دمشق    20 / 11 / 2017
استثناء القروض الشخصية بسقف 500 ألف ليرة من أحكام “رصيد المكوث”  “المركزي” يخفض دولار الحوالات إلى 490 ليرة  اليمن.. مقتل 13 مدنيا بقصف للتحالف على صنعاء والجوف  مصر تدعو الإدارة الأمريكية إلى الإبقاء على قنوات الاتصال المفتوحة مع السلطة الفلسطينية  قدري جميل: منصة موسكو ملتزمة بعدم الإدلاء بتصريحات قبل انتهاء تحضيرات اجتماع الرياض  وزير الخارجية الأردني: تهديد أمن أمتنا بدأ منذ انتهاك أمن الشعب الفلسطيني  هذا ما حصل بين رئيس مجلس الشعب وأشواق عباس  الجامعة العربية تحذر من وقف مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن  باسيل يجري اتصالات لـ"تحييد لبنان" في موضوع "التدخلات الإيرانية" خلال اجتماع القاهرة  حكومة السراج تفتح تحقيقا بشأن "العبودية" في ليبيا  المفوضية الأوروبية: رئاسة إقليم كتالونيا السابقة أخطأت في اعتقادها بأن أوروبا ستدعمها في الصراع مع مدريد  الرئيس البشير يزور روسيا الأربعاء المقبل  بعد تسريبات عن قبوله التنحي.. موغابي يتحدى الجيش ويتمسك بالسلطة  الاحتلال الإسرائيلي يرحل 40 ألف لاجئ أفريقي قسرياً  الاتصالات: لا تغير على آلية التصريح.. والجمارك تحدد الشرائح الجمركية للأجهزة  وسائل إعلام إسرائيلية: يمكننا تخيل وجود خط هاتف بين الرياض والقدس  وزير الدفاع القطري: السعودية حشدت جنودها على الحدود وسحبتهم بأمر الملك  الجبير: قطر استجابت لبعض مطالبنا  وزير التربية للمدرسين: ليستقل كل من يعتبر راتبه غير كاف  اكتشاف "ينبوع الشباب" لدى طائفة منعزلة عن العالم  

آدم وحواء

2017-03-16 12:11:16  |  الأرشيف

بالصور..عمليات تجميل الأعضاء التناسلية وأهميتها؟!

تتنتشر العمليات التجميلية التناسلية في الولايات المتحدة، وأوروبا، وروسيا، ودول الشرق الأوسط، وآسيا وأمريكا اللاتينية بسبب تطور الأجهزة الطبية والعلم في جراحة التجميل.

أجرت وكالة "سبوتنيك" حوارا مع يفغيني ليشونوف الطبيب الروسي المختص في جراحة التجميل والمسالك البولية.

المغنية البريطانية أديل خلال أدائها لأغنية المغني الراحل جورج مايكل أثناء الحفل الـ 59 لتوزيع جوائز غرامي الموسيقية في لوس أنجلوس، كاليفورنيا، الولايات المتحدة 12 فبراير/ شباط 2017

بالنسبة للرجال، هناك عملية تجميل العضو الذكري وهناك عملية التطويل. وهذه الأخيرة تتمّ برغبة ذاتيّة من الشخص ويخضع لها الرجال الذين يرغبون بإطالة العضو الذكري لكي يتناسب مع جسمهم، وعادة ما يخضع الشباب لمثل هذه العملية. أما عملية تضخيم العضو الذكري فهي تتمّ من خلال حقن مواد جاهزة في داخل الجسم الإسفنجي للعضو أو مواد من جسم الإنسان نفسه. 

أما بالنسبة للنساء، فإنّ المنطقة الحميمة تنقسم إلى منطقة خارجية وأخرى داخلية. ويؤدّي تقدّم المرأة في السن، والولادات المتكرّرة والنحافة ما بعد فترة الحمل، إلى ترهّل العضو التناسلي لديها. ويمكن إعادة الشباب للمنطقة التناسلية عند السيدات من خلال حقن مواد دهنيّة من جسم الإنسان أو من خلال مواد جاهزة، ويتمّ عادة نفخ الشفرات الكبيرة للعضو النسائي وإجراء جراحة بالليزر للشفرات الصغيرة أو الداخلية للعضو لإزالة الشفرات حتى لا تتجاوز الشفرات الصغيرة الشفرات الكبيرة.

وهناك عدّة عوامل تؤدّي إلى فقدان الفتاة لعذريتها تدريجياً ودون أن تدرك ذلك، منها: ممارسة رقص الباليه، الرياضة، ركوب الدراجات الهوائيّة والفروسية…مشيراً إلى وجود 9 أنواع من غشاء البكارة ومنها ما يكون مقفلاً كلياً، ما يضطرّ إلى فتح الغشاء عند الطبيب النسائي.

نسبة الرجال الذين يلجأون للعمليات التجميلية للأعضاء التناسلية 30%، أما النساء فـ70% بعمر يتراوح بين الـ16 و83 سنة، عادة يلجأن لإجراء عمليات للفرج وغشاء البكارة ما بين الـ25-35 سنة، في هذا العمر تكون حياة النساء الجنسية نشيطة، فيرغبن في استعادة الجمال الجنسي. بعد عمر الـ50 يلجأن للعمليات التجميلية التناسلية لإعادة التأهيل بعد انقطاع الطمث، واستخدام التقنيات الحديثة للقضاء على الأمراض التناسلية المرتبطة بالعمر. أما بالنسبة للرجال فنسبتهم لا تتراوح الـ20% ممن يلجأون للعمليات التجميلية على القضيب، و يعود ذلك لسبب أن الرجال لا ينجبون الأطفال، فلا تحدث أي تغييرات على الجهاز التناسلي عندهم.

 

  

الإقبال على العمليات التجميلية التناسلية يزداد كل عام، والسبب يعود إلى كثرة المعلومات والسهولة في الحصول عليها عبر الإنترنت، والسبب الآخر هي وسائل الإعلام والإعلانات المنتشرة وكذلك الأفلام الإباحية والألعاب الجنسية.

 

 

حسب الإحصاءات فإن 80% من الذين يلجأون للعمليات التجميلية التناسلية يقومون بها لأغراض تجميلية بحتة دون وجود أسباب مرضية طبية لذلك، ولكن هذا لا يدل على وجود اضطرابات نفسية إذ لا يتقبلون أنفسهم كما هي، فكل شخص له الحق في الحصول على الشهوة الجنسية، فإذا كانت العملية تساعدهم على ذلك فليس هناك مانع، لكن بعض الأشخاص يريدون الحصول على نتائج غير واقعية، فيخضعون لجلسات مع الطبيب النفسي ويرفض لهم في العملية.

 

 

بعض الدول الأفريقية تنتشر فيها ظاهرة الختان للنساء ففي عام 2015 قام الأطباء الروس بإعادة هيكلة الفرج والبظر وكذلك الشفرات الصغيرة والكبيرة لطالبة سودانية، والنتيجة كانت مرضية للفتاة والطاقم الطبي.

 

 

 

 

عدد القراءات : 3829

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider