الطاولة عليكم  

أخبار عربية ودولية

2018-05-20 13:15:10  |  الأرشيف

ولايتي: تصريحات الأوروبيين حول الاتفاق النووي متناقضة وتثير الريبة

اعتبر علي أكبر ولايتي مستشار المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران، أن تصريحات بعض أعضاء الاتحاد الأوروبي بشأن الاتفاق النووي الإيراني "متناقضة".
 
ونقلت وكالة تسنيم الدولية للأنباء، عن ولايتي قوله، إن "بعض دول الاتحاد الأوروبي تقول إنها ملتزمة بالاتفاق النووي، والبعض في المجال الاقتصادي يقول سنقوم بتعزيز العلاقات الاقتصادية مع إيران، لكن البعض الآخر يقول ليس ضروريا الوقوف في وجه أمريكا وإعطاء ضمانات لإيران".
 
وأضاف "هذا التناقض في تصريحات المسؤولين الأوروبيين يثير الريبة، آمل بأن يتمكن المسؤولون الإيرانيون من أخذ الضمانات الضرورية وفي غير هذه الحالة لا يمكن الثقة بهذا الجانب المتقلب الرأي والذي يطلق تصريحات متناقضة".
 
وحول تعاون شركة توتال الفرنسية للبترول واحتمال قطع تعاونها مع إيران، قال ولايتي، إن "مشروع توتال نموذج عملي لتلك التصرفات الأوروبية، قاموا بالكثير من الإجراءات الاستعراضية، ولكن على ارض الواقع يقولون لا يمكننا الوقوف في وجه الضغوط الأميركية".
 
وشدد ولايتي على أن الموقف الحاسم لطهران قد تم تحديده من قبل قائد الثورة الإسلامية، علي خامنئي، وهو ضرورة أخذ ضمانات جدية من أوروبا.
 
وكانت شركة النفط والطاقة الفرنسية توتال، قد أعلنت يوم الأربعاء الماضي، أنها قد تنسحب من المرحلة 11 في حقل بارس الجنوبي (إس.بي 11) في ضوء قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من اتفاق نووي دولي مع إيران.
 
ويثير قرار ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي المبرم في عام 2015 مع إيران مخاطر بأن تتعرض دول أوروبية قامت بالاستثمار في إيران منذ ذلك الحين لعقوبات أمريكية جرى فرضها مجددا، بعد انتهاء مهلة "لتصفية النشاط" تتراوح بين ثلاثة وستة أشهر.
 
ومن جهتها  أعلنت المفوضية الأوروبية ، الجمعة الماضي، عن اتخاذ عدد من الخطوات لحماية المصالح الأوروبية في إيران في ضوء العقوبات الأميركية التي أعلن عنها الرئيس الأميركي دونالد ترامب عقب انسحابه من الاتفاق النووي.
 
وقالت المفوضية في بيانه، "إن الاتحاد الأوروبي ملتزم تمامًا بالتنفيذ المستمر والكامل والفعال للاتفاقية النووية الإيرانية طالما أن إيران تحترم التزاماتها أيضًا"، مضيفة "يلتزم الاتحاد الأوروبي بتخفيف تأثير العقوبات الأميركية على الشركات الأوروبية واتخاذ خطوات للحفاظ على نمو العلاقات التجارية والاقتصادية بين الاتحاد الأوروبي وإيران التي بدأت عندما رفعت العقوبات. ولا يمكن تحقيق ذلك إلا من خلال مجموعة من التدابير المتخذة على المستوى الوطني والأوروبي.
 
عدد القراءات : 3293
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider