دمشق    18 / 01 / 2018
«حلفاء الحرب» يدعون لحظر بحري على كوريا الشمالية  «الأقصى» بلا كهرباء ولا ترميم... ولا حتى مصلين  حذّرت واشنطن من خطورة «القوة الأمنية».. و«با يا دا» طالب بإقامة «آمنة» غربي وشرقي النهر … أنقرة: تدابيرنا لن تقتصر على عفرين  قراءات ومراجعات حولها في مؤتمر لـ«مداد» 20 و21 الجاري … زريق: السؤال الأهم اليوم حول ماهية الهوية الوطنية التي تجمع السوريين  برلماني سلوفاكي: حروب واشنطن كشفت نزعتها الإمبريالية  عفرين وخيارات أردوغان المعدومة.. بقلم: سيلفا رزوق  كأس العالم بروسيا هدف على الأرجح لداعش  هل ترامب مختل العقل؟.. بقلم: جهاد الخازن  يا أكراد سورية..!!.. بقلم: نبيه البرجي  جبهة النصرة وغيرها في خانة اليك .... بداية النهاية  خبير أمريكي: عداء الأمراء يتصاعد ضد القيادة السعودية  الـ"فيغا" السورية تسقط جملة صواريخ إسرائيلية  البيت الأبيض: أمريكا لم تعد قادرة على تأجيل حل مشكلة كوريا الشمالية  الإعلان عن خطٍّ مُباشرٍ من تل أبيب للرياض لنقل الحجاج: محادثات لنقل الإسرائيليين للهند عبر المملكة  الخارجية تعقيبا على تصريحات تيلرسون: سورية ليست بحاجة إلى دولار واحد من الولايات المتحدة لإعادة الإعمار.. سياسات واشنطن تخلق فقط الدمار والمعاناة  السورية للاتصالات: انخفاض جودة الانترنت نتيجة انقطاع أحد الكوابل البحرية الدولية بين قبرص ومرسيليا  المقداد: سورية ستقابل أي تحرك تركي عدواني أو بدء عمل عسكري تجاهها بالتصدي الملائم  وزير التربية في لقاء مع سانا: تعيين العدد الأكبر من الناجحين في المسابقة الأخيرة.. اتخاذ الإجراءات الكفيلة بضبط العملية الامتحانية  سيطر على قرية بطيحة وتقدم من محور شمال شرق المطار … الجيش يحاصر أبو الظهور من ثلاث جهات  ودائع «التجاري» 1099 مليار ليرة وأرباحه تضاعفت 5 مرات  

آدم وحواء

2017-09-27 07:09:12  |  الأرشيف

زوجكِ الذي يقضي وقته على الإنترنت.. كيف تعيدينه إلى العائلة؟

يؤكد علماء النفس الفرنسيون أن إشغال الزوج لوقته بمكوثه أمام الإنترنت ما هو إلا نوع من العقاب القاسي لشريكته، وكأنه يطالبها بالصمت أو ما يسمى “الخرَس الزوجي” بهدف إغلاق كل منافذ التواصل معها.

في ما يُرجع العلماء هرب الزوج إلى الإنترنت وتطبيقات السوشال ميديا إلى تراكم الأعباء المادية والالتزامات تجاه زوجته وأطفاله، تحسباً من الحديث مع زوجته حول ما يتعلق بمتطلبات حياتهم، التي قد تزيد من أوجاعه، كما يعد نوعا من إراحة نفسه والبُعد عمّا يكدّر صفو تفكيره.

هل الإدمان على الإنترنت مرض حقيقي؟

حول هذا الموضوع، أشار الدكتور هاشم الفاخوري أخصائي الأمراض النفسية ومعالجة الإدمان لـ “فوشيا” إلى أن وسائل التكنولوجيا التي انتشرت مؤخرا، وأصبحت بمتناول الجميع، تمكنت من شغْل عقول الناس، نظراً لتواجدها الميسّر، فضلاً عن توفير الرفاهية المتنوعة من فيديوهات وأفلام.

وأضاف الفاخوري أن إدمان الزوج على الإنترنت يصل أحياناً مرحلة المرض الحقيقي، الذي يستدعي إدخاله للمستشفى، بهدف إبعاده وإزاحته عن الوقت الذي يمضيه منشغلاً به، بحيث تخلو غرفته من كل ما يتعلق بالتكنولوجيا، وهذا يُجدي معه نفعاً ولكن بشكل تدريجي.

فكيف تتصرف الزوجة كي ترُدّ زوجها إلى أسرته؟

ونصح الفاخوري الزوجة بضرورة التوجه  بالتقرب من زوجها، وإقحامه بقضاياها وقضايا أولادهما، وكذلك فتح المواضيع التي تجلب مشاركة الحوار بينهما، بمعنى آخر، أن تكون الزوجة مرآة زوجها، وتثبت وجودها أمامه، والتحرش به عند بدء انشغاله بالإنترنت، كي يبتعد عنه.

كما عليها بـ “السرقة المشروعة” أي سرقة وقت الزوج الذي يقضيه وهو يعبث بالإنترنت، وتعطيه لها ولأولادهما تحت إطار الحب والعائلة والاهتمام، فضلاً عن دَفعها للأولاد كي يشاركوه قضاياهم وخلْق أحاديث معه على سبيل المثال.

بالمقابل، لم ينصح الفاخوري الأزواج بهجرة الإنترنت أو الانعزال عنه مطلقاً؛ فالتواصل مع الآخرين لا يمكن الاستغناء عنه، تجنباً للإصابة بالاكتئاب، ولكن المطلوب أن ينظم الزوج وقته على الإنترنت بما يقارب ساعة إلى ساعتين، بعد عودته إلى المنزل، حتى وإن تطلّب عمله انشغاله على السوشال ميديا لعدة ساعات، مثلما يفعل أخصائيو السوشال ميديا، ولكن تنظيم وقت العائلة والعمل أمران مهمان أيضاً لنجاح الحياة الزوجية واستمراريتها.

عدد القراءات : 3788

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider