دمشق    24 / 02 / 2018
هل تصبح القاهرة عاصمة لـ «منظمة الدول المصدّرة للغاز» ؟  السفارة الأميركية إلى القدس في أيار؟.. بقلم: روزانا رمال  كلمة مرتقبة للسيد نصر الله اليوم  ابن سلمان وابن زايد وتميم يلتقون ترامب  “مونوريل” الفقر السوري في مواجهة سيارات “التمرّد” والبطر المعلن ..  اتهامات جديدة لمدير حملة ترامب الانتخابية السابق  الأمم المتحدة تعد لملاحقة 41 مسؤولاً في جنوب السودان  نيكي هيلي من أصل هندي وتنتصر لاسرائيل.. بقلم: جهاد الخازن  الأطباق الطائرة الروسية تصل الى سورية.. ماهي المهمة المسندة لها؟؟  جوزيف أبو فاضل, القيادة السورية اتخذت القرار بتحرير الغوطة الشرقية  المجموعات المسلحة تعتدي بالقذائف والرصاص على أحياء سكنية بدمشق.. والجيش يرد على مواقع إطلاق القذائف في عمق الغوطة  العدوان التركي يتواصل على منطقة عفرين… شهيدان أحدهما طفل وأضرار مادية بالمنازل والبنى التحتية  وحدات الجيش تحبط هجوماً لإرهابيي "جبهة النصرة" على نقاط عسكرية في محيط مدينة البعث بالقنيطرة  ظريف: تنظيم "داعش" لم ينته وبدأ يتشكل في مناطق أخرى كأفغانستان  الجيش يفتح ممر آمنا لمدنيي الغوطة الشرقية عبر مخيم الوافدين  موقع أمريكي يؤكد أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تكثف دعمها للتنظيمات الإرهابية  الخارجية الروسية: كييف لم تتخل عن الحل العسكري للصراع في دونباس  "داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم الانتحاري في كابول  الولايات المتحدة أو إنكلترا بديلاً لقطر لمونديال 2022  

آدم وحواء

2017-02-03 20:32:45  |  الأرشيف

لهذه الأسباب تلعب المرأة بشعرها!

المرأة وجمالها سرّان من أسرار الكون، إذ ينظر الرجل إلى وجهها ولا يمل من التحديق بتفاصيله الدقيقة من سحبة عينيها إلى ثغرها وشعرها المتدلي على كتفيها. فكبار الشعراء تغنوا بشعر المرأة، إلاَّ أن تساؤلات كثيرة دارت حول سبب لعب المرأة بشعرها أمامه. فبعضهن يلففن الخصل على أصابعهن والبعض الآخر يتخلصن من أطرافه.


وعادة اللعب بالشعر ليست جديدة وهناك تفسيران نفسيان لهذه النظرية:

السبب الأول يعود إلى أن المراة ترغب دائمًا بلفت نظر الرجل اليها فتقوم بتلك الحركات أمام الرجل لتشده وتجذبه بنظراتها. يأتي هذا التصرف بشكل غير إدراكي اي لا واعي. كما تقضم بعض الفتيات اظافرها كذلك تلمس باستمرار شعرها وتتغاوى بلونه أو طوله أمام من حولها فتبتسم لتحصل على الهدف المراد.

أما السبب الثاني فيعود إلى التوتر الذي يسيطر على المرأة عمومًا فلا تجد منفذاً إلاَّ اللعب بشعرها لتقضي على هذا الكبت الموجود داخلها، وهذا هو الشعور الذي يحثها بطريقة لا واعية على أخذ خصلة واللعب بها. يعتبر اللعب بالشعر من الحالات النفسية، كما أن بعض النساء يعمدن إلى تغيير لون شعرهن وقصه بنفسهن عند الشعور بالتعب أو الغضب!

عدد القراءات : 4274

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider