دمشق    21 / 02 / 2018
مسرحيات كيميائية جديدة تحضرها «النصرة» و«الخوذ البيضاء»  تيلرسون وفشل الاستفراد بسورية.. بقلم: تحسين الحلبي  29 مشروعاً أمام المستثمرين الروس والسوريين … المنتدى الاقتصادي السوري الروسي نقلة نوعية  لماذا الغوطة الشرقية ضحيّة جديدة للإعلام؟ .. بقلم: د.وفيق إبراهيم  تحذيرات من نصف مليون مهاجر سري في طريقهم نحو المغرب  أيها الأمير... دمشق ثم دمشق!!.. بقلم: نبيه البرجي  الغوطةُ.. معركةٌ أمْ ضغوط.. ولماذا يُقاربها الروسُ مع حلب؟  واشنطن تأسف لإلغاء بيونغ يانغ لقاء سريا في بيونغ تشانغ  إصابة 13 شخصاً جراء اعتداء المجموعات المسلحة بالقذائف على أحياء سكنية بدمشق ودرعا.. والجيش يرد على مصادر إطلاقها  الخارجية الروسية: موسكو تعمل على مشروع قرار حول الغوطة الشرقية  روحاني: إيران ملتزمة بالاتفاق النووي طالما التزمت به الأطراف الأخرى  صحيفة: تفاصيل المقترح الأمريكي لحل النزاع بين لبنان وإسرائيل  العدوان التركي على عفرين يتواصل لليوم الـ 33.. إصابة 5 مدنيين بينهم 4 أطفال  لافروف: على السلطات السورية الحوار مع الأكراد  القضاء المصري يرفض استبعاد منافس السيسي من الانتخابات الرئاسية  استنفار أمني بسبب "عاش صدام"  على هامش تاريخ الأدب ... بقلم محمد خالد الخضر  ظريف: أمريكا بخروجها من الاتفاق النووي الإيراني تصبح دولة منبوذة  الكرملين: الاتهامات الموجهة لروسيا بشأن الغوطة الشرقية لا أساس لها  ريابكوف: واشنطن تتعامل بمعايير مزدوجة وصورة وقحة بكل المسائل المتعلقة بسورية  

آدم وحواء

2016-10-12 03:22:25  |  الأرشيف

لهذا السبب.. لا ثقة عند النساء!

أشارت دراسة نُشرتها مواقع بريطانية، إلى أن "إمرأة واحدة فقط من بين 17 تشعر بأنها رشيقة، وأن وزنها مثالي ومتناسب مع طولها". وتأتي هذه الدراسة في ظل انتشار مرض السمنة المفرطة بين النساء في الآونة الأخيرة.

وشملت الدراسة عينة، بلغت آلافاً من النساء، حيث وجه لهنَّ الباحثون أسئلة عمَّا يشعرنَ به عندما ينظرن إلى المرآة، وهل يبدو جسمهن مناسباً لطولهن من وجهة نظرهن. وجاءت نتيجة الدراسة لتبيِّن أن "نسبة 13% فقط من النساء لا تشعر الواحدة منهنَّ بالخجل من شكل جسدها أمام المرآة، وتميَّزت هذه النسبة من النساء بأن جميع أفراد عائلتها لا يعانون من السمنة، كما أنَّ طول كل واحدة منهن متناسب مع وزنها بشكلٍ تام. ووجد الباحثون أيضاً أن "واحدة فقط من كل 17 سيدة، لا تعاني من ضيقٍ أو حرجٍ عندما تُسأل عن وزنها أو رشاقتها".

وعلى عكس ذلك، أثبتت دراسة أخرى أجريت على مجموعة من الرجال، أن "الرجل أقل شعوراً بالحرج أو الضيق عندما يُسأل عن وزنه". وأظهرت الدراسة أيضا أن الرجال أقل ميلاً للاعتقاد بأن أوزانهم غير مناسبة أو متوازنة مع طولهم، على الرغم من أن ستة بالمائة فقط من الرجال الذين خضعوا للدراسة، هم ممن يمتازون بأنهم أصحاب وزن مثالي متناسب مع طولهم.

وأثبتت دراسة بريطانية أخرى، أن "النساء يقضين نحو 6 أشهر من أعمارهن في محاولة اختيار ما سيرتدينه، وهذا يعادل نحو 17 دقيقة يوميا أو 4 أيام سنويا، ما بين عمر 18 و60 عاما".

وأوضحت الدراسة أن "القلق على المظهر يسبب ما يسمى بـ"نوبة غضب خزانة الملابس"، حيث اعترفت 62% من النساء بأنهن يتعرضن لها، أما الرجال فتقل نسبة تعرضهن لهذه النوبات إلى 30% فقط، واعترف واحد من بين كل 5 رجال بأنهم ألقوا الملابس في أنحاء الغرفة بسبب الغضب.
عدد القراءات : 4725

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider