دمشق    23 / 04 / 2018
لماذا تراجع الأميركي في رواية “صواريخ العدوان الثلاثي” على سورية؟  هل تتجرأ الدول العربية للزج بجنودها للقتال في سورية؟  بريطانيا تهدد مواقع التواصل إن لم تحم الأطفال  لافروف: استهداف دول الغرب لسورية جاء بناء على مسرحية مزعومة حول استخدام الكيميائي في دوما  الأمم المتحدة ترحب بقرار كوريا الشمالية بتعليق تجاربها النووية  بلجيكا تحكم بالسجن 20 عاما على صلاح عبد السلام  ظريف لترامب حول الاتفاق النووي: "إما كل شيء أو لا شيء"  بعد تهديد إيران...الأمم المتحدة تفاجئ ترامب بشأن الاتفاق النووي  بالأرقام... أنفاق دوما وتكاليف حفرها  لافروف حول "إس-300": لابد من انتظار قرار موسكو ودمشق  الوكالة الدولية للطاقة الذرية مستعدة للعمل مع كوريا الشمالية عندما يسمح الوضع بذلك  رئيس الوزراء الأرميني يستقيل من منصبه  قرقاش: حضور رئيس وزراء قطر زواج ابن ممول "القاعدة" يؤكد دعم الدوحة للإرهاب  بدء خروج الحافلات التي تقل ما تبقى من الإرهابيين وعائلاتهم من الرحيبة تمهيدا لنقلهم إلى الشمال السوري  الرئيس الأسد لـ جابري أنصاري: العدوان الثلاثي على سورية لن ينجح في وقف الحرب على الإرهاب  ميركل: الاتفاق غير المثالي مع إيران أفضل من عدمه  كوريا الشمالية .. "الانتقال من الردع إلى الحد من التسلح"  طوقُ دمشقَ قيد الاكتمال.. ماذا في التّفاصيل..؟  الجيش السوري يتقدم على محور التضامن  

آدم وحواء

2018-01-10 04:10:16  |  الأرشيف

لن تصدقي تأثير رائحة ثياب شريككِ على صحتك النفسية!

كشفت دراسة جديدة لمجموعة من الباحثين في جامعة كولومبيا البريطانية أنّ رائحة الشريك يمكن أنْ تقلل بشكل ملموس من مشاعر التوتر السلبية، وأنْ تؤدي إلى إنتاج مستويات أقل من هرمون الإجهاد الكورتيزول.

واستخدمت هذه الدراسة الجديدة 86 زوجا من الرجال والنساء، حيث كُلف الرجال بارتداء قطع نظيفة لمدة 24 ساعة، ومن تم كان على النساء مهمة استنشاق رائحة هذه القطع، لا لسبب غير أنّ النساء يتوفرن على حاسة شم قوية ودقيقة بالمقارنة مع الرجال، بحسب موقع ZME Science.

وأعطيت النساء خلال هذه التجربة واحدة من 3 قطع: واحدة نظيفة، أو قميص قام بارتدائه شخص غريب، أوقطعة ثالثة كان يرتديها الشريك. ومباشرة بعد شم رائحة القطع، خضعت السيدات لعدة اختبارات لقياس نسبة الإجهاد، بما في ذلك إخضاعهن لمقابلة عمل وهمية ومهمة حل مسألة في الرياضيات. كما تم الكشف عن عينات اللعاب لتتبع مستويات الكورتيزول لديهن.

وأظهرت النتائج أنّ رائحة قطعة الشريك خفضت بشكل كبير من مشاعر التوتر ومستويات الكورتيزول لدى السيدات. بالإضافة إلى ذلك، إذا تعرف الشخص بشكل صحيح على رائحة شريكه فهذا يحد من آثار التوتر لديه بشكل أكبر.

أما الاكتشاف الأكثر إثارة للاهتمام، كان عندما زادت مستويات الكورتيزول إلى حدها الأعلى حين تشم المرأة قطعة لشخص غريب عنها، مؤكدة نظرية أنّ الجسم ينتج مستويات عالية من هذا الهرمون عند شعور الشخص بالخطر من احتكاكه بالأشخاص الغرباء أو لحماية النفس من الأخطار المجهولة.

وقال المؤلف الرئيسي للدراسة، مارليز هوفر: ” يتطور الشعور بالخوف من الأشخاص الغرباء من سن مبكرة لدينا، ولا سيما من الذكور، لذلك من الممكن أنْ تؤدي رائحة الذكور الغريبة إلى ردة فعل عنيفة تؤدي إلى ارتفاع الكورتيزول. وأضاف: “يمكن أنْ يحدث ذلك من دون أن ندرك الأمر تماما”.

وخلصت نتيجة البحوث إلى أنه عندما نكون منفصلين عن أحبائنا، يمكننا بكل سهولة خفض مستويات التوتر من خلال شم رائحة ثياب الشريك. وشمل هذا البحث القمصان القطنية على وجه الخصوص، ولكن بالتأكيد يمكن إجراء التجربة على قطع أخرى مختلفة من الملابس.

 

عدد القراءات : 3493

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider