دمشق    18 / 08 / 2018
المصالحات ..هزائم أم انتصارات ؟!.. بقلم: يامن أحمد  “النصرة” تعدم ستة أشخاص في إدلب بتهمة “العمالة”  شاب يغتصب 14 طفلاً.. والقضاء يطلق سراحه بعد 17 يوماً فقط  كيف كشف هجوم صعدة عن تورط أمريكا في حرب اليمن؟  الصومال تحاول ان تكون جزءا من تحولات ترعاها السعودية والامارات في القرن الافريقي  مقارنة بما قبل الحرب... زيادة عدد الدول المستوردة للمنتجات السورية بمقدار 1.5  بسبب ترامب.. أكثر من 550 طفلا مهاجرا لا زالوا محتجزين في أميركا  ضابط جريح في الجيش يتحدى إصابته ويبدأ مسيرا من قريته بريف مصياف إلى دمشق  المجلس المركزي الفلسطيني: الإدارة الأمريكية شريك لحكومة الاحتلال  الخارجية الصينية: سنواصل التعاون مع إيران  "أنصار الله" تكشف تنازلات كبيرة ومفاجأة "الهيستريا" التي تعيشها السعودية  الأمين العام للأمم المتحدة يقدم 4 مقترحات لحماية الفلسطينيين  ارتفاع عدد ضحايا انهيار جسر في إيطاليا إلى 41 شخصا  أردوغان: الضغوط لن تجبرنا على تغيير نهجنا  ريال مدريد يضع خطة ثلاثية لضم مبابي  برشلونة على بعد خطوة من رقم تاريخي في الليجا  الديمقراطي الاجتماعي الألماني: لن نتخلى عن "السيل الشمالي - 2" خدمة لواشنطن  "أنصار الله" تعلن قنص جنديين سعوديين  أردوغان يكشف عزمه توسيع العمليات العسكرية على الحدود السورية  الجيش الإيراني يعلن مشروع صواريخ بعيدة المدى  

أخبار عربية ودولية

2018-06-13 11:54:02  |  الأرشيف

زعيم طالبان يدعو أمريكا لمفاوضات مباشرة

حث زعيم حركة طالبان أفغانستان، الملا هيبة الله آخوند زاده، الولايات المتحدة الأمريكية على الدخول في مفاوضات مباشرة مع الحركة لوضع حد وإنهاء الصراع المستمر في هذا البلد، وجدد مطالبته الإدارة الأمريكية بسحب قواتها من أفغانستان.

 وقال هيبة الله في رسالة بمناسبة عيد الفطر نشرتها وسائل إعلام أفغانية بأنه: "إذا كان المسؤولون الأمريكيون يريدون حل القضية الأفغانية عبر الطرق السلمية، عليهم أن يجلسوا إلى الطاولة للحوار وجهاً لوجه من أجل مناقشة الحلول للاحتلال والخسائر الكبيرة التي مني بها الشعبان الأفغاني والأمريكي".

وأضاف هيبة الله: "نحن أبقينا الأبواب مفتوحة للحوار والتوصل إلى تفاهم يلبي أهدافنا، ومكتب الإمارة الإسلامية — في الدوحة بقطر — هو المرجع الوحيد للحوار".

ورغم إعلان طالبان هدنة مؤقتة، في بادرة غير معهودة خلال أيام عيد الفطر في رد على خطوة مماثلة من جانب الحكومة الأفغانية، إلا أن زعيم الحركة الملا هيبة الله، تجاهل الدعوات من أجل إجراء حوار مباشر مع القادة الأفغان، في تكريس لوجهة نظرها القاضي بأن "حكومة كابول" لا تملك الصلاحية واستقلال القرار في هذا الشأن.

وتعتبر حركة طالبان التنظيم الأبرز بين المجموعات المسلحة التي تقاتل في أفغانستان ضد ما تعتبره "احتلالا عسكريا أميركيا" والقوات الحكومية، ورغم المبادرات والاجتماعات المتلاحقة على مدى 17 عاماً منذ الاجتياح الغربي في سنة 2001 ، إلا أن الأطراف المتنازعة لم تحقق تقدماً في تعزيز عملية السلام وإنهاء الأزمة والصراع الدائر منذ أربعة عقود في هذه البلاد.

وكان الرئيس الأفغاني اقترح، أواخر شهر فبراير/ شباط من العام الجاري، على حركة طالبان عرضاً مغرياً للاعتراف بها كحزب سياسي وإطلاق سراح السجناء وإجراء انتخابات جديدة ومراجعة الدستور مقابل الدخول في حوار غير مشروط معها في محاولة لإنهاء الحرب الجارية، الأمر الذي قوبل بالرفض من طرف طالبان.

عدد القراءات : 3428
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider